مزمور ٢٨‏:‏١‏-٩

  • صلاة داود تُسمَع

    • ‏«يهوه قوَّتي وترس يحميني» ‏(‏٧‏)‏

لِدَاوُد.‏ ٢٨  أُصَلِّي إلَيكَ يا يَهْوَه يا صَخرَتي؛‏ +أرْجوكَ لا تَسُدَّ أُذُنَيْكَ عنِّي.‏ إذا بَقيتَ ساكِتًا،‏فسَأصيرُ مِثلَ النَّازِلينَ إلى الحُفرَة.‏ *+  ٢  إسمَعْ تَوَسُّلاتي حينَ أصرُخُ إلَيك،‏حينَ أرفَعُ يَدَيَّ صَوبَ قُدْسِ الأقداسِ في بَيتِك.‏ +  ٣  لا تُهلِكْني معَ الأشرار،‏ معَ الَّذينَ يُؤْذونَ غَيرَهُم،‏ +الَّذينَ يُكَلِّمونَ غَيرَهُم بِطَريقَةٍ مُسالِمَة بَينَما الشَّرُّ في قُلوبِهِم.‏ +  ٤  عاقِبْهُم على أعمالِهِم،‏ +على مُمارَساتِهِمِ الشِّرِّيرَة.‏ أعْطِهِم ما يَستَحِقُّونَهُعلى أعمالِ يَدِهِم.‏ +  ٥  فهُم لا يَهتَمُّونَ بِأفعالِ يَهْوَه،‏ +ولا بِأعمالِ يَدَيْه.‏ + لِذلِك سيَهدِمُهُم ولن يَبْنِيَهُم.‏  ٦  لِيَتَمَجَّدْ يَهْوَهلِأنَّهُ سَمِعَ تَوَسُّلاتي.‏  ٧  يَهْوَه قُوَّتي + وتُرسٌ يَحْميني.‏ +أتَّكِلُ علَيهِ * بِكُلِّ قَلبي.‏ + هو ساعَدَني،‏ لِذلِك يَفرَحُ قَلبيوأُرَنِّمُ له.‏  ٨  يَهْوَه هو قُوَّةُ شَعبِه،‏إنَّهُ حِصنٌ يُخَلِّصُ مَسِيحَهُ * خَلاصًا عَظيمًا.‏ +  ٩  خَلِّصْ شَعبَكَ وبارِكْ مِلْكَك.‏ + إهتَمَّ بهِم مِثلَ راعٍ واحمِلْهُم بَينَ ذِراعَيْكَ إلى الأبَد.‏ +

الحواشي

أو:‏ «القبر».‏
أو:‏ «أثق به».‏
أو:‏ «ممسوحه؛‏ مختاره».‏