الانتقال الى المحتويات

ما هي النبوة؟‏

ما هي النبوة؟‏

الكتاب المقدس يجيب

النبوة هي رسالة من اللّٰه الى البشر،‏ معلومات كشفها لهم.‏ والكتاب المقدس يقول ان الانبياء تكلموا «من قِبَل اللّٰه مسوقين بروح قدس».‏ (‏٢ بطرس ١:‏٢٠،‏ ٢١‏)‏ فالنبي اذًا هو شخص يستلم رسالة من اللّٰه وينقلها الى ال‌آخرين.‏ —‏ اعمال ٣:‏١٨‏.‏

كيف تواصل اللّٰه مع الانبياء؟‏

استخدم اللّٰه عدة طرق لينقل افكاره الى انبيائه:‏

  • كتابةً:‏ استخدم اللّٰه هذه الطريقة مرة واحدة على الاقل حين اعطى الوصايا العشر لموسى مكتوبةً على لوحين من حجر.‏ —‏ خروج ٣١:‏١٨‏.‏

  • شفهيًّا بواسطة ملائكة:‏ مثلا،‏ استخدم اللّٰه ملاكا ليخبر موسى ما يجب ان يقوله لفرعون مصر.‏ (‏خروج ٣:‏٢-‏٤،‏ ١٠‏)‏ وحين اراد اللّٰه ان ينقل كلمات محدَّدة،‏ وجَّه ملائكة لينقلوا رسالته كلمة كلمة الى انبيائه.‏ ففي احدى المرات،‏ قال اللّٰه لموسى:‏ «اكتب لنفسك هذه الكلمات،‏ لأني بحسب هذه الكلمات اقطع عهدا معك ومع اسرائيل».‏ —‏ خروج ٣٤:‏٢٧‏.‏ *

  • بالرؤى:‏ في بعض الاحيان،‏ شاهد الانبياء رؤى وهم مستيقظون وبكامل وعيهم.‏ (‏اشعيا ١:‏١؛‏ حبقوق ١:‏١‏)‏ وكانت بعض هذه الرؤى حية لدرجة ان مَن تلقاها شارك في احداثها.‏ (‏لوقا ٩:‏٢٨-‏٣٦؛‏ رؤيا ١:‏١٠-‏١٧‏)‏ وفي احيان اخرى،‏ نال الانبياء رؤى وهم في غيبوبة.‏ (‏اعمال ١٠:‏١٠،‏ ١١؛‏ ٢٢:‏١٧-‏٢١‏)‏ ونقل اللّٰه رسالته ايضا الى الانبياء بواسطة احلام رأوها في منامهم.‏ —‏ دانيال ٧:‏١؛‏ اعمال ١٦:‏٩،‏ ١٠‏.‏

  • بتوجيه افكار الانبياء:‏ وجَّه اللّٰه افكار انبيائه كي ينقلوا رسالته.‏ وهذا هو المقصود بالآية التي تقول ان «كل الاسفار المقدسة موحى بها من اللّٰه».‏ فعبارة «موحى بها من اللّٰه» تعني حرفيا «تنفَّسه اللّٰه» او «من نفَس اللّٰه».‏ (‏٢ تيموثاوس ٣:‏١٦‏،‏ تفسير الكتاب المقدس لواضعه جون ماك آرثر)‏ فقد استخدم اللّٰه روحه القدس،‏ اي قوَّته الفعالة،‏ ليغرس افكاره في عقول انبيائه.‏ فنقل الانبياء رسالة اللّٰه بكلماتهم هم.‏ —‏ ٢ صموئيل ٢٣:‏١،‏ ٢‏.‏

هل كل النبوات هي عن احداث ستحصل في المستقبل؟‏

كلا،‏ لا تتحدث كل نبوات الكتاب المقدس عن المستقبل.‏ الا ان معظم الرسائل التي نقلها اللّٰه الى خدامه اشارت الى المستقبل،‏ ولو بطريقة غير مباشرة.‏ مثلا،‏ حذَّر انبياء اللّٰه تكرارا بني اسرائيل قديما من عواقب طرقهم الشريرة.‏ وقد وصفت هذه التحذيرات البركات التي سينعمون بها في حال تجاوبوا مع كلام اللّٰه،‏ واللعنات التي ستلحق بهم اذا لم يطيعوه.‏ (‏ارميا ٢٥:‏٤-‏٦‏)‏ فمصير الاسرائيليين توقَّف على المسلك الذي يختارونه.‏ —‏ تثنية ٣٠:‏١٩،‏ ٢٠‏.‏

امثلة عن نبوات في الكتاب المقدس لم تتحدث عن المستقبل

  • في احدى المناسبات،‏ طلب الاسرائيليون المساعدة من اللّٰه.‏ فأرسل اليهم نبيًّا اخبرهم ان اللّٰه لا يساعدهم لأنهم رفضوا اطاعة وصاياه.‏ —‏ قضاة ٦:‏٦-‏١٠‏.‏

  • حين تحدث يسوع مع امرأة سامرية‏،‏ اخبرها امورا كثيرة عن ماضيها.‏ ولم يكن يسوع ليعرف هذه الامور ما لم يكشفها له اللّٰه.‏ فاستنتجت انه نبي رغم انه لم يخبرها اي شيء عن المستقبل‏.‏ —‏ يوحنا ٤:‏١٧-‏١٩‏.‏

  • خلال محاكمة يسوع‏،‏ غطَّى اعداؤه وجهه وضربوه،‏ ثم قالوا له:‏ «تنبأ!‏ مَن هو الذي ضربك؟‏».‏ فمن الواضح انهم لم يطلبوا منه ان يخبرهم عن المستقبل،‏ بل ان يستخدم قوة اللّٰه ليعرف مَن ضربه.‏ —‏ لوقا ٢٢:‏٦٣،‏ ٦٤‏.‏

^ ‎الفقرة 4‏ قد يبدو للوهلة الاولى ان اللّٰه تكلم مباشرة مع موسى.‏ لكن الكتاب المقدس يُظهر ان اللّٰه استخدم ملائكة لنقل عهد شريعة موسى.‏ —‏ اعمال ٧:‏٥٣؛‏ غلاطية ٣:‏١٩‏.‏