خروج ١٧‏:‏١‏-١٦

  • التشكي بسبب قلة الماء في حوريب ‏(‏١-‏٤‏)‏

  • اخراج الماء من صخرة ‏(‏٥-‏٧‏)‏

  • هجوم العماليقيين وخسارتهم ‏(‏٨-‏١٦‏)‏

١٧  ورَحَلَت كُلُّ جَماعَةِ إسْرَائِيل مِن صَحراءِ سِين.‏ + وكانوا يَنتَقِلونَ مِن مَكانٍ إلى آخَرَ مِثلَما يَأمُرُ يَهْوَه.‏ + ثُمَّ خَيَّموا في رَفِيدِيم،‏ + ولكنْ لم يَكُنْ هُناك ماءٌ لِيَشرَبَ الشَّعب.‏ ٢  فخانَقَ الشَّعبُ مُوسَى + وقالوا:‏ «أعْطِنا ماءً لِنَشرَب».‏ فقالَ لهُم مُوسَى:‏ «لِماذا تُخانِقونَني؟‏ لِماذا تَمتَحِنونَ يَهْوَه دائِمًا؟‏».‏ + ٣  لكنَّهُم كانوا عَطشانينَ جِدًّا،‏ وظَلُّوا يَتَشَكَّوْنَ مِن مُوسَى + ويَقولون:‏ «لِماذا أخرَجْتَنا مِن مِصْر؟‏ لِتُمَوِّتَنا نَحنُ وأوْلادَنا ومَواشِيَنا مِنَ العَطَش؟‏».‏ ٤  أخيرًا،‏ صَرَخَ مُوسَى إلى يَهْوَه:‏ «ماذا أفعَلُ بِهذا الشَّعب؟‏ إنَّهُم على وَشْكِ أن يَرجُموني!‏».‏ ٥  فقالَ يَهْوَه لِمُوسَى:‏ «أُعبُرْ أمامَ الشَّعبِ وخُذْ معكَ بَعضَ شُيوخِ إسْرَائِيل.‏ وخُذْ في يَدِكَ عَصاكَ الَّتي ضَرَبْتَ بها نَهرَ النِّيل + وامْشِ.‏ ٦  وسَأقِفُ أمامَكَ على الصَّخرَةِ هُناك في مِنطَقَةِ حُورِيب.‏ إضرِبِ الصَّخرَةَ فيَخرُجُ مِنها ماءٌ لِيَشرَبَ الشَّعب».‏ + وهذا ما فَعَلَهُ مُوسَى قُدَّامَ عُيونِ شُيوخِ إسْرَائِيل.‏ ٧  فسَمَّى المَكان «مَسَّة» *+ و «مَرِيبَة»،‏ *+ لِأنَّ الإسْرَائِيلِيِّينَ خانَقوهُ ولِأنَّهُمُ امتَحَنوا يَهْوَه + عِندَما قالوا:‏ «هل يَهْوَه معنا أم لا؟‏».‏ ٨  بَعدَ ذلِك،‏ جاءَ العَمَالِيقِيُّونَ + وهَجَموا على الإسْرَائِيلِيِّينَ في رَفِيدِيم.‏ + ٩  فقالَ مُوسَى لِيَشُوع:‏ + «إختَرْ رِجالًا واذهَبْ لِمُحارَبَةِ العَمَالِيقِيِّين.‏ وغَدًا أقِفُ أنا على رَأسِ التَّلَّة،‏ وتَكونُ عَصا اللهِ في يَدي».‏ ١٠  فعَمِلَ يَشُوع مِثلَما طَلَبَ مِنهُ مُوسَى + وذَهَبَ لِيُحارِبَ العَمَالِيقِيِّين.‏ أمَّا مُوسَى وهَارُون وحُور + فطَلَعوا إلى رَأسِ التَّلَّة.‏ ١١  ولمَّا كانَ مُوسَى يَرفَعُ يَدَيْه،‏ كانَ الإسْرَائِيلِيُّونَ يَغلِبون.‏ ولمَّا كانَ يُنزِلُ يَدَيْه،‏ كانَ العَمَالِيقِيُّونَ يَغلِبون.‏ ١٢  وعِندَما تَعِبَت يَدَا مُوسَى،‏ جَلَبَ هَارُون وحُور حَجَرًا ووَضَعاهُ تَحتَه،‏ فجَلَسَ علَيه.‏ ثُمَّ سَنَدا يَدَيْه،‏ واحِدٌ مِن هُنا وواحِدٌ مِن هُناك.‏ وهكَذا بَقِيَت يَداهُ ثابِتَتَيْنِ حتَّى غُروبِ الشَّمس.‏ ١٣  فانتَصَرَ يَشُوع على العَمَالِيقِيِّينَ بِالسَّيف.‏ + ١٤  فقالَ يَهْوَه لِمُوسَى:‏ «أُكتُبْ هذا في الكِتابِ كَي لا يُنْسى،‏ * وكَرِّرْهُ لِيَشُوع:‏ ‹سأمْحو العَمَالِيقِيِّينَ كُلِّيًّا مِن تَحتِ السَّماء،‏ ولن يَتَذَكَّرَهُم أحَد›».‏ + ١٥  ثُمَّ بَنى مُوسَى مَذبَحًا وسَمَّاه «يَهْوَه نِسِّي»،‏ * ١٦  وقال:‏ «يَدُ العَمَالِيقِيِّينَ هي ضِدُّ عَرشِ يَاه،‏ + لِذلِك سيُحارِبُهُم يَهْوَه ويُحارِبُ الأجيالَ الَّتي تَأتي مِنهُم».‏ +

الحواشي

معناه:‏ «امتحان؛‏ تجربة».‏
معناه:‏ «مخانقة».‏
او:‏ «للذكرى».‏
من كلمة نيس العبرانية ومعناها «عمود».‏ «يهوه نِسِّي»:‏ «يهوه عمودي».‏