إعداد الوصول

اختر اللغة

الانتقال الى القائمة الثانوية

الانتقال الى المحتويات

شهود يهوه

العربية

قضايا الشباب

لِمَ يجدر بي ان اساعد غيري؟‏

لِمَ يجدر بي ان اساعد غيري؟‏

 حقيقتان يجهلهما كثيرون

الحقيقة الاولى:‏ اذا كنت معطاء،‏ يعود عطاؤك اليك في الاغلب.‏

سيلاحظ الناس انك كريم،‏ فيبادلونك الكرم على الارجح.‏ يقول الكتاب المقدس في هذا الخصوص:‏

  • ‏«مارِسوا العطاء تُعطَوا.‏ .‏ .‏ .‏ بالكيل الذي به تكيلون يكيلون لكم في المقابل».‏ —‏ لوقا ٦:‏٣٨‏.‏

  • ‏«مثلما تعامِل غيرك يعاملونك ايضا».‏ —‏ لوقا ٦:‏٣٨‏،‏ الترجمة الانكليزية المعاصرة.‏

الحقيقة الثانية:‏ حين تساعد غيرك،‏ تساعد نفسك!‏

ان فعل الخير للآخرين يعزِّز احترامك لذاتك،‏ ويُشعرك بفرح العطاء.‏ يقول الكتاب المقدس:‏

  • ‏«السعادة في العطاء اكثر منها في الاخذ».‏ —‏ اعمال ٢٠:‏٣٥‏.‏

  • ‏«متى صنعت وليمة،‏ فادْعُ الفقراء والكُسْح والعرج والعمي،‏ فتكون سعيدا،‏ لأنه ليس لهم ما يجازونك به».‏ —‏ لوقا ١٤:‏١٣،‏ ١٤‏.‏

 مراهقون غير انانيين

حيثما تطلَّعت حولك،‏ فستجد مراهقين غير انانيين يهتمون بغيرهم.‏ اليك بعض الامثلة:‏

كايسي:‏ «احيانا،‏ لا يكون عندي جَلَد على شيء سوى الاسترخاء ومشاهدة التلفزيون،‏ لكني افكِّر ان ابي وأمي لا يزالان في الشغل وسيعودان الى البيت متعبَين.‏ فأنهض وأجلي الصحون وأكنس البيت وأمسح الغبار.‏ وبما انهما يحبان القهوة،‏ أُحضِّر لهما إبريقا.‏ فترجع امي الى البيت وتقول:‏ ‹يا للروعة!‏ البيت مرتَّب،‏ وأشم رائحة طيبة!‏ شكرا جزيلا لك يا حبيبتي›.‏ ان مساعدة امي وأبي هي مصدر فرح لي على الدوام».‏

هولي:‏ «لطالما أمَّن لي والداي معيشتي وكل ما احتاج اليه.‏ لذا حين تعطَّلت سيارتنا عطلا كبيرا في السنة الماضية،‏ حرَّرت شيكا لتصليحها مع ان ذلك كلَّفني مبلغا كبيرا من مدَّخراتي.‏ طبعا رفض والداي الفكرة في البداية،‏ لكني بقيت مصرَّة.‏ فأنا مهما فعلت،‏ أظل مقصِّرة في حقهما.‏ لقد أحسست بشعور رائع لأني أعطيت بسخاء».‏

هل تعلم؟‏ يختبر العديد من شباب شهود يهوه الفرح الناتج عن مساعدة الآخرين من خلال نشر ثقافة الكتاب المقدس.‏ حتى ان بعضا منهم ينتقلون الى بلدان اجنبية حيث توجد حاجة الى معلِّمين يدرِّسون الكتاب المقدس.‏

إيفان:‏ «انتقلت من الولايات المتحدة الى المكسيك لأساعد الناس على درس الكتاب المقدس.‏ احيانا يصعب عليك ان تسخى بالمال او الممتلكات لأنك لا تملك سوى القليل.‏ لكني وجدت ان الناس يقدِّرون الوقت والطاقة اللذين أصرفهما في عمل التبشير اكثر من العطاء المادي فقط».‏

 سبل للمساعدة

هل تحب ان تختبر فرح العطاء الذي ينجم عن مساعدة الآخرين؟‏ اليك بضعة اقتراحات:‏

في العائلة:‏

  • كنِّس،‏ اغسِل الصحون،‏ او نظِّف احدى الغرف،‏ حتى دون ان يُطلب منك ذلك

  • حضِّر وجبة طعام

  • اكتب بطاقة شكر لوالديك

  • ساعِد احد اخوتك على إنجاز فروضه المدرسية

خارج العائلة:‏

  • أرسِل بطاقة الى مريض

  • أنجِز بعض الاعمال المنزلية عن جارك المسنّ

  • زُر شخصا يلازم بيته قَسْرًا

  • اشترِ هدية لشخص يمرّ بظرف عصيب

اقتراح:‏ ضع هدفا ان تساعد شخصا واحدا هذا الاسبوع.‏ فكِّر في طرائق لمساعدته،‏ واختبر فرحا يفوق توقعاتك!‏

ألينا:‏ «حين تساعد غيرك،‏ تفرح انت؛‏ تشعر انك حقَّقت شيئا،‏ وترى تقدير الآخرين لما فعلت.‏ كما ان إنجاز المهمة قد يكون اكثر متعة مما تصوَّرت.‏ حتى انك قد لا تعتبرها تضحية،‏ بالنظر الى ما تربحه في النهاية».‏

انظر ايضا

أوراق عمل لقضايا الشباب

خطة عمل لمساعدة غيرك

تنزيل

اعرف المزيد

أحلى حياة

هل تريد ان تعيش حياة لها معنى؟‏ شاهِد كامْرِن وهي تروي كيف اصبحت سعيدة حيث لم تتوقع.‏