الانتقال الى المحتويات

الانتقال الى القائمة الثانوية

شهود يهوه

العربية

كيف ‹تكرم اباك وأمك›؟‏

كيف ‹تكرم اباك وأمك›؟‏

الكتاب المقدس يجيب

ترد الوصية «أكرم اباك وأمك» عدة مرات في الكتاب المقدس.‏ (‏خروج ٢٠:‏١٢؛‏ تثنية ٥:‏١٦؛‏ متى ١٥:‏٤؛‏ افسس ٦:‏​٢،‏ ٣‏)‏ فماذا تعني هذه الوصية؟‏

  1. امنحهما التقدير:‏ اشكرهما على كل ما يفعلانه من اجلك وأطِعهما.‏ (‏امثال ٧:‏​١،‏ ٢؛‏ ٢٣:‏٢٦‏)‏ ويوصيك الكتاب المقدس ان تفتخر بهما.‏ تقول الامثال ١٧:‏٦‏:‏ «مجد البنين آباؤهم».‏

  2. احترِم سلطتهما:‏ يهوه منحهما هذه السلطة،‏ لذا يلزم ان تخضع لهما،‏ وخصوصا حين تكون صغيرا.‏ توصي كولوسي ٣:‏٢٠ الاولاد:‏ «أطيعوا والديكم في كل شيء،‏ فهذا مرضي جدا في الرب».‏ حتى يسوع اطاع والديه من كل قلبه حين كان صغيرا.‏ —‏ لوقا ٢:‏٥١‏.‏

  3. عامِلهما باحترام:‏ ‏(‏لاويين ١٩:‏٣؛‏ عبرانيين ١٢:‏٩‏)‏ يلزم ان يُكرِم الاولاد والديهم بكلامهم وتصرفاتهم،‏ حتى لو صعَّب بعض الوالدين ذلك عليهم.‏ فلا ينبغي ان يقلِّلوا من احترامهم ابدا.‏ (‏امثال ٣٠:‏١٧‏)‏ فالكتاب المقدس يعلِّم ان اهانة الوالدين ومعاملتهم بقسوة خطية خطيرة.‏ —‏ متى ١٥:‏٤‏.‏

  4. اعتنِ بهما:‏ يحتاج بعض الوالدين الى الدعم حين يتقدَّمون في السن.‏ وأنت تكرم والدَيك حين تبذل ما في وسعك لتؤمِّن لهما حاجاتهما.‏ (‏١ تيموثاوس ٥:‏​٤،‏ ٨‏)‏ مثلا،‏ طلب يسوع من احد تلاميذه ان يعتني بأمه قبل لحظات من موته.‏ —‏ يوحنا ١٩:‏​٢٥-‏٢٧‏.‏

مفاهيم خاطئة عن اكرام الوالدين

الخطأ:‏ تكرم اباك وأمك حين تدعهما يتدخَّلان في حياتك العائلية.‏

الصواب:‏ يعلِّم الكتاب المقدس ان رباط الزواج اهم من علاقتك بوالديك وأقربائك‏.‏ تقول التكوين ٢:‏٢٤‏:‏ «يترك الرجل اباه وأمه ويلتصق بزوجته».‏ (‏متى ١٩:‏​٤،‏ ٥‏)‏ طبعا،‏ يقدر المتزوجون ان يستفيدوا من نصائح والديهم.‏ (‏امثال ٢٣:‏٢٢‏)‏ ولكن لا يلزم ان يسمحوا لهم ان يتدخَّلوا في حياتهم.‏ —‏ متى ١٩:‏٦‏.‏

الخطأ:‏ ابوك وأمك لديهما سلطة مطلقة.‏

الصواب:‏ صحيح ان الله منح الوالدين سلطة في العائلة،‏ لكنَّ سلطتهما محدودة.‏ فسلطة الله اعلى من كل السلطات البشرية.‏ مثلا،‏ حين امرت محكمة عليا تلاميذ يسوع ان يخالفوا المشيئة الالهية،‏ اجابوا:‏ «ينبغي ان يطاع الله حاكما لا الناس».‏ (‏اعمال ٥:‏​٢٧-‏٢٩‏)‏ بشكل مماثل،‏ يطيع الاولاد والديهم «في اتحاد بالرب»،‏ اي في كل شيء لا يخالف شرائع الله.‏ —‏ افسس ٦:‏١‏.‏

الخطأ:‏ تكرم اباك وأمك حين تتبع معتقداتهما الدينية.‏

الصواب:‏ يشجِّعنا الكتاب المقدس ان نفحص ما نتعلَّمه ونتأكد من صحته‏.‏ (‏اعمال ١٧:‏١١؛‏ ١ يوحنا ٤:‏١‏)‏ نتيجة ذلك،‏ قد نختار ايمانا يختلف عن ايمان والدينا.‏ والكتاب المقدس يذكر ان عددا من خدام الله الامناء لم يتبعوا دين آبائهم،‏ ومنهم ابراهيم وراعوث والرسول بولس.‏ —‏ يشوع ٢٤:‏​٢،‏ ١٤،‏ ١٥؛‏ راعوث ١:‏​١٥،‏ ١٦؛‏ غلاطية ١:‏​١٤-‏١٦،‏ ٢٢-‏٢٤‏.‏

الخطأ:‏ تكرم اباك وأمك حين تشارك في عبادة الاسلاف.‏

الصواب:‏ يقول الكتاب المقدس:‏ «يهوه إلهك تعبد،‏ وله وحده تؤدِّي خدمة مقدسة».‏ (‏لوقا ٤:‏٨‏)‏ فالله لا يرضى عن عبادة الاسلاف.‏ ويعلِّم الكتاب المقدس ايضا ان ‹‏الاموات لا يعلمون شيئا‏›.‏ فهم لا يشعرون بشيء،‏ ولا هم قادرون على مساعدة او ايذاء الاحياء.‏ —‏ جامعة ٩:‏​٥،‏ ١٠؛‏ اشعيا ٨:‏١٩‏.‏