عدد ٣٥‏:‏١‏-٣٤

  • مدن للاويين ‏(‏١-‏٨‏)‏

  • مدن الملجإ ‏(‏٩-‏٣٤‏)‏

٣٥  ثُمَّ قالَ يَهْوَه لِمُوسَى في سُهولِ مُوآب الصَّحراوِيَّة قُربَ نَهرِ الأُرْدُنّ + عِندَ أَرِيحَا:‏ ٢  ‏«أوْصِ الإسْرَائِيلِيِّينَ أن يُعْطوا مِن ميراثِهِم مُدُنًا لِلَّاوِيِّينَ كَي يَسكُنوا فيها،‏ + وأن يُعْطوهُم مَراعي حَولَ المُدُن.‏ + ٣  فتَكونُ المُدُنُ لِلسَّكَن،‏ والمَراعي لِمَواشيهِم ولِكُلِّ حَيَواناتِهِمِ الأُخْرى.‏ ٤  والمَراعي الَّتي تُعْطونَها لِلَّاوِيِّينَ سَتَمتَدُّ مِن سورِ المَدينَةِ إلى الخارِجِ مَسافَةَ ٠٠٠‏,١ ذِراعٍ * مِن كُلِّ الجِهات.‏ ٥  ويَجِبُ أن تَقيسوا خارِجَ المَدينَةِ ٠٠٠‏,٢ ذِراعٍ * مِنَ الجِهَةِ الشَّرقِيَّة،‏ ٠٠٠‏,٢ ذِراعٍ مِنَ الجِهَةِ الجَنوبِيَّة،‏ ٠٠٠‏,٢ ذِراعٍ مِنَ الجِهَةِ الغَربِيَّة،‏ و ٠٠٠‏,٢ ذِراعٍ مِنَ الجِهَةِ الشَّمالِيَّة،‏ والمَدينَةُ تَكونُ في الوَسَط.‏ هذِه هيَ المَراعي لِمُدُنِهِم.‏ ٦  ‏«ومِن بَينِ المُدُنِ الَّتي تُعْطونَها لِلَّاوِيِّين،‏ سيَكونُ هُناك ٦ مُدُنٍ لِلمَلجَإ + كَي يَهرُبَ إلَيها القاتِل.‏ + هذا بِالإضافَةِ إلى ٤٢ مَدينَةً أُخْرى.‏ ٧  فيَكونُ مَجموعُ المُدُنِ الَّتي تُعْطونَها لِلَّاوِيِّينَ ٤٨ مَدينَةً مع مَراعيها.‏ + ٨  والمُدُنُ الَّتي تُعْطونَها لهُم ستُؤْخَذُ مِن أملاكِ الإسْرَائِيلِيِّين.‏ + مِنَ المَجموعَةِ الكَبيرَة تَأخُذونَ كَثيرًا،‏ ومِنَ المَجموعَةِ الصَّغيرَة تَأخُذونَ قَليلًا.‏ + كُلُّ مَجموعَةٍ ستُعْطي بَعضَ مُدُنِها لِلَّاوِيِّينَ حَسَبَ الميراثِ الَّذي تَحصُلُ علَيه».‏ ٩  وتابَعَ يَهْوَه كَلامَهُ مع مُوسَى قائِلًا:‏ ١٠  ‏«قُلْ لِلإسْرَائِيلِيِّين:‏ ‹عِندَما تَعبُرونَ نَهرَ الأُرْدُنّ إلى أرضِ كَنْعَان،‏ + ١١  اختاروا مُدُنًا مَوْقِعُها مُناسِبٌ لكُم لِتَكونَ مُدُنَ مَلجَإٍ،‏ كَي يَهرُبَ إلَيها مَن يَقتُلُ شَخصًا * عن غَيرِ قَصد.‏ + ١٢  ستَكونُ هذِهِ المُدُنُ مَلجَأً لكُم مِنَ الَّذي يَنتَقِمُ لِدَمِ المَيِّت.‏ + وهكَذا لا يَموتُ القاتِلُ قَبلَ أن تُحاكِمَهُ الجَماعَة.‏ + ١٣  هذا هوَ الهَدَفُ مِن مُدُنِ المَلجَإ السِّتِّ الَّتي ستَختارونَها.‏ ١٤  إختاروا ثَلاثَ مُدُنٍ في هذِهِ الجِهَةِ مِن نَهرِ الأُرْدُنّ + وثَلاثَ مُدُنٍ في أرضِ كَنْعَان + كَي تَكونَ مُدُنَ مَلجَإٍ.‏ ١٥  وهذِهِ المُدُنُ السِّتُّ ستَكونُ مَلجَأً لِلإسْرَائِيلِيِّينَ أوِ الأجانِبِ + أوِ المُهاجِرينَ * السَّاكِنينَ بَينَهُم.‏ أيُّ واحِدٍ مِنهُم يَقتُلُ شَخصًا عن غَيرِ قَصدٍ يَهرُبُ إلَيها.‏ + ١٦  ‏«‹ولكنْ إذا ضَرَبَ شَخصٌ شَخصًا آخَرَ بِأداةٍ مِن حَديدٍ ومات،‏ فهو قاتِل.‏ والقاتِلُ يَجِبُ أن يُقتَل.‏ + ١٧  وإذا ضَرَبَهُ بِحَجَرٍ يُمكِنُ أن يَقتُلَهُ ومات،‏ فهو قاتِل.‏ والقاتِلُ يَجِبُ أن يُقتَل.‏ ١٨  وإذا ضَرَبَهُ بِأداةٍ مِن خَشَبٍ يُمكِنُ أن تَقتُلَهُ ومات،‏ فهو قاتِل.‏ والقاتِلُ يَجِبُ أن يُقتَل.‏ ١٩  ‏«‹الَّذي يَنتَقِمُ لِدَمِ المَيِّتِ هوَ الَّذي يَقتُلُ القاتِل.‏ يَقتُلُهُ عِندَما يَلتَقي به.‏ ٢٠  وإذا دَفَعَ شَخصٌ شَخصًا آخَرَ لِأنَّهُ يَكرَهُهُ أو رَمى علَيهِ شَيئًا بِنِيَّةٍ خَبيثَة * ومات،‏ + ٢١  أو إذا ضَرَبَهُ بِيَدِهِ لِأنَّهُ يَكرَهُه،‏ وماتَ الشَّخص،‏ فالضَّارِبُ يَجِبُ أن يُقتَل.‏ إنَّهُ قاتِل.‏ والَّذي يَنتَقِمُ لِدَمِ المَيِّتِ يَقتُلُهُ عِندَما يَلتَقي به.‏ ٢٢  ‏«‹ولكنْ إذا دَفَعَهُ دونَ أن يَقصِدَ ولَيسَ لِأنَّهُ يَكرَهُه،‏ أو إذا رَمى علَيهِ شَيئًا مِن دونِ نِيَّةٍ خَبيثَة،‏ *+ ٢٣  أو إذا أوْقَعَ علَيهِ حَجَرًا مِن دونِ أن يَراهُ ولم يَكُنْ عَدُوًّا لهُ ولا في نِيَّتِهِ أن يُؤْذِيَه،‏ وماتَ الشَّخص،‏ ٢٤  فعِندَئِذٍ تَحكُمُ الجَماعَةُ بَينَ الضَّارِبِ والمُنتَقِمِ لِدَمِ المَيِّتِ بِحَسَبِ هذِهِ الوَصايا.‏ + ٢٥  بَعدَ ذلِك،‏ تُنقِذُ الجَماعَةُ القاتِلَ مِن يَدِ المُنتَقِمِ لِدَمِ المَيِّت،‏ وتَرُدُّهُ إلى مَدينَةِ المَلجَإ الَّتي هَرَبَ إلَيها.‏ ويَجِبُ أن يَسكُنَ فيها إلى أن يَموتَ رَئيسُ الكَهَنَةِ المُختارُ * بِواسِطَةِ الزَّيتِ المُقَدَّس.‏ + ٢٦  ‏«‹ولكنْ إذا خَرَجَ القاتِلُ مِن حُدودِ مَدينَةِ المَلجَإ الَّتي هَرَبَ إلَيها،‏ ٢٧  ووَجَدَهُ المُنتَقِمُ لِدَمِ المَيِّتِ خارِجَ حُدودِ مَدينَةِ المَلجَإ وقَتَلَه،‏ فهو لا يُحاسَبُ على دَمِه.‏ ٢٨  فالقاتِلُ يَجِبُ أن يَسكُنَ في مَدينَةِ المَلجَإ إلى أن يَموتَ رَئيسُ الكَهَنَة.‏ ولكنْ بَعدَ مَوتِ رَئيسِ الكَهَنَة،‏ يُمكِنُهُ أن يَرجِعَ إلى أرضِه.‏ + ٢٩  هذِه هيَ القَوانينُ الَّتي يَجِبُ أن تَحكُموا على أساسِها جيلًا بَعدَ جيلٍ في كُلِّ أماكِنِ سَكَنِكُم.‏ ٣٠  ‏«‹كُلُّ مَن يَقتُلُ شَخصًا عن قَصد،‏ يَجِبُ أن يُقتَلَ + على أساسِ شَهادَةِ * شُهود.‏ + ولكنْ لا يُقتَلُ أحَدٌ إذا شَهِدَ ضِدَّهُ شَخصٌ واحِدٌ فَقَط.‏ ٣١  ولا تَقبَلوا فِديَةً بَدَلًا عن حَياةِ * قاتِلٍ يَستَحِقُّ أن يَموت،‏ فهو يَجِبُ أن يُقتَل.‏ + ٣٢  ولا تَقبَلوا فِديَةً تَسمَحُ لِشَخصٍ هَرَبَ إلى مَدينَةِ المَلجَإ أن يَرجِعَ ويَسكُنَ في أرضِهِ قَبلَ مَوتِ رَئيسِ الكَهَنَة.‏ ٣٣  ‏«‹لا تُنَجِّسوا الأرضَ الَّتي تَعيشونَ فيها،‏ لِأنَّ الدَّمَ يُنَجِّسُ الأرض.‏ + ولا يُمكِنُ تَطهيرُ * الأرضِ مِنَ الدَّمِ الَّذي سُفِكَ علَيها إلَّا إذا سُفِكَ دَمُ القاتِل.‏ + ٣٤  لا تُنَجِّسوا الأرضَ الَّتي تَسكُنونَ فيها،‏ والَّتي أسكُنُ أنا فيها،‏ لِأنِّي أنا يَهْوَه ساكِنٌ في وَسَطِ شَعبِ إسْرَائِيل›».‏ +

الحواشي

‏٤٤٥ م تقريبًا.‏ ١ ذراع = ٥‏,٤٤ سم تقريبًا.‏
‏٨٩٠ م تقريبًا.‏
حرفيا:‏ «نفسًا».‏
او:‏ «النزلاء».‏
او:‏ «عمل له كمينًا ورمى عليه شيئًا».‏
او:‏ «من دون ان يعمل له كمينًا».‏
حرفيا:‏ «الممسوح».‏
حرفيا:‏ «على فم».‏
حرفيا:‏ «نفس».‏
حرفيا:‏ «لا يُكفَّر عن».‏