الانتقال الى المحتويات

متى وُلد يسوع؟‏

الكتاب المقدس يجيب

 لا يذكر الكتاب المقدس تاريخا محددا لولادة يسوع المسيح،‏ وهذا ما تؤكده المراجع التالية:‏

  •   «لم يختلف الناس في شيء اختلافهم في زمن ظهور الميلاد كعيد كنسي رسمي.‏ ولم تتباين آراؤهم تباينها في تحديد يوم الميلاد ذاته من السنة».‏ —‏ دراسات في التاريخ،‏ أنيس فريحة.‏

  •   «التاريخ الصحيح لولادة المسيح ليس معروفا».‏ —‏ دائرة المعارف الكاثوليكية الجديدة (‏بالانكليزية)‏.‏

  •   «ان التاريخ الدقيق لولادة المسيح غير معروف».‏ —‏ دائرة معارف المسيحية الباكرة (‏بالانكليزية)‏.‏

 صحيح ان الكتاب المقدس لا يجيب مباشرة عن السؤال:‏ ‹متى وُلد يسوع؟‏›،‏ لكنه يذكر حادثتين مرتبطتين بولادته تدفعان كثيرين الى الاستنتاج انه لم يولد في ٢٥ كانون الاول (‏ديسمبر)‏.‏

لم يولد في فصل الشتاء

  1.   الاكتتاب.‏ قبل ولادة يسوع بوقت قصير،‏ اصدر القيصر اوغسطس مرسوما بأن «يكتتب كل المسكونة».‏ فسافر الجميع ليكتتبوا،‏ «كل واحد الى مدينته»،‏ وهي رحلة توازي سفر اسبوع او اكثر في حالة أبوَي يسوع.‏ (‏لوقا ٢:‏​١-‏٣‏)‏ وهذا الاكتتاب او الاحصاء،‏ الذي ربما كان هدفه جمع معلومات تسهِّل جباية الضرائب والتجنيد الالزامي،‏ ما كان ليلقى استحسان الشعب ايًّا كان وقت اجرائه خلال السنة.‏ ومن غير المحتمل ان يمعن اوغسطس في استفزاز رعاياه بإجبار كثيرين منهم على القيام برحلات طويلة في فصل الشتاء البارد.‏

  2.   القطعان.‏ كان الرعاة «يعيشون في العراء ويسهرون في هُزُع الليل على رعيتهم».‏ (‏لوقا ٢:‏٨‏)‏ وبحسب كتاب الحياة اليومية في زمن يسوع (‏بالانكليزية)‏،‏ كانت القطعان تبقى في العراء من «الاسبوع الذي يسبق الفصح [اواخر آذار (‏مارس)‏]» حتى منتصف تشرين الثاني (‏نوفمبر)‏.‏ ويضيف الكتاب:‏ «تقضي [القطعان] الشتاء مخبأة؛‏ ومن هذا وحده يمكن ان يُرى ان التاريخ التقليدي لعيد الميلاد،‏ في الشتاء،‏ لا يُحتمل ان يكون صحيحا،‏ لأن الانجيل يقول ان الرعاة كانوا في الحقول».‏

وُلد في اوائل الخريف

 يمكننا تقدير تاريخ ولادة يسوع بالعد رجوعا من يوم وفاته في عيد الفصح اليهودي في ١٤ نيسان القمري من ربيع سنة ٣٣ ب‌م.‏ (‏يوحنا ١٩:‏​١٤-‏١٦‏)‏ فبما ان يسوع كان في الثلاثين من عمره تقريبا حين بدأ خدمته التي دامت ثلاث سنوات ونصفا،‏ يمكن القول انه وُلد في اوائل خريف سنة ٢ ق‌م.‏ —‏ لوقا ٣:‏٢٣‏.‏

لمَ يُحتفَل بعيد الميلاد في ٢٥ كانون الاول (‏ديسمبر)‏؟‏

 بما انه لا يوجد اي دليل على ان يسوع المسيح وُلد في ٢٥ كانون الاول (‏ديسمبر)‏،‏ فلماذا يُحتفَل بعيد الميلاد في هذا التاريخ؟‏ تقول دائرة المعارف البريطانية ان قادة الكنيسة اختاروا هذا التاريخ على الارجح كي «يتزامن مع العيد الروماني الوثني الذي يسم مولد ‹الشمس التي لا تُقهر›» عند الانقلاب الشتوي.‏ وبحسب دائرة المعارف الاميركية،‏ يعتقد علماء كثيرون ان الهدف من ذلك كان «استمالة المهتدين الوثنيين الى المسيحية».‏