الانتقال الى المحتويات

الانتقال الى قائمة المحتويات

صف في مدرسة جلعاد سنة ٢٠١٧

كيف تُستعمل تبرعاتك؟‏

جلعاد:‏ مدرسة عالمية بكل معنى الكلمة

جلعاد:‏ مدرسة عالمية بكل معنى الكلمة

١ كانون الاول (‏ديسمبر)‏ ٢٠٢٠

كل سنة،‏ يُدعى عدد من الخدام الخصوصيين كامل الوقت من حول العالم ليحضروا مدرسة جلعاد برج المراقبة للكتاب المقدس،‏ التي تُعقد في المركز الثقافي لبرج المراقبة في باترسن،‏ نيويورك.‏ * ويتعلم التلاميذ في هذه المدرسة كيف يتممون بشكل افضل تعييناتهم المختلفة في هيئة يهوه.‏ وهذا التدريب يجهزهم ليقووا الجماعات ويدعموا الفروع حول العالم.‏

جلعاد هي مدرسة عالمية بكل معنى الكلمة.‏ مثلا،‏ في الصف ١٤٧ الذي عُقد سنة ٢٠١٩،‏ كان هناك ٥٦ تلميذا من ٢٩ بلدا.‏ والذين يحضرون مدرسة جلعاد هم خدام خصوصيون كامل الوقت،‏ كخدام بيت ايل،‏ الفاتحين الخصوصيين،‏ المرسلين،‏ ونظار الدوائر.‏

تبدأ التحضيرات للمدرسة قبل وقت طويل من بدء الدروس.‏ مثلا،‏ يشتري قسم السفر في المركز الرئيسي العالمي تذاكر السفر للمدعوين الى المدرسة.‏ وفي الصف ١٤٧،‏ بلغ معدل كلفة سفر كل تلميذ من وإلى باترسن ٠٧٥‏,١ دولارا اميركيا.‏ والتلاميذ من جزر سليمان اخذوا اربع رحلات ليصلوا الى باترسن وثلاث رحلات ليعودوا الى بلدهم.‏ وهذا يعني انهم قطعوا اكثر من ٤٠٠‏,٣٥ كيلومتر.‏ وكانت الكلفة ٣٠٠‏,٢ دولار اميركي لكل منهم.‏ وللحد من التكاليف،‏ يستخدم قسم السفر برنامج كمبيوتر يساعد على ايجاد تذاكر بأرخص الاسعار.‏ وحتى بعد حجز التذكرة،‏ يستمر البرنامج في البحث لأسابيع او حتى اشهر عن سعر افضل.‏ ويستفيد قسم السفر من الاميال وعروض شركات الطيران التي يتبرع بها الاخوة.‏

يحتاج الكثير من التلاميذ الى تأشيرات لدخول الولايات المتحدة.‏ ويساعدهم قسم القضايا القانونية في المركز الرئيسي العالمي ان يحصلوا عليها.‏ وتبلغ كلفة التأشيرة ورسوم التسجيل ٥١٠ دولارات اميركية كمعدل لكل تلميذ.‏

وكيف نستفيد نحن من التدريب الذي يناله تلاميذ جلعاد؟‏ يخدم هيندرا غوناوان كشيخ في جنوب شرق آسيا،‏ وفي جماعته زوجان تخرَّجا من مدرسة جلعاد.‏ يقول:‏ «من قبل،‏ لم يكن في جماعتنا فاتحون عاديون.‏ ولكن بعد ان اتى هذان الزوجان،‏ اثَّرا على الآخرين بحماستهما للخدمة وروحهما الطوعية.‏ فقرر اخ وأخت ان يبدآ بخدمة الفتح.‏ ولاحقا،‏ حضرت الاخت مدرسة الكارزين بالملكوت».‏

ويخدم سيرجيو بانجايتان في بيت ايل في جنوب شرق آسيا مع متخرجين من جلعاد.‏ يقول عنهم:‏ «تدريبهم ليس بركة لهم فقط بل لنا ايضا.‏ فمع انهم تعلموا الكثير،‏ لا يتباهون بمعلوماتهم بل يخبروننا بتواضع عما تعلموه.‏ وهكذا يشجعوننا،‏ ونحن بدورنا نشجع غيرنا».‏

كيف تُغطى تكاليف هذه المدرسة؟‏ من خلال التبرعات للعمل العالمي.‏ وكثيرون يستخدمون احدى الطرق المتوفرة على الموقع donate.‎jw.‎org‏.‏ شكرا على كرمكم في تقديم التبرعات التي تدعم هذه المدرسة العالمية.‏

^ ‎الفقرة 1‏ قسم المدارس الثيوقراطية يضع منهاج هذه المدرسة ويراجعه باستمرار تحت اشراف لجنة التعليم في الهيئة الحاكمة لشهود يهوه.‏ والمدرسون فيها هم من ذلك القسم،‏ بالاضافة الى مدرسين ضيوف،‏ من بينهم اعضاء في الهيئة الحاكمة.‏