إعداد الوصول

اختر اللغة

الانتقال الى القائمة الثانوية

الانتقال الى المحتويات

شهود يهوه

العربية

ليس لديّ شعور بالانتماء بين رفقائي ولا اصدقاء انسجم معهم،‏ فما العمل؟‏

ليس لديّ شعور بالانتماء بين رفقائي ولا اصدقاء انسجم معهم،‏ فما العمل؟‏

اليك ثلاث خطوات تمهِّد السبيل امامك

اولا،‏ حدِّد اي فئة من الناس لا تنسجم معها او لا تشعر وسطها بالانتماء.‏

العمر:‏

لا انسجم مع .‏ .‏ .‏

  • مَن يصغرونني سنًّا

  • مَن هم من جيلي

  • مَن يكبرونني سنًّا

الكفاءة:‏

لا انسجم مع .‏ .‏ .‏

  • مَن يتمتعون بجسم رياضي

  • الموهوبين

  • المفكِّرين والاذكياء

الشخصية:‏

لا انسجم مع .‏ .‏ .‏

  • مَن يثقون بأنفسهم

  • مَن يتمتعون بشعبية اجتماعيا

  • مَن يشكِّلون زُمَرًا ولا يعاشرون إلّا بعضهم بعضا

ثانيا،‏ اختر العبارة التي تصف ردّ فعلك النموذجي حين تتواجد مع الفئة التي حدَّدتها اعلاه.‏

  • أدَّعي ان لدينا اهتمامات ومواهب مشتركة.‏

  • أتجاهل اهتماماتهم وأتحدث عما يهمّني.‏

  • ألزم الصمت منتظرا اول فرصة لأنسحب من بينهم.‏

ثالثا،‏ خذ المبادرة!‏ لا تتوقع دائما ان يبذل الآخرون جهدا للتقرُّب منك؛‏ فأحيانا عليك انت ان تتقرَّب من غيرك.‏ ‏(‏فيلبي ٢:‏٤‏)‏ كيف؟‏

حاول ان تصادق اشخاصا من غير سنِّك.‏ فكِّر في الامر:‏ لِمَ تحصر صداقاتك في فئة عمر معيَّنة ثم تتشكى من قلة الاصدقاء؟‏!‏ فذاك أشبه بالتضوُّر جوعا على جزيرة مهجورة والمياه من حولك تعجّ بالاسماك!‏

‏«‏شجعتني امي على محادثة مَن هم اكبر مني سنًّا.‏ وقالت لي اني سأُفاجأ حين ارى كم من امور مشتركة بيننا.‏ وقد كانت على حق،‏ فلديّ الآن اصدقاء كثيرون!‏‏».‏ —‏ ألين،‏ ٢٠ سنة.‏

نمِّ مهارات التحادث عن طريق (‏١)‏ الاصغاء،‏ (‏٢)‏ طرح الاسئلة،‏ و (‏٣)‏ اظهار اهتمام حقيقي بالآخرين.‏ —‏ يعقوب ١:‏١٩‏.‏

‏«‏أُصغي اكثر مما اتكلم.‏ وحين اتكلم،‏ لا اجعل نفسي محور الحديث ولا اقول عن الآخرين كلاما سلبيا‏».‏ —‏ سيرين،‏ ١٨ سنة.‏

‏«‏حين يحدِّثني احد عن امر لست ملمًّا به،‏ استفسر منه عن الموضوع،‏ آملا ان يحمله استفساري على المزيد من الكلام‏».‏ —‏ فريد،‏ ٢١ سنة.‏

‏«‏انا خجولة،‏ لذلك لا يخرج مني الكلام بسهولة.‏ لكنك لن تكسب صداقة احد إن لم تتودَّدْ اليه.‏ لذلك تعلَّمت ان ابادر بالكلام‏».‏ —‏ ليلى،‏ ١٦ سنة.‏