الانتقال الى المحتويات

الانتقال الى القائمة الثانوية

شهود يهوه

العربية

فرع اميركا الوسطى يستقبل آلاف الزوار

فرع اميركا الوسطى يستقبل آلاف الزوار

سنة ٢٠١٥،‏ زار ١٧٥٬٠٠٠ شخص تقريبا مكتب فرع شهود يهوه في المكسيك،‏ اي بمعدل ٦٧٠ زائرا كل يوم عمل.‏ وفي احيان كثيرة،‏ اتى هؤلاء الزوار ضمن مجموعات كبيرة،‏ وسافروا عدة ايام بالباصات.‏ هذا وإن البعض استعدوا طوال اشهر لهذه الرحلة.‏

‏«رحلة بيت ايل»‏

قدَّم البعض التضحيات كي يزوروا مكتب الفرع الذي يدعى ايضا بيت ايل.‏ مثلا،‏ قررت احدى الجماعات في ولاية فيراكروز المكسيكية ان تزور مكتب الفرع الذي يبعد ٥٥٠ كيلومترا.‏ لكنَّ معظم افراد هذه الجماعة لم يملكوا المال الكافي كي يغطوا تكاليف الرحلة بالباص.‏ لذلك وضعوا خطة وسمَّوها «رحلة بيت ايل».‏ فنظموا فِرقا لتحضير الطعام وبيعه.‏ وجمعوا ايضا القناني البلاستيكية ليُعاد تدويرها.‏ وبعد ثلاثة اشهر،‏ استطاعوا ان يجمعوا مالا كافيا للرحلة.‏

وهل استحقت الزيارة كل هذا الجهد؟‏ بكل تأكيد.‏ مثلا،‏ كتب شاب من هذه الجماعة اسمه لوسيو:‏ «شجعتني زيارة بيت ايل ان اضع امامي المزيد من الاهداف الروحية.‏ وأنا الآن اخدم في الجماعة بكل نشاط».‏ وقالت اليزابيث (‏١٨ سنة)‏:‏ «رأيت ولمست المحبة الصادقة التي تميِّز الخدام في بيت ايل.‏ وهذا شجعني ان ابذل المزيد من الجهد في خدمة الله.‏ فصرت مبشِّرة كامل الوقت».‏

يأتون بالآلاف

احيانا،‏ يصل آلاف الزوار في يوم واحد.‏ وفي هذه الحالات،‏ يعمل مكتب الجولات جاهدا كي يرحب بالجميع.‏ تقول ليسي:‏ «اتشجع عندما ارى هذا العدد من الزوار.‏ ويقوى ايماني عندما ألاحظ تقديرهم وأعرف كم ضحّوا ليزوروا الفرع».‏

ونظرا الى هذا العدد الهائل من الزوار،‏ يُطلب من إخوة في مختلف اقسام بيت ايل ان يصطحبوهم في جولة.‏ ومع ان هذا يزيد من عمل هؤلاء الاخوة،‏ فهو يفرحهم كثيرا.‏ يقول خوان:‏ «عندما آخذ الزوار في جولة وأرى الفرح على وجوههم،‏ اشعر ان ذلك يستأهل الجهد».‏

‏«الاولاد يحبونها كثيرا»‏

يفرح الاولاد ايضا بزيارة بيت ايل.‏ تقول نوريكو التي تعمل في قسم الكمبيوتر:‏ «خلال الجولة،‏ أسأل الاولاد هل يحبون ان يخدموا في بيت ايل،‏ فيجيبون كلهم:‏ ‹نعم›».‏ وأحد الاماكن المفضلة لديهم هو «زاوية جاد»،‏ حيث يتصوَّرون مع نموذج لكل من جاد ونورا،‏ شخصيتين في سلسلة الرسوم المتحركة كُن صديق يهوه‏.‏ تخبر نوريكو:‏ «ان الاولاد يحبونها كثيرا».‏

ويعبِّر اولاد كثيرون عن تقديرهم للعمل الذي يُنجز في بيت ايل.‏ مثلا،‏ جمّع ولد صغير اسمه هنري مبلغا من المال كي يتبرع به عندما يزور بيت ايل.‏ وكتب في رسالة مرفقة بالتبرع:‏ «هذا المال هو كي تنتجوا مطبوعات اكثر.‏ شكرا لأنكم تعملون ليهوه».‏

اهلا وسهلا بك

يرتب شهود يهوه جولات مجانية برفقة دليل في مكاتبهم ومطابعهم حول العالم.‏ فأهلا وسهلا بك!‏ ونحن متأكدون ان الزيارة ستعجبك.‏ وكي تعرف اكثر عن الجولات،‏ انظر:‏ من نحن > المكاتب والجولات‏.‏

اعرف المزيد

من يفعلون مشيئة يهوه اليوم؟‏

اية مهام تُنجز في مكاتب فروع شهود يهوه؟‏

نحن نرحب بالزوار ونقودهم في جولة في اي مكتب من مكاتب الفروع.‏ والدعوة موجهة لك انت ايضا.‏