رافِق جاد في رحلته وهو يكتشف ما صنعه يهوه.‏