الانتقال الى المحتويات

الانتقال الى القائمة الثانوية

شهود يهوه

العربية

ايصال البشارة الى السِّنتي والروما في المانيا

ايصال البشارة الى السِّنتي والروما في المانيا

يعيش عشرات ألوف السِّنتي والروما في المانيا.‏ * ومؤخرا،‏ أصدر شهود يهوه بلغة الروماني * نشرات وكراسات وفيديوات مؤسسة على الكتاب المقدس.‏

وخلال شهري ايلول وتشرين الاول (‏سبتمبر وأكتوبر)‏ ٢٠١٦،‏ نظَّم شهود يهوه حملة خصوصية في عدة مدن المانية مثل برلين،‏ بريمرهافن،‏ فرايبورغ،‏ هامبورغ،‏ وهايدلبرغ.‏ والهدف هو ايصال البشارة الى السِّنتي والروما وعقد اجتماعات بلغتهم الام.‏

تجاوب رائع

فاجأت الحملة كثيرين من السِّنتي والروما وفرَّحتهم.‏ قال اندريه وإستِر،‏ زوجان شاركا في الحملة:‏ «فرح الناس لأننا بذلنا جهدا خصوصيا لنبشِّرهم».‏ فكثيرون تأثروا عندما سمعوا رسالة الكتاب المقدس وقرأوها بلغتهم الام.‏ مثلا،‏ بعد ان شاهدت فتاة الفيديو ما الحاجة الى درس الكتاب المقدس؟‏‏،‏ عبَّرت مذهولة عدة مرات:‏ «هذه لغتي!‏».‏

وقال شاهد اسمه ماتياس دعم الحملة في هامبورغ:‏ «كنا انا وزوجتي نبشِّر مع ستة شهود في منطقة يعيش فيها حوالي ٤٠٠ شخص من السِّنتي والروما.‏ وكل مَن تحدَّثنا اليه طلب مطبوعات».‏ وذكرت بيتينا التي خدمت ايضا في هامبورغ:‏ «بكى البعض عندما رأوا مطبوعاتنا بلغتهم».‏ وكان كثيرون يقرأون المطبوعات بصوت عالٍ حالما يأخذونها،‏ حتى ان بعضهم اخذ نسخا اضافية لأصدقائه.‏

كما أتى عدد منهم الى اجتماعاتنا.‏ وبلغ عدد الحضور في هامبورغ ٩٤ شخصا،‏ معظمهم اتوا الى قاعة الملكوت للمرة الاولى.‏ أما في رايلينغن قرب هايدلبرغ،‏ فحضر ١٢٣ شخصا الاجتماع.‏ وقد طلب خمسة اشخاص درسا في الكتاب المقدس.‏

وخلال الحملة،‏ تحدَّث شهود يهوه الى اكثر من ٣٦٠ شخصا،‏ وزَّعوا حوالي ٣٬٠٠٠ نشرة وكراسة،‏ وأسَّسوا ١٩ درسا في الكتاب المقدس.‏ وكثيرون من السِّنتي والروما شكروا الله على ايصال البشارة اليهم.‏

^ ‎الفقرة 2‏ السِّنتي هم اقلية تعيش في غرب ووسط اوروبا.‏ أما الروما فأقلية اتت من شرق وجنوب شرق اوروبا.‏

^ ‎الفقرة 2‏ تذكر دائرة المعارف البريطانية على الانترنت ان هنالك «٦٠ لهجة او اكثر» في لغة الروماني.‏ وبهدف التبسيط،‏ تشير كلمة «روماني» في هذه المقالة الى اللغة التي يستعملها السِّنتي والروما في المانيا.‏