الانتقال الى المحتويات

الانتقال الى القائمة الثانوية

شهود يهوه

العربية

قضايا الشباب

كيف أنتبه لمصروفي؟‏

كيف أنتبه لمصروفي؟‏

يقول كولن:‏ «دخلت مؤخرا الى احد المحلات للتفرُّج فقط.‏ فاشتريت شيئا غاليا مع انني لم اكن افكِّر في شرائه!‏».‏

يعترف كولن انه لا ينتبه لمصروفه.‏ في حال كنت تواجه المشكلة نفسها،‏ فستساعدك هذه المقالة.‏

 لمَ يلزم ان تنتبه لمصروفك؟‏

الفكرة الشائعة:‏ يظن البعض ان التفكير كثيرا في المصروف يحدُّ من حريتهم.‏

الحقيقة:‏ الانتباه الى المصروف يمنح حرية اكبر.‏ يذكر كتاب يعلِّم المراهقين كيف يديرون اموالهم:‏ «حين تعرف كيف تصرف اموالك،‏ تتمكَّن من شراء ما تحتاج اليه،‏ الآن وفي المستقبل».‏ *

فكِّر:‏ عندما تنتبه لمصروفك .‏ .‏ .‏

  • يتوفَّر لديك المال عندما تحتاجه.‏ تقول مراهقة اسمها إيناس:‏ «احلم بالسفر الى اميركا الجنوبية.‏ وعندما أجمِّع المال،‏ أُبقي هذا الهدف في بالي».‏

  • تقل ديونك او لا تكون مديونا.‏ يذكر الكتاب المقدس:‏ «المقترض خادم للمقرض».‏ (‏امثال ٢٢:‏٧‏)‏ وتوافق آنا على ذلك.‏ تقول:‏ «ينغِّص الدَّين حياتك.‏ ولكن حين لا تكون مديونا،‏ تركِّز على اهدافك».‏

  • تُظهِر انك ناضج.‏ التحكُّم في المصروف يجهِّز الشباب ليعتمدوا على انفسهم.‏ تقول جين (‏٢٠ سنة)‏:‏ «يساعدني الانتباه للمصروف ان أستعد للمستقبل حين اغادر منزل والدَيَّ.‏ فأنا أتعوَّد من الآن ان اتحمَّل المسؤولية».‏

الخلاصة:‏ يذكر كتاب دليل المراهقين وطلاب الجامعات للاعتماد على انفسهم ‏(‏بالانكليزية)‏:‏ «حين تدير اموالك جيدا،‏ تخطو الخطوة الاولى نحو الاعتماد على نفسك.‏ .‏ .‏ .‏ فإدارتها بطريقة جيدة تفيدك كل حياتك».‏

 اقتراحات مفيدة

اعرف نقاط ضعفك.‏ اذا كانت اموالك تتبخَّر بسرعة،‏ فاعرف السبب.‏ فالبعض يواجهون هذه المشكلة لأنهم يتسوَّقون عبر الانترنت.‏ اما آخرون،‏ فتستنزفهم المصاريف «الصغيرة».‏ وهكذا لا يبقى لديهم مال حتى نهاية الشهر.‏

هايلي:‏ «المصاريف اليومية الصغيرة تتجمَّع.‏ فأحيانا،‏ أشتري هدية صغيرة،‏ غرضا بسعر مخفَّض،‏ او فنجان قهوة.‏ فأتفاجأ في آخر الشهر اني صرفت الكثير من المال».‏

ضع ميزانية.‏ يقول الكتاب المقدس:‏ «خطط المجتهد تؤول الى المنفعة».‏ (‏امثال ٢١:‏٥‏)‏ فحين تضع ميزانية،‏ لا تصرف اكثر من مدخولك.‏

دانييل:‏ «اذا كنت تصرف الكثير من المال،‏ فاعرف السبب.‏ وخفِّض المصاريف غير الضرورية حتى تصبح نفقاتك اقل من مدخولك».‏

التزم بالميزانية.‏ لاحظ ما يفعله بعض الشباب ليتجنَّبوا المصاريف غير الضرورية:‏

  • دايفيد:‏ «عادة،‏ اضع مالي فورا في البنك.‏ وهكذا لا أُغرى بصرفه».‏

  • إيلين:‏ «عندما اذهب الى السوق،‏ لا آخذ مبلغا كبيرا لئلا اصرفه كله».‏

  • جيزايا:‏ «افكِّر مرتين قبل ان أشتري غرضا،‏ فهذا يساعدني ان اعرف هل أحتاج اليه فعلا ام لا».‏

  • جنيفر:‏ «‏لا داعي ان اذهب الى كل مناسبة اجتماعية.‏ وأنا لا اخجل من رفض الدعوة اذا كنت لا املك المال».‏

الخلاصة:‏ الانتباه للمصروف مسؤولية جدية.‏ وهذا ما فهمه كولن المذكور في بداية المقالة.‏ يقول:‏ «اذا اردت ان اتزوَّج يوما ما،‏ فلا يلزم ان ابعزق مالي،‏ وإلا فسأواجه مشاكل كثيرة.‏ لذا عليَّ ان أنتبه من الآن الى مصروفي».‏

فكرة:‏ تقول فانيسا:‏ «ضع ميزانية واطلب من احد ان يتأكَّد من وقت الى آخر انك تلتزم بها.‏ فمن الجيد ان تقدِّم حسابا عن نفسك».‏

^ ‎الفقرة 10‏ الكتاب بعنوان:‏ I’m Broke! The Money Handbook.‏