إعداد الوصول

اختر اللغة

الانتقال الى القائمة الثانوية

الانتقال الى المحتويات

شهود يهوه

العربية

قضايا الشباب

هل هو الشخص المناسب لي؟‏

هل هو الشخص المناسب لي؟‏

هل وجدت شخصا يصلح رفيق زواج لك؟‏ في هذه الحال،‏ كيف تعرف انه الشخص المناسب؟‏

من الضروري ان ترى اعمق من الصفات السطحية.‏ فأكثر الفتيات جاذبية ليست بالضرورة اهلا للثقة،‏ والفتى الاكثر شعبية قد لا يكون نزيها.‏ فأنت تبحث عن رفيق تشعر معه بالراحة،‏ رفيق تكون شخصيته وأهدافه منسجمة مع شخصيتك وأهدافك.‏ —‏ تكوين ٢:‏١٨؛‏ متى ١٩:‏٤-‏٦‏.‏

لا تنظر الى الامور السطحية فقط

انظر بموضوعية الى الشخص الذي تفكِّر فيه.‏ لكن حذارِ!‏ فقد تميل الى رؤية الامور التي تريد ان تراها دون سواها.‏ لذلك لا تستعجل،‏ بل حاول ان ترى الشخص على حقيقته.‏

ان كثيرين ممَّن يتواعدون لا ينظرون إلّا الى الامور السطحية.‏ فهم يسارعون الى التركيز على القواسم المشتركة:‏ «لدينا الذوق نفسه في الموسيقى»،‏ «نتمتع بالنشاطات نفسها»،‏ «نحن نتفق في كل شيء!‏».‏ لكن يجب عليك ان تبحث عمّا هو اعمق من الصفات السطحية.‏ فأنت بحاجة الى تمييز «انسان القلب الخفي».‏ (‏١ بطرس ٣:‏٤؛‏ افسس ٣:‏١٦‏)‏ لذا بدل ان تركز على الامور التي تتوافقان عليها،‏ من الافضل ان تلاحظ ما يحدث عندما لا تتفقان.‏

فكِّر مثلا في النقاط التالية:‏

  • كيف يتصرف هذا الشخص عندما تتضارب آراؤكما؟‏ هل يصرّ ان تجري الامور على طريقته،‏ وربما يستسلم ‹لنوبات الغضب› او «كلام الاهانة»؟‏ (‏غلاطية ٥:‏١٩،‏ ٢٠؛‏ كولوسي ٣:‏٨‏)‏ ام انه يعرب عن التعقُّل فيكون مستعدا للتنازل عن رأيه في المسائل التي لا تمسُّ مبادئ الصواب والخطإ،‏ حفاظا على السلام؟‏ —‏ يعقوب ٣:‏١٧‏.‏

  • هل لديه نزعة الى التملك او التحكم في الآخرين،‏ او هل يغار؟‏ هل يصرّ على معرفة كل تحركاتك؟‏ تقول شابة اسمها نيكول:‏ «سمعتُ ان بعض الاشخاص الذين يتواعدون يتشاجرون لأن احد الطرفين لا يتحمّل فكرة ألّا يتّصل الآخر ليبلّغ عن مكانه على مدار الساعة.‏ وهذا،‏ برأيي،‏ علامة سيئة».‏ —‏ ١ كورنثوس ١٣:‏٤‏.‏

  • ما رأي الآخرين فيه؟‏ قد يفيدك التكلم مع الذين يعرفونه منذ فترة من الوقت،‏ كالأفراد الناضجين في الجماعة المسيحية.‏ فبهذه الطريقة تكتشف ما اذا كان «مشهودا له».‏ —‏ اعمال ١٦:‏١،‏ ٢‏.‏