الانتقال الى المحتويات

الانتقال الى القائمة الثانوية

الانتقال الى قائمة المحتويات

شهود يهوه

العربية

برج المراقبة  |  آب/اغسطس ٢٠١٠

 قراؤنا يسألون .‏ .‏ .‏

هل يحظى الجميع على حد سواء بفرصة التعرّف بالله؟‏

هل يحظى الجميع على حد سواء بفرصة التعرّف بالله؟‏

عندما سُئل يسوع اية وصية هي العظمى،‏ اجاب:‏ «تحب يهوه إلهك بكل قلبك وبكل نفسك وبكل عقلك».‏ (‏متى ٢٢:‏٣٧‏)‏ ولكن كي يحب المرء الله،‏ لا بد ان يكتسب المعرفة الدقيقة عنه.‏ (‏يوحنا ١٧:‏٣‏)‏ فهل يحظى الجميع على حد سواء بفرصة نيل هذه المعرفة؟‏

ان المصدر الرئيسي لاستقاء المعرفة عن الله هو الكتاب المقدس.‏ (‏٢ تيموثاوس ٣:‏١٦‏)‏ وكثيرون يعيشون في مجتمعات يتوفر فيها هذا الكتاب بسهولة.‏ وقد يُعرض عليهم تكرارا نيل المعرفة الدقيقة عن الله من خلال درس في الكتاب المقدس.‏ (‏متى ٢٨:‏١٩‏)‏ ويترعرع آخرون في كنف والدين مسيحيين محبين يمنحونهم الفرص يوميا للتعلم عن الله.‏ —‏ تثنية ٦:‏٦،‏ ٧؛‏ افسس ٦:‏٤‏.‏

لكنّ آخرين يعيشون ظروفا غير مؤاتية.‏ فالبعض ربّاهم والدون قساة اساءوا اليهم ولم يعربوا لهم عن الحنان.‏ (‏٢ تيموثاوس ٣:‏١-‏٥‏)‏ لذا قد يصعب عليهم اعتبار الله ابا سماويا محبا.‏ كما ان عديدين لم يحصّلوا تعليما مدرسيا كافيا،‏ مما يحدّ من قدرتهم على قراءة الكتاب المقدس.‏ بالاضافة الى ذلك،‏ تعمي التعاليم الدينية الباطلة اذهان البعض،‏ في حين يعيش آخرون في عائلات او مجتمعات او بلدان لا تجيز تعليم حق الكتاب المقدس.‏ (‏٢ كورنثوس ٤:‏٤‏)‏ فهل يُحرم هؤلاء الافراد فرصة التعلم عن الله والنمو في محبته بسبب ظروفهم هذه؟‏

اعترف يسوع بأن التحديات التي يواجهها البعض ستصعّب عليهم محبة الله وإطاعته.‏ (‏متى ١٩:‏٢٣،‏ ٢٤‏)‏ مع ذلك،‏ ذكّر تلاميذه انه حتى لو بدا تخطي العوائق مستحيلا على البشر،‏ «عند الله كل شيء مستطاع».‏ —‏ متى ١٩:‏٢٥،‏ ٢٦‏.‏

فكِّر في الحقائق التالية:‏ حرص يهوه الله ان تكون كلمته،‏ الكتاب المقدس،‏ الكتاب الاكثر توزيعا على مر التاريخ.‏ وقد انبأت الاسفار المقدسة انه سيُكرز بالبشارة عن الله وقصده للأرض «في كل المسكونة».‏ (‏متى ٢٤:‏١٤‏)‏ واليوم،‏ يكرز شهود يهوه بهذه البشارة في اكثر من ٢٣٠ بلدا ويصدرون المطبوعات المؤسسة على الكتاب المقدس بحوالي ٥٠٠ لغة.‏ حتى الذين يتعذّر عليهم الحصول على كتاب مقدس بإمكانهم تعلّم الكثير عن الاله الحقيقي عن طريق التأمل في مصنوعاته.‏ —‏ روما ١:‏٢٠‏.‏

علاوة على ذلك،‏ تؤكد كلمة الله:‏ «يهوه يفحص جميع القلوب،‏ ويميّز كل ميل الافكار.‏ إن طلبته يوجد منك [«اذا طلبته يدعك تجده»،‏ الترجمة اليسوعية الجديدة‏]».‏ (‏١ اخبار الايام ٢٨:‏٩‏)‏ اذًا،‏ مع ان يهوه لا يعد ان ينال كل فرد الفرصة عينها تماما،‏ فهو يحرص ان يحظى جميع المستقيمي القلوب بفرصة للتعرّف به.‏ حتى انه سيحرص ايضا على اعطاء هذه الفرصة للذين ماتوا قبل التعرّف به من خلال القيامة الى الحياة في عالم جديد بار.‏ —‏ اعمال ٢٤:‏١٥‏.‏

اعرف المزيد

بشارة من الله

كيف تميِّز العبادة الحقة؟‏

هل هناك دين حقيقي واحد؟‏ تأمل في خمس علامات فارقة تمتاز بها العبادة الحقة.‏