لا يهتم ولدك بالمدرسة،‏ لا يدرس ولا ينجز فروضه.‏ والنتيجة؟‏ تتراجع علاماته ويسوء سلوكه ايضا.‏ فكيف تساعده ان يحسِّن علاماته؟‏

 هل تعرف؟‏

الضغط يزيد الوضع سوءا.‏ حين تضغط على ولدك،‏ يشعر بالقلق في المدرسة وفي البيت ايضا.‏ ولكي يخفِّف من الضغط،‏ قد يلجأ الى الكذب،‏ اخفاء علاماته،‏ تزوير امضائك على دفتر العلامات،‏ او التغيُّب عن المدرسة.‏ ولن تقف الامور عند هذا الحد.‏

المكافآت قد تأتي بنتائج عكسية.‏ يقول اب يدعى اندرو: «لكي نشجِّع ابنتنا على الدرس،‏ كنا نكافئها على علاماتها الجيدة.‏ إلَّا انها صارت تركِّز على الهدية.‏ وكانت كلما نالت علامة متدنِّية تزعل لأنها لم تنل مكافأتها».‏

لوم المعلِّمين لا يفيد ولدك.‏ فقد يفكِّر ان النتائج الجيدة لا تتطلَّب مجهودا.‏ ويتعوَّد ايضا ان يلوم الآخرين على اخطائه ويتوقَّع منهم ان يحلُّوا مشاكله.‏ باختصار،‏ لن يتعلَّم ولدك ان يتحمَّل مسؤولية اعماله.‏ وهذا درس مهم يعدُّه لسن الرشد.‏

 اقتراحات عملية

اضبط مشاعرك.‏ لا تتحدَّث الى ولدك عن العلامات حين تكون غاضبا.‏ يقول اب اسمه بريت:‏ «نحقِّق انا وزوجتي افضل النتائج مع اولادنا عندما نكون هادئَين ونأخذ مشاعرهم بعين الاعتبار».‏

مبدأ الكتاب المقدس:‏ «ليكن كل انسان سريعا في الاستماع،‏ بطيئا في التكلُّم».‏ —‏ يعقوب ١:‏١٩‏.‏

حدِّد اصل المشكلة.‏ لا تفترض ان ولدك كسول.‏ فأحيانا،‏ يحصل الاولاد على نتائج سيئة بسبب الاستقواء،‏ تغيير المدرسة،‏ الخوف من الامتحانات،‏ المشاكل العائلية،‏ قلة النوم،‏ قلة التنظيم،‏ او قلة التركيز.‏

مبدأ الكتاب المقدس:‏ ‏«‏مَن يعرب عن بصيرة في امر يجد خيرا».‏ —‏ امثال ١٦:‏٢٠‏.‏

اخلق جوًّا يساعد على التعلُّم.‏ ضع برنامجا لولدك كي يدرس وينجز فروضه.‏ دَعه يجلس في مكان هادئ بعيدا عن التلهيات،‏ بما فيها التلفزيون والهواتف الخلوية.‏ قسِّم فترات الدرس لتساعده على التركيز.‏ يقول اب من المانيا يدعى هكتور:‏ «نستعد شيئا فشيئا للامتحانات ولا ننتظر حتى آخر لحظة».‏

مبدأ الكتاب المقدس:‏ «لكل شيء زمان معيَّن».‏ —‏ جامعة ٣:‏١‏.‏

شجِّعه على التعلُّم.‏ عندما يفهم ولدك فوائد المدرسة الآن،‏ يشعر بدافع اقوى الى التعلُّم.‏ مثلا،‏ تساعده الرياضيات ان يضع ميزانية لمصروفه.‏

مبدأ الكتاب المقدس:‏ «اقتنِ الحكمة .‏ .‏ .‏ قدِّرها ارفع تقدير».‏ —‏ امثال ٤:‏٥،‏ ٨‏.‏

نصيحة:‏ ساعِد ولدك في فروضه،‏ ولكن لا تنجزها عنه.‏ يقول اندرو:‏ «اتَّكلت ابنتنا علينا ولم تُتعب نفسها».‏ فيجب ان يتعلَّم ولدك الاتكال على نفسه.‏