إعداد الوصول

اختر اللغة

الانتقال الى القائمة الثانوية

الانتقال الى المحتويات

شهود يهوه

العربية

لمَ يرفض شهود يهوه نقل الدم؟‏

لمَ يرفض شهود يهوه نقل الدم؟‏

افكار خاطئة عنا

خطأ:‏ شهود يهوه لا يؤمنون بالطب ولا بالمعالجة الطبية.‏

الصواب:‏ نحن نَنشد افضل عناية طبية متوفرة لنا ولعائلاتنا.‏ وعندما نواجه مشاكل صحية،‏ نختار أطباء لديهم خبرة في العناية الطبية والجراحة دون دم.‏ كما اننا نقدِّر التقدُّم الذي يحرزه الطب في هذا المجال.‏ فقد طُوِّرت علاجات دون دم خصوصا من اجل المرضى المنتمين الى شهود يهوه،‏ وهذه العلاجات يستفيد منها اليوم جميع الناس دون استثناء.‏ وفي بلدان عديدة بات بإمكان المريض،‏ اي مريض،‏ ان يتجنب مخاطر نقل الدم كالامراض المحمولة بالدم،‏ تفاعلات الجهاز المناعي،‏ والمضاعفات الناجمة عن الاخطاء البشرية.‏

خطأ:‏ شهود يهوه يعتقدون ان الايمان يشفي المريض من علله.‏

الصواب:‏ نحن لا نمارس الشفاء العجائبي بالايمان.‏

خطأ:‏ بدائل نقل الدم مكلِّفة جدا.‏

الصواب:‏ العلاجات الطبية التي لا تعتمد على الدم هي اقتصادية،‏ اي توفِّر اكثر بكثير مما تكلِّف.‏ *

خطأ:‏ يموت سنويا عدد كبير من الشهود،‏ بمن فيهم اطفال،‏ نتيجة عدم نقل الدم.‏

الصواب:‏ هذا الادِّعاء عارٍ من الصحة جملة وتفصيلا.‏ فالجرَّاحون كثيرا ما يُجرون عمليات معقدة،‏ كعمليات القلب وجراحة العظام وعمليات زرع الاعضاء دون نقل دم.‏ * والمرضى الذين لا يُنقل اليهم دم،‏ حتى الاطفال،‏ يتماثلون للشفاء عادة مثلهم مثل مَن يَقبلون نقل الدم،‏ او بصورة افضل ايضا.‏ * وفي مطلق الاحوال،‏ لا احد يستطيع ان يجزم بوفاة مريض اذا لم يُنقل اليه دم او ببقائه على قيد الحياة لأنه قبل نقل الدم.‏

لمَ لا يقبل شهود يهوه نقل الدم؟‏

المسألة في الواقع دينية لا طبية.‏ فالكتاب المقدس يوصينا بوضوح،‏ في العهد القديم والعهد الجديد كليهما،‏ ان نمتنع عن الدم.‏ (‏تكوين ٩:‏٤؛‏ لاويين ١٧:‏١٠؛‏ تثنية ١٢:‏٢٣؛‏ اعمال ١٥:‏٢٨،‏ ٢٩‏)‏ بالاضافة الى ذلك،‏ يمثِّل الدم الحياة في نظر الله.‏ (‏لاويين ١٧:‏١٤‏)‏ بناء عليه،‏ نحن نرفض نقل الدم لا اطاعة لله فحسب،‏ بل ايضا احتراما له بصفته معطي الحياة.‏

الآراء الطبية تتغيَّر

تُجرى اليوم بنجاح عمليات جراحية معقدة دون نقل دم

في ما مضى،‏ اعتبر المجتمع الطبي عموما بدائل نقل الدم —‏ ما يسمّى المعالجة دون دم —‏ بدعة طبية محفوفة بالمخاطر،‏ لا بل انتحارية.‏ غير ان نظرتهم هذه تبدَّلت في السنوات الاخيرة.‏ على سبيل المثال،‏ عام ٢٠٠٤ ذكرت مقالة في احدى المجلات الطبية ان «عددا كبيرا من التقنيات التي طُوِّرت خصوصا من اجل المرضى الذين هم من شهود يهوه ستصبح في السنوات المقبلة الوسائل المتَّبعة لعلاج جميع المرضى».‏ * كما اوردت مجلة القلب والرئة والدورة الدموية عام ٢٠١٠ ان «تقنية ‹الجراحة دون دم› لا يجب ان تُعتمد لمعالجة شهود يهوه فقط،‏ بل ينبغي ان تصبح إجراء لا غنى عنه في كل عملية جراحية».‏

واليوم،‏ يستخدم آلاف الاطباء حول العالم بدائل نقل الدم لإجراء عمليات جراحية معقدة دون دم.‏ وتُستعمل هذه البدائل حتى في البلدان النامية،‏ كما يزداد الطلب عليها من المرضى الذين لا ينتمون الى شهود يهوه.‏

^ ‎الفقرة 8‏ مجلة علم نقل الدم وفصل مكوِّناته ‏(‏Transfusion and Apheresis Science‏)‏،‏ المجلد ٣٣،‏ العدد ٣،‏ الصفحة ٣٤٩.‏

^ ‎الفقرة 10‏ انظر مجلة الجراحة الصدرية وجراحة القلب والشرايين ‏(‏The Journal of Thoracic and Cardiovascular Surgery‏)‏،‏ المجلد ١٣٤،‏ العدد ٢،‏ الصفحتين ٢٨٧-‏٢٨٨؛‏ مجلة معهد تكساس للقلب ‏(‏Texas Heart Institute Journal‏)‏،‏ المجلد ٣٨،‏ العدد ٥،‏ الصفحة ٥٦٣؛‏ كتاب أساسيات العناية بدم المريض ‏(‏Basics of Blood Management‏)‏،‏ الصفحة ٢؛‏ ومجلة توسيع المعارف الطبية في التخدير،‏ العناية الدقيقة،‏ ومعالجة الالم ‏(‏Continuing Education in Anaesthesia,‎ Critical Care & Pain‏)‏،‏ المجلد ٤،‏ العدد ٢،‏ الصفحة ٣٩.‏

^ ‎الفقرة 10‏ انظر مجلة الجراحة الصدرية وجراحة القلب والشرايين،‏ المجلد ٨٩،‏ العدد ٦،‏ الصفحة ٩١٨؛‏ ومجلة القلب والرئة والدورة الدموية ‏(‏Heart,‎ Lung and Circulation‏)‏،‏ المجلد ١٩،‏ الصفحة ٦٥٨.‏

^ ‎الفقرة 14‏ مجلة توسيع المعارف الطبية في التخدير،‏ العناية الدقيقة،‏ ومعالجة الالم،‏ المجلد ٤،‏ العدد ٢،‏ الصفحة ٣٩.‏

 

اعرف المزيد

هل يجيز الكتاب المقدس نقل الدم؟‏

اوصى الله في الكتاب المقدس ‹ان نمتنع عن الدم›.‏ فكيف تنطبق هذه الوصية اليوم؟‏