إعداد الوصول

اختر اللغة

الانتقال الى القائمة الثانوية

الانتقال الى قائمة المحتويات

الانتقال الى المحتويات

شهود يهوه

العربية

برج المراقبة آب/اغسطس ٢٠١٥

 موضوع الغلاف | القيامة:‏ هل هي ممكنة؟‏

هل من رجاء للموتى؟‏

هل من رجاء للموتى؟‏

هل يحيا الاموات من جديد؟‏

الكتاب المقدس يجيب:‏ ‏«تأتي الساعة التي يسمع فيها جميع الذين في القبور التذكارية صوت ‏[‏يسوع‏] فيخرجون».‏ ‏—‏ يوحنا ٥:‏٢٨،‏ ٢٩‏.‏

انبأ يسوع ان القبور ستفرغ في ظل حكم ملكوته.‏ يتذكَّر فرناندو المذكور في المقالة السابقة:‏ «ذهلت اول مرة قرأت فيها يوحنا ٥:‏٢٨،‏ ٢٩‏.‏ لقد منحتني املا حقيقيًّا وبات لديّ نظرة مشرقة الى المستقبل».‏

كذلك عرف الرجل الامين ايوب ان الله سيقيمه بعد مماته.‏ لذلك بعدما سأل:‏ «اذا مات رجل أفيحيا؟‏»،‏ اجاب بثقة:‏ «سأنتظر كل ايام سخرتي [في القبر]،‏ الى ان يأتيني الفرج.‏ تدعو فأنا اجيبك».‏ —‏ ايوب ١٤:‏١٤،‏ ١٥‏.‏

تمنحنا قيامة لعازر رجاء بالمستقبل

كما ان فكرة القيامة لم تكن جديدة على مرثا اخت لعازر.‏ فحين قال لها يسوع بعد وفاة اخيها:‏ «سيقوم اخوك»،‏ اجابته:‏ «انا اعلم انه سيقوم في القيامة في اليوم الاخير».‏ فقال لها يسوع:‏ «انا القيامة والحياة.‏ مَن يمارس الايمان بي،‏ ولو مات فسيحيا».‏ (‏يوحنا ١١:‏٢٣-‏٢٥‏)‏ وبعد ذلك مباشرة،‏ اقام لعازر.‏ وتعطينا هذه الرواية المؤثِّرة لمحة عمَّا سيحدث في المستقبل حين يعود كل الاموات الى الحياة.‏

هل يُقام البعض الى السماء؟‏

الكتاب المقدس يجيب:‏ تُظهِر كلمة الله ان قيامة يسوع المسيح تختلف عن القيامات الثماني الاخرى.‏ فهؤلاء أُقيموا الى الحياة على الارض.‏ اما عن قيامة يسوع فنقرأ:‏ ‏«يسوع المسيح .‏ .‏ .‏ هو عن يمين الله،‏ اذ قد مضى الى السماء».‏ ‏(‏١ بطرس ٣:‏٢١،‏ ٢٢‏)‏ وهل هو الوحيد الذي يُقام الى السماء؟‏ سبق يسوع ان قال لرسله:‏ «اذا ذهبت وهيَّأت لكم مكانا،‏ آتي ثانية وآخذكم اليّ،‏ حتى حيث اكون انا تكونون انتم ايضا».‏ —‏ يوحنا ١٤:‏٣‏.‏

وبالفعل،‏ صعد المسيح الى السماء وأعدَّ مكانا لعدد من تلاميذه الذين يبلغ عددهم في النهاية ١٤٤٬٠٠٠.‏ (‏رؤيا ١٤:‏١،‏ ٣‏)‏ وما هو دورهم؟‏

 تخبرنا الاسفار المقدسة:‏ «سعيد وقدوس مَن له نصيب في القيامة الاولى.‏ هؤلاء ليس للموت الثاني سلطة عليهم،‏ بل سيكونون كهنة لله وللمسيح،‏ وسيملكون معه الالف سنة».‏ (‏رؤيا ٢٠:‏٦‏)‏ ان دورهم مهم جدا.‏ فهؤلاء المقامون سيحكمون ملوكا وكهنة مع المسيح على الارض.‏

مَن يُعاد الى الحياة ايضا؟‏

الكتاب المقدس يجيب:‏ قال الرسول بولس الكلمات التالية الموحى بها:‏ ‏«لي رجاء بالله،‏ الرجاء الذي لديهم هم ايضا،‏ انه سوف تكون قيامة للابرار والاثمة».‏ ‏—‏ اعمال ٢٤:‏١٥‏.‏

تؤكِّد لنا كلمة الله قيامة بلايين الاموات

مَن هم «الابرار» الذين اشار اليهم بولس؟‏ خذ على سبيل المثال الرجل الامين دانيال.‏ فقد قيل له في اواخر حياته:‏ «تستريح وتقوم لقرعتك في نهاية الايام».‏ (‏دانيال ١٢:‏١٣‏)‏ وأين يستيقظ دانيال من رقاد الموت؟‏ يقول المزمور ٣٧:‏٢٩‏:‏ «الابرار يرثون الارض،‏ ويسكنونها الى الابد».‏ كما انبأ يسوع:‏ «سعداء هم الودعاء،‏ فإنهم يرثون الارض».‏ (‏متى ٥:‏٥‏)‏ فدانيال وغيره من الرجال والنساء الامناء سيُقامون ليعيشوا الى الابد على الارض.‏

ومَن هم «الاثمة»؟‏ انهم البلايين الذين مات كثيرون منهم دون ان تتسنَّى لهم فرصة تعلُّم حقائق الكتاب المقدس وتطبيقها.‏ لكنَّهم سيتعلَّمون عن يهوه * ويسوع بعد قيامتهم.‏ (‏يوحنا ١٧:‏٣‏)‏ وكل مَن يختار اطاعة الله سيعيش الى ما لا نهاية.‏

كل مَن يختار اطاعة الله سيعيش الى ما لا نهاية في اتم الصحة والسعادة

كيف تكون الحياة على الارض؟‏

الكتاب المقدس يجيب:‏ ‏«يمسح ‏[‏الله‏] كل دمعة من عيونهم،‏ والموت لا يكون في ما بعد،‏ ولا يكون نوح ولا صراخ ولا وجع في ما بعد».‏ ‏(‏رؤيا ٢١:‏٤‏)‏ «يبنون بيوتا ويسكنون فيها،‏ ويغرسون كروما ويأكلون ثمرها».‏ —‏ اشعيا ٦٥:‏٢١‏.‏

تخيَّل انك تعيش هذه الحياة الرائعة مع احبائك الذين سيُقامون من الموت.‏ ولكن كيف تتأكَّد ان القيامة ستحدث فعلا؟‏

^ ‎الفقرة 15‏ يهوه هو اسم الله حسبما يكشف الكتاب المقدس.‏

اعرف المزيد

ما هو قصد الله للارض؟‏

يوضح الكتاب المقدس لماذا خلق الله الارض،‏ متى ينتهي الالم،‏ وأي مستقبل ينتظر الارض ومن سيحيون فيها.‏

الحياة في الفردوس المسترد

كيف يُسترد الفردوس على الارض؟‏ وكيف تكون الحياة فيه؟‏