إعداد الوصول

اختر اللغة

الانتقال الى القائمة الثانوية

الانتقال الى قائمة المحتويات

الانتقال الى المحتويات

شهود يهوه

العربية

برج المراقبة ايار/مايو ٢٠١١

 دليلك الى السعادة العائلية

كيف يتغير الزواج بعد ولادة طفل؟‏

كيف يتغير الزواج بعد ولادة طفل؟‏

شارل:‏ * «ملأ الفرح قلبنا انا وزوجتي ماري حين وُلدت ابنتنا.‏ ولكن في الاشهر التالية،‏ لم اذق طعم النوم.‏ ورغم اننا اتخذنا مختلف القرارات من اجل تربيتها بأفضل طريقة ممكنة،‏ سرعان ما تبخر جميع ما اتفقنا عليه».‏

ماري:‏ ‏«مع ولادة طفلتنا،‏ فقدت السيطرة على حياتي.‏ فصارت فجأة تتمحور حول تحضير زجاجات الحليب،‏ تغيير الحفاضات،‏ وتهدئة الطفلة.‏ لقد انقلبت حياتي رأسا على عقب.‏ ومضت اشهر قبل ان تعود علاقتي مع شارل الى سابق عهدها».‏

يُجمع كثيرون ان الاولاد هم من اعظم افراح الحياة.‏ ويقول الكتاب المقدس ان الاولاد «مكافأة» من الله.‏ (‏مزمور ١٢٧:‏٣‏)‏ لكنَّ الوالدَين اللذين رُزقا مؤخرا بطفل مثل شارل وماري يدركان ايضا ان الولادة تُحدث تغييرات غير متوقعة في الزواج.‏ على سبيل المثال،‏ قد تركز الام على رضيعها وتتعجب من تفاعل جسمها وقلبها مع اي صوت يحدثه.‏ أما الوالد،‏ الذي يدهشه الرابط بين زوجته وطفلهما،‏ فقد يقلق لأنه يشعر بأنه مهمَل.‏

وفي الواقع،‏ قد تكون ولادة اول طفل حافزا يثير ازمة في الزواج.‏ فلا يعود كل من الزوجين يشعر بالامان من الناحية العاطفية وتنكشف المشاكل العالقة بينهما.‏ ثم تزيد ضغوط تربية الاولاد من حدتها.‏

فكيف يمكن للوالدَين ان يتأقلما مع نمط الحياة المحموم في الاشهر الاولى حين يحتاج مولودهما الى كامل انتباههما؟‏ وماذا يسعهما ان يفعلا لإبقاء علاقتهما حميمة؟‏ وكيف يستطيعان ان يحلّا اي نزاع ينشأ حول تربية الولد؟‏ لنتأمل في كل من هذه التحديات ونرَ كيف تساعد مبادئ الكتاب المقدس الزوجين على مواجهتها بنجاح.‏

التحدي الاول:‏ تتمحور حياتكما فجأة حول الطفل.‏

يستحوذ المولود الجديد على وقت امه وتفكيرها.‏ وقد  يسد الاعتناء به حاجاتها العاطفية.‏ فيشعر زوجها في هذه الفترة انه مهمَل.‏ وفي هذا الصدد يقول مانويل الذي يعيش في البرازيل:‏ «لم يكن سهلا عليّ البتة ان تركز زوجتي كامل انتباهها على طفلنا.‏ ففي الماضي،‏ كانت علاقتنا مدار اهتمامها،‏ ولكن بين ليلة وضحاها صار الطفل محور هذا الاهتمام».‏ فكيف يمكنكما ان تتأقلما مع هذا التغيير المفاجئ؟‏

ما يمكنكما فعله:‏ كونا صبورين.‏

يقول الكتاب المقدس ان «المحبة طويلة الأناة ولطيفة»،‏ وهي «لا تطلب مصلحتها الخاصة،‏ ولا تحتد».‏ (‏١ كورنثوس ١٣:‏٤،‏ ٥‏)‏ فكيف يطبق الزوج والزوجة هذه المشورة حين يرزقان بطفل؟‏

يعرب الزوج الحكيم عن المحبة لزوجته عندما يزيد معرفته بتأثير الانجاب في نفسية المرأة وجسدها.‏ عندئذ يتفهم لمَ يتقلَّب مزاج زوجته فجأة.‏ * يعترف پاتريك الذي يعيش في فرنسا،‏ وهو أب لطفلة عمرها سنة تقريبا:‏ «يصعب علي احيانا ان افهم تقلُّبات المزاج التي تعانيها زوجتي.‏ لكني احاول ان ابقي في بالي انها ليست محبطة بسببي بل بسبب الضغوطات الجديدة».‏

وهل تسيء زوجتك احيانا فهمك حين تحاول مساعدتها؟‏ في هذه الحالة،‏ لا تغتظ بسرعة.‏ (‏جامعة ٧:‏٩‏)‏ بدلا من ذلك،‏ كن صبورا واطلب مصلحتها لا مصلحتك الخاصة،‏ ولن تشعر عندئذ بالاستياء.‏ —‏ امثال ١٤:‏٢٩‏.‏

من جهة اخرى،‏ تحاول الزوجة الفطنة ان تدعم زوجها في اداء دوره الجديد.‏ فتطلب منه ان يساهم في الاعتناء بالطفل وتظهر له بصبر كيف يبدّل الحفاض ويحضّر زجاجات الحليب،‏ ولو حار في امره ولم يعرف ماذا يفعل.‏

لقد ادركت ايليان،‏ أم في الـ ٢٦ من العمر،‏ ضرورة اجراء بعض التغييرات في طريقة تعاملها مع زوجها.‏ تقول:‏ «وجب علي الا أستأثر بالاهتمام بالطفلة،‏ وأن احرص الا اكون صعبة الارضاء حين يحاول زوجي تطبيق اقتراحاتي في هذا المجال».‏

جرِّبا ما يلي:‏ حين يعتني زوجك بحاجات الطفل بأسلوب يختلف عن اسلوبك،‏ لا تنتقديه او تعيدي ما فعله رغم انك قد ترغبين في ذلك.‏ امدحيه على ما ينجزه بشكل مقبول،‏ فتقوى ثقته بنفسه ويتشجَّع على تقديم الدعم لك.‏ وأنت ايها الزوج،‏ خفف من النشاطات الثانوية كي يتسنى لك قضاء اطول وقت ممكن في مساعدة زوجتك،‏ وبخاصة في الاشهر الاولى بعد ولادة الطفل.‏

التحدي الثاني:‏ تضعف علاقتكما كزوجين.‏

يجاهد العديد من الوالدين الذين رزقوا بطفل حديثا لأجل المحافظة على علاقة لصيقة لأن النوم المتقطع والازمات غير المتوقعة تستنزف طاقتهم.‏ تعترف أم فرنسية لولدَين تدعى ڤيڤيان:‏ «في البداية،‏ ركَّزت جهودي على الاهتمام بولدَيّ لدرجة اني كدت انسى واجباتي كزوجة».‏

اما الزوج فربما لا يدرك ان الحَمْل استنزف قوى زوجته الجسدية والعاطفية.‏ كما يمكن للمولود الجديد ان يستنفد الوقت والطاقة المخصصَين سابقا لتبقيا قريبين واحدكما من الآخر عاطفيا وجنسيا.‏ فكيف يحرص الزوجان اذًا الا يفرِّق بينهما مولودُهما المحبوب الذي يحتاج الى عنايتهما؟‏

  ما يمكنكما فعله:‏ متِّنا حبكما واحدكما للآخر.‏

يقول الكتاب المقدس عن الزواج:‏ «يترك الرجل اباه وأمه ويلتصق بزوجته ويصيران جسدا واحدا».‏ * (‏تكوين ٢:‏٢٤‏)‏ بينما قصد يهوه الله ان يترك الاولاد والديهم في نهاية المطاف،‏ يتوقع ان يدوم الرباط الذي يجمع الزوجين في جسد واحد مدى الحياة.‏ (‏متى ١٩:‏٣-‏٩‏)‏ فكيف يساعد فهم هذا الواقع الزوجين على التمسك بالاولويات الصحيحة؟‏

تقول ڤيڤيان المقتبس منها سابقا:‏ «تأملت مليًّا في كلمات التكوين ٢:‏٢٤‏،‏ فأدركت ان ‹الجسد الواحد› لا يجمعني مع ولدي بل مع زوجي.‏ ورأيت انه من الضروري ان اعمل على تقوية زواجنا».‏ كما تذكر تيريسا،‏ أم لطفلة في الثانية من العمر:‏ «ما ان اشعر انني ابتعد عن زوجي،‏ ابادر فورا الى اعطائه كامل انتباهي،‏ ولو لوقت قصير يوميا».‏

وماذا يسعك كزوج ان تفعل لتمتين رباط زواجك؟‏ عبِّر عن حبك لزوجتك.‏ ولا تكتفِ بذلك،‏ بل ادعم اقوالك بأعمال تنم عن الحنان.‏ اسعَ الى تخفيف مشاعر القلق وعدم الطمأنينة التي قد تنتابها.‏ تقول سارة،‏ أم في الثلاثين من العمر:‏ «تحتاج الزوجة ان تعرف انها لا تزال موضع تقدير زوجها ومحبته مع ان جسمها لم يعد كما كان قبل الولادة».‏ ويدرك آلِن،‏ أب لصبيَّين يعيش في المانيا،‏ اهمية منح زوجته الدعم العاطفي.‏ يقول:‏ «احاول دائما ان اكون صدرا حنونا تلجأ اليه زوجتي».‏

طبعا،‏ تعكِّر ولادة طفل العلاقة الجنسية بين الزوجين.‏ لذلك عليهما ان يتكلما معا حول حاجاتهما.‏ فالكتاب المقدس يذكر ان اي تغيير يطرأ على علاقة الزوجين الجنسية يجب ان يكون على «توافق».‏ (‏١ كورنثوس ٧:‏١-‏٥‏)‏ وهذا يتطلب التواصل الصريح.‏ صحيح انكما قد تترددان في مناقشة المسائل الجنسية معا بسبب تربيتكما او خلفيتكما الثقافية،‏ لكن لا مفر من ذلك فيما تتأقلمان مع متطلبات الابوة.‏ كونا متعاطفين وصبورين وصادقين.‏ (‏١ كورنثوس ١٠:‏٢٤‏)‏ وهكذا تتجنبان سوء الفهم وتعمِّقان حبكما واحدكما للآخر.‏ —‏ ١ بطرس ٣:‏٧،‏ ٨‏.‏

يمكن ان ينمو ايضا حب الزوجين اذا عبَّر كل منهما عن تقديره للآخر.‏ فالزوج الحكيم يعي ان معظم الاعمال التي تنجزها زوجته لا تُلاحَظ.‏ تعبِّر ڤيڤيان:‏ «غالبا ما اشعر اني لم انجز شيئا مع انني اكون مشغولة بالاعتناء بالطفل طوال اليوم».‏ ولكن رغم جميع مشاغلها،‏ يجب على الزوجة الفطنة ان تحذر الا تستخف بما يقوم به الزوج من اجل العائلة.‏ —‏ امثال ١٧:‏١٧‏.‏

 جرِّبا ما يلي:‏ خذي قليلولة اذا امكن حين ينام طفلك،‏ فتتجددي قوة ونشاطا بحيث تصرفين وقتا اكبر مع زوجك.‏ وأنت ايها الزوج،‏ لمَ لا تستيقظ كلما امكن في الليل بدلا من زوجتك لتطعم الطفل وتغير حفاضه ليتسنى لها ان تأخذ قسطا من الراحة؟‏ تعوَّد ايضا ان تؤكد لها محبتك من خلال رسائل نصية او مكالمات هاتفية او ملاحظات صغيرة.‏ كما يحسن بكما ان تتبادلا الاحاديث على انفراد،‏ ولا تتكلما عن ولدكما فحسب بل عنكما انتما ايضا.‏ وإذا ابقيتما صداقتكما متينة،‏ فستواجهان بشكل افضل تحديات تربية الاولاد.‏

التحدي الثالث:‏ لا تتفقان بشأن تربية طفلكما.‏

يمكن ان تثير خلفية الزوجين الجدل بينهما.‏ لقد واجهت أم من اليابان تُدعى أسامي مع زوجها كاتسورو هذا التحدي.‏ تذكر:‏ «شعرت ان كاتسورو متساهل جدا مع ابنتنا فيما شعر انني اقسو عليها اكثر من اللازم».‏ فكيف يمكنكما ان تعملا معا بانسجام؟‏

ما يمكنكما فعله:‏ أبقيا خطوط الاتصال مفتوحة وادعما واحدكما الآخر‏.‏

كتب الملك الحكيم سليمان:‏ «الاجتراء لا ينشئ الا المشاجرة،‏ ومع المتشاورين حكمة».‏ (‏امثال ١٣:‏١٠‏)‏ فماذا يعرف كل منكما عن اسلوب رفيق زواجه في تربية الاولاد؟‏ اذا انتظرتما حتى ولادة طفلكما لتناقشا مسائل تتعلق بهذا الموضوع،‏ فسينتهي بكما الامر الى ان تتشاجرا بدل ان تواجها التحدي بنجاح.‏

على سبيل المثال،‏ علامَ اتفقتما عند مناقشة الاسئلة التالية:‏ «كيف نزرع في ولدنا عادات اكل ونوم جيدة؟‏ هل يجب ان نحمله اذا بكى وقت النوم؟‏ وكيف ندربه على استعمال المرحاض؟‏».‏ لا شك ان القرارات التي تتخذانها تختلف عن قرارات ازواج آخرين.‏ يقول اب لولدَين يُدعى ايلي:‏ «عليكما ان تناقشا المسائل كي تكونا على الموجة ذاتها.‏ عندئذ ستتمكنان سويا من سد حاجات طفلكما».‏

جرِّبا ما يلي:‏ ليتأمل كل منكما في الاساليب التي استعملها والداه في تربيته ويختر المواقف والتصرفات التي يود التمثل بها وتلك التي يرغب في تجنبها،‏ هذا اذا كان هنالك ما تريدان تجنبه.‏ ثم ناقشا معا ما توصلتما اليه.‏

نقطة تحول في زواجكما

مثلما يحتاج راقصان مبتدئان الى الوقت والصبر ليعتادا الرقص كثنائي،‏ انتما بحاجة الى الوقت كي تتكيفا مع دوركما الجديد كوالدَين.‏ ولكن في النهاية،‏ ستكتسبان المزيد من الثقة بالنفس.‏

ستضع تربية الاولاد التزامكما بزواجكما على المحك وتغيِّر علاقتكما الى الابد.‏ الا انها تتيح لكما فرصة تنمية صفات قيِّمة.‏ وإذا وضعتما نصيحة الكتاب المقدس الحكيمة موضع التطبيق،‏ فستشعران كما شعر والد اسمه كينيث الذي يقول:‏ «كان لتربية الاولاد اثر ايجابي عليَّ وعلى زوجتي.‏ فلم نعد نصبّ اهتمامنا كاملا على انفسنا،‏ وازددنا محبة وتفهما».‏ ولا شك ان تغييرات كهذه هي موضع ترحيب في كل زواج.‏

^ ‎الفقرة 3‏ جرى تغيير الاسماء في هذه المقالة.‏

^ ‎الفقرة 11‏ تعتري نوبات كآبة غير حادة امهات كثيرات في الاسابيع التي تلي الولادة.‏ الا ان البعض يختبرن حالة اكثر خطورة تُعرف بكآبة ما بعد الولادة.‏ يمكن ايجاد المزيد من المعلومات حول كيفية تشخيص هذه الحالة ومواجهتها في مقالة ‏«ربحت معركتي مع كآبة ما بعد الولادة»‏ في عدد ٢٢ تموز (‏يوليو)‏ ٢٠٠٢ من مجلة استيقظ!‏،‏ ومقالة ‏«فهم كآبة ما بعد الولادة»‏ في عدد ٨ حزيران (‏يونيو)‏ ٢٠٠٣ من المجلة عينها،‏ اصدار شهود يهوه.‏

^ ‎الفقرة 19‏ يقول احد المراجع ان الفعل العبراني المنقول الى «يلتصق» في التكوين ٢:‏٢٤ يمكن ان يحمل «معنى التعلُّق بشخص ما بمودة وولاء».‏

اسأل نفسك:‏

  • ماذا فعلتُ الاسبوع الفائت لأعبر لرفيق زواجي عن تقديري لما يفعله من اجل عائلتنا؟‏

  • متى تكلمتُ آخر مرة مع رفيق زواجي من القلب دون ان يتمحور حديثنا حول تربية الاولاد؟‏

اعرف المزيد

كيف تنجح في تنشئة اولادك؟‏

التأديب لا يقتصر على العقاب وفرض القواعد في البيت.‏

كيف تجد السعادة العائلية؟‏

يهوه،‏ الاله السعيد،‏ يريد ان تنعم العائلات بالسعادة.‏ اكتشف النصائح العملية التي يقدمها الكتاب المقدس للازواج،‏ الزوجات،‏ الوالدين،‏ والاولاد.‏