الانتقال الى المحتويات

الانتقال الى القائمة الثانوية

شهود يهوه

العربية

كيف أحصل على علامات عالية؟‏

كيف أحصل على علامات عالية؟‏

اليك خطوتين تساعدانك على النجاح

فكِّر تفكيرا إيجابيا!‏ لا تقل انك عاجز عن التحسن،‏ لأنك بذلك تجرُّ على نفسك الفشل انت بيدك.‏ فحين تراودك الافكار السلبية بشأن مقدراتك،‏ استبدلها بالافكار الإيجابية.‏ اقتدِ بالرسول بولس الذي قال عندما انتقد الناس (‏ربما دون مبرِّر)‏ مقدرته الكلامية:‏ «‏وإنْ كنتُ غير بارع في الكلام،‏ فقطعا لستُ كذلك في المعرفة‏».‏ (‏٢ كورنثوس ١٠:‏١٠؛‏ ١١:‏٦‏)‏ لقد ادرك بولس ما هي مواطن ضعفه،‏ لكنه عرف ايضا ما هي مواطن قوته.‏ فما القول فيك؟‏ ما هي مواطن قوتك‏؟‏ اذا لم تستطع معرفتها،‏ فلمَ لا تتحدث مع شخص راشد يستطيع ان يكون لك سَنَدا؟‏ فصديق كهذا يمكنه ان يساعدك على معرفة مواطن قوتك والاستفادة منها كاملا.‏

مثلما ينمِّي رفع الاثقال عضلاتك،‏ تحسِّن عادات الدرس الجيدة أداءك في المدرسة.‏

اكتسِب عادات درس جيدة.‏ لا نجاح في المدرسة دون اجتهاد في الدرس.‏ صحيح ان مجرد ذكر كلمة «درس» قد يجعلك تشعر بالنفور،‏ إلا ان الدرس مفيد.‏ حتى انك بقليل من الجهد قد تجده ممتعا.‏ ولكن لاكتساب عادات درس جيدة،‏ يلزم ان تنظِّم وقتك.‏ تذكَّر ان الدرس ينبغي ان يكون من اولوياتك.‏ طبعا،‏ «‏للضحك وقت‏،‏ .‏ .‏ .‏ وللرقص فرحا وقت‏»،‏ كما يقول الكتاب المقدس.‏ (‏جامعة ٣:‏١،‏ ٤؛‏ ١١:‏٩‏)‏ لذلك انت ترغب على الارجح كمعظم المراهقين ان تخصِّص وقتا للتسلية والاستجمام.‏ غير ان الجامعة ١١:‏٤ تحذِّر:‏ «‏مَن يرصد الريح لا يزرع،‏ ومَن يراقب السحب لا يحصد‏».‏ فأيّ درس تتعلمه من ذلك؟‏ لا تؤجِّل عمل اليوم الى الغد،‏ وإلَّا تراكمت عليك الواجبات المهمة.‏ ادرس أولًا،‏ ثم العب.‏ ولا تقلق،‏ فبإمكانك ان تجد الوقت للاثنين معا!‏