لاويين ٢٧‏:‏١‏-٣٤

٢٧  وقالَ يَهْوَه أيضًا لِمُوسَى:‏ ٢  ‏«قُلْ لِلإسْرَائِيلِيِّين:‏ ‹إذا نَذَرَ أحَدٌ نَذْرًا خُصوصِيًّا + بِأن يُقَدِّمَ لِيَهْوَه مَبلَغًا يُعادِلُ قيمَةَ شَخص،‏ * ٣  فإنَّ القيمَةَ المُحَدَّدَة لِذَكَرٍ عُمرُهُ بَينَ ٢٠ و ٦٠ سَنَةً هي ٥٠ شاقِلًا * مِنَ الفِضَّة،‏ بِحَسَبِ وَزنِ الشَّاقِلِ الرَّسمِيِّ في المَكانِ المُقَدَّس.‏ * ٤  وإذا كانَت أُنْثى،‏ فالقيمَةُ المُحَدَّدَة لها هي ٣٠ شاقِلًا.‏ * ٥  وإذا كانَ عُمرُ الشَّخصِ بَينَ ٥ سِنينٍ و ٢٠ سَنَة،‏ تَكونُ القيمَةُ المُحَدَّدَة لِلذَّكَرِ ٢٠ شاقِلًا * ولِلأُنْثى ١٠ شَواقِل.‏ * ٦  وإذا كانَ عُمرُهُ بَينَ شَهرٍ وخَمسِ سِنين،‏ تَكونُ القيمَةُ المُحَدَّدَة لِلذَّكَرِ خَمسَةَ شَواقِلِ * فِضَّةٍ ولِلأُنْثى ثَلاثَةَ شَواقِلِ * فِضَّة.‏ ٧  ‏«‹وإذا كانَ عُمرُ الشَّخصِ ٦٠ سَنَةً وما فَوق،‏ فالقيمَةُ المُحَدَّدَة لِلذَّكَرِ هي ١٥ شاقِلًا * ولِلأُنْثى ١٠ شَواقِل.‏ * ٨  ولكن إذا كانَ الَّذي نَذَرَ النَّذْرَ أفقَرَ مِن أن يَدفَعَ القيمَةَ المُحَدَّدَة،‏ + يوقِفُ الشَّخصَ المَنذورَ أمامَ الكاهِنِ لِكَي يُقَدِّرَ قيمَتَه.‏ وسَيُقَدِّرُ الكاهِنُ قيمَةَ الشَّخصِ بِحَسَبِ إمكانِيَّاتِ الَّذي نَذَرَ النَّذْر.‏ + ٩  ‏«‹وإذا نَذَرَ أحَدٌ حَيَوانًا يُمكِنُ أن يُقَدَّمَ كذَبيحَةٍ لِيَهْوَه،‏ يَصيرُ ذلِكَ الحَيَوانُ مُقَدَّسًا لِيَهْوَه.‏ ١٠  لا يُغَيِّرُهُ ولا يُبَدِّلُ حَيَوانًا جَيِّدًا بِحَيَوانٍ رَديءٍ ولا حَيَوانًا رَديئًا بِحَيَوانٍ جَيِّد.‏ وفي حالِ بَدَّلَ حَيَوانًا بِحَيَوانٍ آخَر،‏ يَصيرُ الحَيَوانانِ الاثنانِ مُقَدَّسَيْن.‏ ١١  وإذا نَذَرَ أحَدٌ حَيَوانًا نَجِسًا + لا يُمكِنُ أن يُقَدَّمَ كذَبيحَةٍ لِيَهْوَه،‏ فعِندَئِذٍ يُوقِفُ الحَيَوانَ أمامَ الكاهِن.‏ ١٢  فيُقَدِّرُ الكاهِنُ قيمَةَ الحَيَوانِ على أساسِ نَوعِيَّتِه،‏ هل هي جَيِّدَة أو رَديئَة.‏ والقيمَةُ الَّتي يُقَدِّرُها الكاهِنُ تَكونُ هي ثَمَنَه.‏ ١٣  ولكنْ في حالِ أرادَ أن يَستَرجِعَه،‏ يَدفَعُ القيمَةَ الَّتي قَدَّرَها الكاهِنُ ويَزيدُ علَيها خُمسَها.‏ *+ ١٤  ‏«‹وإذا خَصَّصَ أحَدٌ بَيتَهُ لِيَكونَ مُقَدَّسًا لِيَهْوَه،‏ يُقَدِّرُ الكاهِنُ قيمَتَهُ على أساسِ مُواصَفاتِه،‏ هل هي جَيِّدَة أو رَديئَة.‏ والقيمَةُ الَّتي يُقَدِّرُها الكاهِنُ تَكونُ هي ثَمَنَه.‏ + ١٥  ولكنْ إذا أرادَ الَّذي قَدَّسَ بَيتَهُ أن يَستَرجِعَه،‏ يَدفَعُ الثَّمَنَ الَّذي قَدَّرَهُ الكاهِنُ ويَزيدُ علَيهِ خُمسَه.‏ فيَصيرُ البَيتُ له.‏ ١٦  ‏«‹إذا جَعَلَ أحَدٌ جُزْءًا مِنَ الحَقلِ الَّذي يَملِكُهُ مُقَدَّسًا لِيَهْوَه،‏ تُقَدَّرُ قيمَتُهُ بِحَسَبِ كَمِّيَّةِ البُذورِ اللَّازِمَة لِزِراعَتِه:‏ كُلُّ حُومَرٍ * مِن بُذورِ الشَّعيرِ يُعادِلُ ٥٠ شاقِلَ * فِضَّة.‏ ١٧  فإذا قَدَّسَ حَقلَهُ خِلالَ سَنَةِ اليُوبِيل،‏ + لا تَتَغَيَّرُ القيمَةُ المُقَدَّرَة.‏ ١٨  أمَّا إذا قَدَّسَ حَقلَهُ بَعدَ اليُوبِيل،‏ فيُحَدِّدُ الكاهِنُ ثَمَنًا أقَلَّ مِنَ القيمَةِ المُقَدَّرَة،‏ وذلِك على أساسِ عَدَدِ السِّنينِ الباقِيَة حتَّى اليُوبِيلِ التَّالي.‏ + ١٩  وإذا أرادَ الَّذي قَدَّسَ الحَقلَ أن يَستَرجِعَه،‏ يَدفَعُ قيمَةَ الحَقلِ ويَزيدُ علَيها خُمسَها.‏ وهكَذا يَبْقى الحَقلُ له.‏ ٢٠  وإذا لم يَستَرجِعِ الحَقلَ وانباعَ الحَقلُ لِشَخصٍ آخَر،‏ فلن يَقدِرَ أن يَستَرجِعَهُ مُجَدَّدًا.‏ ٢١  وفي اليُوبِيل،‏ يُخَصَّصُ * الحَقلُ لِيَهْوَه؛‏ إنَّهُ مُقَدَّسٌ لهُ وسَيَصيرُ مِلْكًا لِلكَهَنَة.‏ + ٢٢  ‏«‹وإذا اشتَرى شَخصٌ حَقلًا ثُمَّ جَعَلَهُ مُقَدَّسًا لِيَهْوَه،‏ والحَقلُ لَيسَ جُزْءًا مِن ميراثِه،‏ + ٢٣  يَحسُبُ لهُ الكاهِنُ قيمَةَ الحَقلِ على أساسِ عَدَدِ السِّنينِ حتَّى اليُوبِيلِ التَّالي،‏ وعلى الشَّخصِ أن يَدفَعَ في نَفْسِ اليَوم.‏ + وهذا المَبلَغُ هو شَيءٌ مُقَدَّسٌ لِيَهْوَه.‏ ٢٤  وفي سَنَةِ اليُوبِيل،‏ يَعودُ الحَقلُ إلى الَّذي اشتُرِيَ مِنهُ في الأساس،‏ أي إلى الَّذي يَملِكُ الأرض.‏ + ٢٥  ‏«‹وقيمَةُ كُلِّ شَيءٍ تُقَدَّرُ بِحَسَبِ وَزنِ الشَّاقِلِ الرَّسمِيِّ في المَكانِ المُقَدَّس.‏ والشَّاقِلُ يُساوي ٢٠ جِيرَة.‏ * ٢٦  ‏«‹ولكنْ لا يُمكِنُ أن يَجعَلَ أحَدٌ بِكرَ الحَيَواناتِ مُقَدَّسًا لِيَهْوَه،‏ لِأنَّ البِكرَ هو لهُ أصلًا.‏ + إن كانَ البِكرُ مِنَ البَقَرِ أوِ الغَنَمِ فهو لِيَهْوَه.‏ + ٢٧  ولكنْ إذا كانَ البِكرُ مِنَ الحَيَواناتِ النَّجِسَة وأرادَ صاحِبُهُ أن يَستَرجِعَه،‏ يَجِبُ أن يَدفَعَ القيمَةَ المُقَدَّرَة لِلحَيَوانِ ويَزيدَ علَيها خُمسَها.‏ + وإذا لم يَستَرجِعِ الحَيَوان،‏ يُباعُ بِحَسَبِ قيمَتِهِ المُقَدَّرَة.‏ ٢٨  ‏«‹ولكنْ أيُّ شَيءٍ يُخَصِّصُهُ الشَّخصُ لِيَهْوَه بِشَكلٍ نِهائِيٍّ * مِن كُلِّ ما هو له،‏ إن كانَ إنسانًا أو حَيَوانًا أو حَقلًا يَملِكُه،‏ لا يُمكِنُ أن يُباعَ أو يُستَرجَع.‏ إنَّهُ مِنَ الأشياءِ المُقَدَّسَة جِدًّا،‏ وهو مِلْكٌ لِيَهْوَه.‏ + ٢٩  بِالإضافَةِ إلى ذلِك،‏ كُلُّ شَخصٍ يُحكَمُ علَيهِ حُكمًا نِهائِيًّا بِالمَوت،‏ * لا يُمكِنُ أن يُخَلَّص،‏ *+ بل يَجِبُ أن يُقتَلَ بِالتَّأكيد.‏ + ٣٠  ‏«‹والعُشرُ + مِن كُلِّ ما تُنتِجُهُ الأرض،‏ إن كانَ مِن مَحصولِ الحَقلِ أو ثَمَرِ الأشجار،‏ هو لِيَهْوَه.‏ إنَّهُ مُقَدَّسٌ لِيَهْوَه.‏ ٣١  وإذا أرادَ الشَّخصُ أن يَستَرجِعَ شَيئًا مِنَ العُشر،‏ يَجِبُ أن يَدفَعَ قيمَتَهُ ويَزيدَ علَيها خُمسَها.‏ ٣٢  أمَّا بِالنِّسبَةِ إلى عُشرِ البَقَرِ والخِرافِ والماعِز،‏ فمِن كُلِّ عَشَرَةِ حَيَواناتٍ تَمُرُّ تَحتَ عَصا الرَّاعي،‏ يَكونُ الحَيَوانُ العاشِرُ مُقَدَّسًا لِيَهْوَه.‏ ٣٣  لا يَجِبُ أن يَفحَصَهُ الشَّخصُ لِيَرى هل هو جَيِّدٌ أو رَديء،‏ ولا يَجِبُ أن يُبَدِّلَه.‏ وإذا حاوَلَ أن يُبَدِّلَه،‏ يَصيرُ الحَيَوانُ الأساسِيُّ وبَديلُهُ مُقَدَّسَيْن.‏ + لا يُمكِنُ أن يُستَرجَعا›».‏ ٣٤  هذِه هيَ الوَصايا الَّتي أعْطاها يَهْوَه لِمُوسَى على جَبَلِ سِينَاء + لِيَنقُلَها إلى الإسْرَائِيلِيِّين.‏

الحواشي

حرفيا:‏ «نفس».‏
‏٥٧٠ غ.‏ ١ شاقل = ٤‏,١١ غ.‏
او:‏ «بحسب الشاقل المقدَّس».‏
‏٣٤٢ غ.‏
‏٢٢٨ غ.‏
‏١١٤ غ.‏
‏٥٧ غ.‏
‏٢‏,٣٤ غ.‏
‏١٧١ غ.‏
‏١١٤ غ.‏
اي:‏ ٢٠٪ من القيمة المقدَّرة.‏
‏١ حومر = ٢٢٠ ل.‏
‏٥٧٠ غ.‏
حرفيا:‏ «يُحرَّم».‏
‏٤‏,١١ غ.‏ ١ جيرة = ٥٧‏,٠ غ.‏
حرفيا:‏ «يُحرِّمه ليهوه».‏
حرفيا:‏ «يُحرَّم».‏
حرفيا:‏ «يُفدى».‏