الانتقال الى المحتويات

الانتقال الى القائمة الثانوية

شهود يهوه

العربية

مساعدة تلامذة المدارس في تايلند على النجاح

مساعدة تلامذة المدارس في تايلند على النجاح

ابتدأ شهود يهوه في تايلند في كانون الاول (‏ديسمبر)‏ ٢٠١٢ بحملة خصوصية هدفها مساعدة تلامذة المدارس على النجاح.‏ فزار عشرون راشدا منهم عددا من المدارس في العاصمة بانكوك.‏ وقد اجتمعوا مع مدير كل منها،‏ وزوَّدوا المعلِّمين والتلامذة بعدد تشرين الاول (‏اكتوبر)‏ ٢٠١٢ من مجلة استيقظ!‏ الذي يحتوي سلسلة مقالات افتتاحية بعنوان «‏كيف تنجح في المدرسة؟‏‏».‏ (‏بالعربية،‏ عدد كانون الاول [ديسمبر] ٢٠١٢)‏

وبما ان الحملة لاقت نجاحا كبيرا،‏ وسَّع الشهود نطاقها ليشمل كل البلد.‏ فزاروا خلال سنة ونصف ٨٣٠ مدرسة.‏ وكان المعلِّمون والتلامذة على السواء متشوِّقين للحصول على هذا العدد بحيث لزم اعادة طبعه ثلاث مرات لتلبية كل الطلبات.‏ فقد شملت الطلبية الاساسية نحو ٣٠٬٠٠٠ نسخة.‏ ولكن نظرا الى موضوعه الشيِّق،‏ وصل عدد التوزيعات الى اكثر من ٦٥٠٬٠٠٠ نسخة.‏

سرعان ما ادرك المسؤولون الاداريون والاساتذة قيمة مجلة استيقظ!‏‏.‏ قال احد الاساتذة:‏ «ستساعد هذه المجلة تلامذتنا على توثيق علاقتهم بعائلاتهم وتحديد اهداف جيدة لبلوغها».‏ حتى ان بعض المدارس ادرجت مواد المجلة في منهاجها الدراسي.‏ وأعطت اخرى تلامذتها تمارين على القراءة منها.‏ كما عُيِّن للتلامذة في احدى المدارس ان يكتبوا تقارير عن اي موضوع تتناوله المجلة،‏ ومُنحت جوائز للذين قدَّموا افضل التقارير.‏

وقد أُعجبت تلميذة بمقالة «‏التغلب على مشكلة السمنة في سن الشباب‏» (‏غير مترجمة الى العربية)‏ الواردة في العدد نفسه من المجلة.‏ فأوضحت ان السمنة مشكلة شائعة وأن رفقاءها ينزعجون من التكلم مع الآخرين عن هذا الموضوع.‏ ثم قالت:‏ «نشكركم على إعطائنا نصائح سهلة الفهم والتطبيق».‏

نال هذا العدد اعجاب الوالدين ايضا.‏ عبَّرت احدى الامهات للشاهدتين اللتين زارتاها في منزلها عن شكرها على المجلة قائلة:‏ «انها تتضمن خطوات مفيدة تساعد ابنتي على تحسين انجازها في المدرسة».‏

قال السيد بيتشاي بيتراتيوتين،‏ المتحدث باسم شهود يهوه في تايلند:‏ «تسلِّط مجلة استيقظ!‏ الضوء على حكمة الكتاب المقدس المفيدة للناس اليوم والتي تبرهنت فعاليتها على مر الزمن.‏ وشهود يهوه مقتنعون جدا بأهمية التعلُّم،‏ لذا يسعدنا ان نجعل هذا العدد في متناول الجميع مجانا».‏

اعرف المزيد

قضايا الشباب

كيف أنجز فروضي المنزلية الكثيرة؟‏

هل تشعر بأنك غارق لأذنيك؟‏ ما الحل؟‏