خروج ١‏:‏١‏-٢٢

  • الاسرائيليون يكثرون في مصر ‏(‏١-‏٧‏)‏

  • فرعون يعامل الاسرائيليين بقسوة ‏(‏٨-‏١٤‏)‏

  • امرأتان تخافان الله تنقذان حياة الصبيان وقت الولادة ‏(‏١٥-‏٢٢‏)‏

١  وهذِه أسماءُ أبناءِ إسْرَائِيل * الَّذينَ جاؤُوا معهُ * إلى مِصْر (‏كُلُّ واحِدٍ جاءَ مع عائِلَتِه)‏:‏ + ٢  رَأُوبِين وشَمْعُون ولَاوِي ويَهُوذَا + ٣  ويَسَّاكِر وزَبُولُون وبِنْيَامِين ٤  ودَان ونَفْتَالِي وجَاد وأَشِير.‏ + ٥  أمَّا يُوسُف فكانَ في مِصْر.‏ وكانَ مَجموعُ الَّذينَ أتَوْا مِن يَعْقُوب * ٧٠ شَخصًا.‏ + ٦  وفي الآخِر،‏ ماتَ يُوسُف + وكُلُّ إخوَتِهِ وكُلُّ ذلِكَ الجيل.‏ ٧  وأنجَبَ الإسْرَائِيلِيُّونَ أوْلادًا كَثيرينَ وازدادَت أعدادُهُم،‏ وظَلُّوا يَكثُرونَ ويَصيرونَ أقوِياءَ كَثيرًا جِدًّا حتَّى إنَّ الأرضَ امتَلَأَت مِنهُم.‏ + ٨  ثُمَّ حَكَمَ على مِصْر مَلِكٌ جَديدٌ لم يَكُنْ يَعرِفُ يُوسُف.‏ ٩  فقالَ لِشَعبِه:‏ «الإسْرَائِيلِيُّونَ أكثَرُ وأقْوى مِنَّا.‏ + ١٠  يَجِبُ أن نَتَصَرَّفَ الآنَ بِذَكاء،‏ وإلَّا فسَيَظَلُّ عَدَدُهُم يَزداد.‏ وإذا وَقَعَت حَرب،‏ يَنضَمُّونَ إلى أعدائِنا ويُحارِبونَنا ويَترُكونَ البِلاد».‏ ١١  فعَيَّنَ المِصْرِيُّونَ على الإسْرَائِيلِيِّينَ مُشرِفينَ * يَفرِضونَ علَيهِم أشغالًا شاقَّة.‏ + وأجبَروهُم أن يَبْنوا مَدينَتَيْ فِيثُوم ورَعَمْسِيس + كَي تَكونا مَخازِنَ لِفِرْعَوْن.‏ ١٢  ولكنْ كُلَّما عامَلوهُم بِقَسوَةٍ كانوا يَكثُرونَ ويَنتَشِرونَ أكثَرَ في الأرض.‏ فارتَعَبوا مِنَ الإسْرَائِيلِيِّين.‏ + ١٣  نَتيجَةَ ذلِك،‏ استَعبَدَ المِصْرِيُّونَ الإسْرَائِيلِيِّينَ بِلا رَحمَة.‏ + ١٤  وجَعَلوا حَياتَهُم مُرَّةً بِسَبَبِ الأعمالِ الشَّاقَّة:‏ أجبَروهُم أن يَصنَعوا الطِّينَ وأحجارَ البِناءِ * وأن يَكدَحوا في كُلِّ الأعمالِ في الحُقول.‏ لقد عامَلوهُم مُعامَلَةً سَيِّئَة وفَرَضوا علَيهِم كُلَّ أنواعِ العُبودِيَّة.‏ + ١٥  ثُمَّ كَلَّمَ مَلِكُ مِصْر المَرأتَيْنِ اللَّتَيْنِ تُساعِدانِ النِّساءَ العِبْرَانِيَّاتِ في الوِلادَة،‏ واسْمُهُما شِفْرَة وفُوعَة.‏ ١٦  وقالَ لهُما:‏ «عِندَما تُوَلِّدانِ + النِّساءَ العِبْرَانِيَّات،‏ انظُرا إلى الطِّفلِ حينَ يولَد.‏ * إذا كانَ صَبِيًّا فاقتُلاه،‏ وإذا كانَت بِنتًا فاترُكاها تَعيش».‏ ١٧  لكنَّ المَرأتَيْنِ خافَتا اللهَ ولم تَفعَلا مِثلَما قالَ لهُما مَلِكُ مِصْر،‏ بل تَرَكَتا الصِّبيانَ يَعيشون.‏ + ١٨  فاستَدْعاهُما مَلِكُ مِصْر وسَألَهُما:‏ «لِماذا تَرَكْتُما الصِّبيانَ يَعيشون؟‏».‏ ١٩  أجابَتا فِرْعَوْن:‏ «النِّساءُ العِبْرَانِيَّاتُ لَسنَ كالمِصْرِيَّات.‏ إنَّهُنَّ قَوِيَّات،‏ يَلِدْنَ قَبلَ أن تَأتِيَ المَرأةُ الَّتي تُساعِدُهُنَّ».‏ ٢٠  فبارَكَهُما الله،‏ وظَلَّ شَعبُ إسْرَائِيل يَكثُرُ ويَقْوى جِدًّا.‏ ٢١  ولِأنَّ المَرأتَيْنِ خافَتا اللهَ أعْطاهُما أوْلادًا.‏ ٢٢  بَعدَ ذلِك،‏ أمَرَ فِرْعَوْن كُلَّ شَعبِه:‏ «إرْموا في نَهرِ النِّيل كُلَّ صَبِيٍّ يولَدُ لِلعِبْرَانِيِّين،‏ أمَّا البِنتُ فاترُكوها تَعيش».‏ +

الحواشي

اسرائيل هو الاسم الذي اعطاه الله ليعقوب.‏
حرفيا:‏ «مع يعقوب».‏
حرفيا:‏ «خرجوا من صُلب يعقوب».‏
او:‏ «مسخِّرين».‏
او:‏ «اللِّبن؛‏ الطوب».‏
حرفيا:‏ «تنظران إليهنَّ على كرسي الولادة».‏