لاويين ١٨‏:‏١‏-٣٠

  • العلاقات الجنسية المحرَّمة ‏(‏١-‏٣٠‏)‏

    • لا تتمثلوا بالكنعانيين ‏(‏٣‏)‏

    • العلاقات الجنسية بين الاقرباء اللصيقين ‏(‏٦-‏١٨‏)‏

    • العلاقات الجنسية خلال العادة الشهرية ‏(‏١٩‏)‏

    • العلاقات الجنسية المثلية ‏(‏٢٢‏)‏

    • البهيمية ‏(‏٢٣‏)‏

    • ‏‹إبقوا طاهرين وإلا فستتقيأكم الارض› ‏(‏٢٤-‏٣٠‏)‏

١٨  وتابَعَ يَهْوَه كَلامَهُ مع مُوسَى قائِلًا:‏ ٢  ‏«قُلْ لِلإسْرَائِيلِيِّين:‏ ‹أنا يَهْوَه إلهُكُم.‏ + ٣  لا تَتَصَرَّفوا مِثلَما يَتَصَرَّفونَ في أرضِ مِصْر الَّتي سَكَنْتُم فيها،‏ ولا تَفعَلوا ما يَفعَلونَهُ في أرضِ كَنْعَان الَّتي سأُدخِلُكُم إلَيها،‏ + ولا تَتبَعوا عاداتِهِم.‏ ٤  أطيعوا قَوانيني وطَبِّقوا وَصايايَ واتبَعوها.‏ + أنا يَهْوَه إلهُكُم.‏ ٥  علَيكُم أن تُطيعوا وَصايايَ وقَوانيني؛‏ كُلُّ مَن يُطيعُها سيَحْيا بِفَضلِها.‏ + أنا يَهْوَه.‏ ٦  ‏«‹لا يَجِبُ أن يُقيمَ أحَدٌ مِنكُم عَلاقَةً جِنسِيَّة مع * قَريبٍ لَصيقٍ له.‏ + أنا يَهْوَه.‏ ٧  لا تُقِمْ عَلاقَةً جِنسِيَّة مع أبيك،‏ ولا تُقِمْ عَلاقَةً جِنسِيَّة مع أُمِّك.‏ إنَّها أُمُّك،‏ فلا يَجِبُ أن تُقيمَ عَلاقَةً جِنسِيَّة معها.‏ ٨  ‏«‹لا تُقِمْ عَلاقَةً جِنسِيَّة مع زَوجَةِ أبيك.‏ + فهذا يَجلُبُ العارَ على أبيك.‏ * ٩  ‏«‹لا تُقِمْ عَلاقَةً جِنسِيَّة مع أختِك،‏ بِنتِ أبيكَ أو بِنتِ أُمِّك،‏ إن كانَت مَوْلودَةً في نَفْسِ البَيتِ أو في بَيتٍ آخَر.‏ + ١٠  ‏«‹لا تُقِمْ عَلاقَةً جِنسِيَّة مع بِنتِ ابْنِكَ أو بِنتِ ابْنَتِك؛‏ فهذا يَجلُبُ العارَ علَيك.‏ * ١١  ‏«‹لا تُقِمْ عَلاقَةً جِنسِيَّة مع بِنتِ زَوجَةِ أبيكَ الَّتي أنجَبَتْها مِن أبيك،‏ فهي أُختُك.‏ ١٢  ‏«‹لا تُقِمْ عَلاقَةً جِنسِيَّة مع عَمَّتِك،‏ أُختِ أبيك.‏ إنَّها مِن دَمِه.‏ + ١٣  ‏«‹لا تُقِمْ عَلاقَةً جِنسِيَّة مع خالَتِك،‏ أُختِ أُمِّك.‏ إنَّها مِن دَمِها.‏ ١٤  ‏«‹لا تُقِمْ عَلاقَةً جِنسِيَّة مع زَوجَةِ عَمِّكَ لِكَي لا تَجلُبَ العارَ علَيه.‏ * إنَّها امرَأةُ عَمِّك.‏ + ١٥  ‏«‹لا تُقِمْ عَلاقَةً جِنسِيَّة مع كَنَّتِك.‏ + إنَّها زَوجَةُ ابْنِك،‏ فلا يَجِبُ أن تُقيمَ عَلاقَةً معها.‏ ١٦  ‏«‹لا تُقِمْ عَلاقَةً جِنسِيَّة مع زَوجَةِ أخيك.‏ + فهذا يَجلُبُ العارَ على أخيك.‏ * ١٧  ‏«‹لا تُقِمْ عَلاقَةً جِنسِيَّة معَ امرَأةٍ ومع بِنتِها + أو حَفيدَتِها.‏ * إنَّهُما قَريبَتانِ لَصيقَتانِ لها.‏ وهذا تَصَرُّفٌ فاحِش.‏ * ١٨  ‏«‹لا تَأخُذْ أُختَ زَوجَتِكَ ضَرَّةً علَيها + وتُقِمْ عَلاقَةً جِنسِيَّة معها فيما زَوجَتُكَ حَيَّة.‏ ١٩  ‏«‹لا تَقتَرِبْ مِنِ امرَأةٍ لِتُقيمَ عَلاقَةً جِنسِيَّة معها عِندَما تَكونُ نَجِسَةً بِسَبَبِ العادَةِ الشَّهرِيَّة.‏ + ٢٠  ‏«‹لا تُقِمْ عَلاقَةً جِنسِيَّة مع زَوجَةِ رَجُلٍ آخَر؛‏ * فهذا يُنَجِّسُك.‏ + ٢١  ‏«‹لا تَسمَحْ أن يُقَدَّمَ * واحِدٌ مِن أوْلادِكَ لِلإلهِ مُولَك.‏ + لا تُنَجِّسِ اسْمَ إلهِكَ بِهذِهِ الطَّريقَة.‏ + أنا يَهْوَه.‏ ٢٢  ‏«‹لا يَجِبُ أن يُقيمَ رَجُلٌ عَلاقَةً جِنسِيَّة مع رَجُلٍ آخَر.‏ *+ هذا تَصَرُّفٌ مَكروهٌ جِدًّا.‏ ٢٣  ‏«‹لا يَجِبُ أن يُقيمَ رَجُلٌ عَلاقَةً جِنسِيَّة مع حَيَوان؛‏ هذا يُنَجِّسُه.‏ ولا يَجِبُ أن تُحاوِلَ امرَأةٌ أن تُقيمَ عَلاقَةً جِنسِيَّة مع حَيَوان.‏ + هذا مُخالِفٌ لِلطَّبيعَة.‏ ٢٤  ‏«‹لا تُنَجِّسوا أنفُسَكُم بِأيِّ واحِدَةٍ مِن هذِهِ المُمارَسات،‏ لِأنَّ الأُمَمَ الَّتي سأطرُدُها مِن أمامِكُم نَجَّسَت نَفْسَها بِهذِهِ كُلِّها.‏ + ٢٥  لِذلِك صارَت أرضُهُم نَجِسَة،‏ وسَأُعاقِبُهُم على ذَنْبِهِم وسَتَتَقَيَّأُهُم أرضُهُم.‏ + ٢٦  أمَّا أنتُم فأطيعوا وَصايايَ وقَوانيني،‏ + ولا تَعمَلوا أيَّ واحِدَةٍ مِن هذِهِ المُمارَساتِ الكَريهَة.‏ هذا يَنطَبِقُ علَيكُم وعلى الأجانِبِ السَّاكِنينَ بَينَكُم.‏ + ٢٧  فكُلُّ هذِهِ المُمارَساتِ الكَريهَة عَمِلَها الَّذينَ سَكَنوا في الأرضِ قَبلَكُم،‏ + فصارَتِ الأرضُ نَجِسَة.‏ ٢٨  لِذلِك لا تُنَجِّسوا الأرضَ لِكَي لا تَتَقَيَّأَكُم مِثلَما ستَتَقَيَّأُ الأُمَمَ الَّتي قَبلَكُم.‏ ٢٩  كُلُّ مَن يَعمَلُ أيَّ واحِدَةٍ مِن هذِهِ المُمارَساتِ الكَريهَة،‏ يَجِبُ أن يُقتَل.‏ * ٣٠  إلتَزِموا بِواجِبِكُم تِجاهي ولا تَعمَلوا شَيئًا مِنَ العاداتِ الكَريهَة الَّتي عَمِلَها الَّذينَ قَبلَكُم،‏ + لِكَي لا تُنَجِّسوا أنفُسَكُم بها.‏ أنا يَهْوَه إلهُكُم›».‏

الحواشي

حرفيا:‏ «يكشف عُري»،‏ هنا وفي الاعداد اللاحقة.‏
حرفيا:‏ «انه عُري ابيك».‏
حرفيا:‏ «انه عُريك».‏
حرفيا:‏ «لا تكشف عُري اخي ابيك».‏
حرفيا:‏ «انه عُري اخيك».‏
حرفيا:‏ «بنت ابنها او بنت ابنتها».‏
او:‏ «سلوك مُخجِل؛‏ سلوك خليع».‏
او:‏ «جارك؛‏ صاحبك».‏
او:‏ «يُخصَّص؛‏ يُقدَّم ذبيحة».‏
حرفيا:‏ «لا تَنَم مع رجل مثلما تنام مع امرأة».‏
حرفيا:‏ «تُقطَع النفوس التي تعملها من بين شعبها».‏