الانتقال الى المحتويات

الانتقال الى القائمة الثانوية

الانتقال الى قائمة المحتويات

شهود يهوه

العربية

برج المراقبة  |  كانون٢/يناير ٢٠١٥

هل تجوز الصلاة الى يسوع؟‏

هل تجوز الصلاة الى يسوع؟‏

مؤخرا،‏ استطلع احد الباحثين رأي ما يزيد عن ٨٠٠ شاب وشابة ينتمون الى طوائف مسيحية عديدة،‏ وسألهم هل يؤمنون ان يسوع يستجيب الصلوات.‏ فأجاب اكثر من ٦٠ في المئة انهم واثقون من ذلك.‏ لكنَّ شابة واحدة شطبت اسم يسوع وكتبت «الله» عوضا عنه.‏

فما رأيك؟‏ هل ينبغي ان نوجِّه صلواتنا الى يسوع ام الله؟‏ * لمعرفة الجواب،‏ علينا ان نتفحَّص اولا كيف علَّم يسوع تلاميذه ان يصلوا.‏

الى مَن علَّمنا يسوع ان نصلي؟‏

بيَّن لنا يسوع بالقول والمثال الى مَن يجب ان نوجِّه صلواتنا.‏

وضع يسوع للجميع مثالا واضحا اذ صلى الى ابيه السماوي

القول:‏ سأل احد التلاميذ يسوع:‏ «يا رب،‏ علِّمنا ان نصلي»،‏ فأجابه:‏ «متى صليتم فقولوا:‏ ‹ايها الآب›».‏ (‏لوقا ١١:‏١،‏ ٢‏)‏ وفي موعظته الشهيرة على الجبل،‏ شجع يسوع سامعيه:‏ ‹صلوا الى ابيكم›.‏ ثم تابع الحديث وطمأنهم:‏ «ان الله اباكم يعلم ما تحتاجون اليه قبل ان تسألوه».‏ (‏متى ٦:‏٦،‏ ٨‏)‏ وفي الليلة الاخيرة من حياته على الارض،‏ اخبر تلاميذه:‏ «ان سألتم الآب شيئا،‏ يعطيكم اياه باسمي».‏ (‏يوحنا ١٦:‏٢٣‏)‏ اذًا،‏ علَّمنا يسوع ان نصلي الى ابيه وأبينا،‏ يهوه الله.‏ —‏ يوحنا ٢٠:‏١٧‏.‏

المثال:‏ انسجمت صلوات يسوع مع اقواله.‏ فقد صلى قائلا:‏ «أسبحك علانية ايها الآب،‏ رب السماء والارض».‏ (‏لوقا ١٠:‏٢١‏)‏ وفي حادثة اخرى،‏ «رفع يسوع عينيه نحو السماء وقال:‏ ‹ايها الآب،‏ أشكرك انك سمعت لي›».‏ (‏يوحنا ١١:‏٤١‏)‏ كما صلى وهو يحتضر:‏ «يا أبتاه،‏ في يديك أُودِع روحي».‏ (‏لوقا ٢٣:‏٤٦‏)‏ وهكذا وضع يسوع للجميع مثالا واضحا اذ صلى الى ابيه السماوي،‏ «رب السماء والارض».‏ (‏متى ١١:‏٢٥؛‏ ٢٦:‏٤١،‏ ٤٢؛‏ ١ يوحنا ٢:‏٦‏)‏ فهل هذا ما فعله تلاميذ يسوع الاوائل؟‏

الى مَن صلى المسيحيون الاوائل؟‏

بعد مجرد اسابيع على عودة يسوع الى السماء،‏ ضايق المقاومون تلاميذه وهدَّدوهم.‏ (‏اعمال ٤:‏١٨‏)‏ فما كان منهم الا ان صلوا طالبين المساعدة،‏ ولكن الى مَن لجأوا؟‏ «رفعوا اصواتهم معا الى الله» طالبين مساعدته ‹باسم خادمه القدوس يسوع›.‏ (‏اعمال ٤:‏٢٤،‏ ٣٠‏)‏ اذًا اتَّبع التلاميذ تعليمات يسوع ولم يصلوا اليه بل الى الله.‏

وبعد سنوات،‏ ذكر الرسول بولس كيف يصلي هو ورفاقه حين كتب في رسالته الى اخوته المسيحيين:‏ «نشكر الله ابا ربنا يسوع المسيح كل حين حينما نصلي لأجلكم».‏ (‏كولوسي ١:‏٣‏)‏ وكتب ايضا الى مسيحيين آخرين عن تقديم الشكر ‹دائما الى إلههم وأبيهم على كل شيء باسم ربهم يسوع المسيح›.‏ (‏افسس ٥:‏٢٠‏)‏ وعليه،‏ شجَّع بولس على الصلاة الى  ‏‹إلهه وأبيه› ولكن باسم يسوع طبعا.‏ —‏ كولوسي ٣:‏١٧‏.‏

على غرار المسيحيين الاوائل،‏ بإمكاننا ان نظهر محبتنا ليسوع حين نصلي كما اوصانا.‏ (‏يوحنا ١٤:‏١٥‏)‏ وحين نصلي الى ابينا السماوي وحده،‏ نضم صوتنا الى صوت المرنم الملهم الذي قال في المزمور ١١٦:‏١،‏ ٢‏:‏ «أحببت،‏ لأن يهوه يستمع الى صوتي .‏ .‏ .‏ أدعوه مدى ايامي».‏ *

^ ‎الفقرة 3‏ توضح الاسفار المقدسة ان الله ويسوع ليسا متساويين.‏ لمعرفة المزيد،‏ انظر الفصل ٤ من كتاب ماذا يعلّم الكتاب المقدس حقا؟‏ اصدار شهود يهوه.‏ ‏.‏

^ ‎الفقرة 11‏ ينبغي ان نسعى بصدق الى العيش وفق مطالب الله كي يقبل صلواتنا.‏ لمعرفة المزيد،‏ انظر الفصل ١٧ من كتاب ماذا يعلّم الكتاب المقدس حقا؟‏‏.‏

اعرف المزيد

انت تسأل والكتاب المقدس يجيب

هل يساعدني الله إن صلّيت اليه؟‏

هل يهتم الله حقا بمشاكلنا؟‏

ماذا يعلّم الكتاب المقدس حقا؟‏

اقترب الى الله بالصلاة

هل يصغي الله الى صلواتك؟‏ للاجابة عن هذا السؤال،‏ عليك ان تعرف ما يعلّمه الكتاب المقدس عن الصلاة.‏