إعداد الوصول

اختر اللغة

الانتقال الى القائمة الثانوية

الانتقال الى قائمة المحتويات

الانتقال الى المحتويات

شهود يهوه

العربية

برج المراقبة (‏الطبعة الدراسية)‏ شباط/فبراير ٢٠١٥

مفاجأة سارَّة لليابان

مفاجأة سارَّة لليابان

في ٢٨ نيسان (‏ابريل)‏ ٢٠١٣،‏ عُقد اجتماع خصوصي في ناغويا،‏ باليابان،‏ اعلن فيه عضو الهيئة الحاكمة انطوني موريس مفاجأة سارَّة:‏ اصدار مطبوعة جديدة باليابانية عنوانها الكتاب المقدس:‏ الانجيل على ما روى متى.‏ وقد بلغ عدد الذين حضروا هذا الاجتماع،‏ اما شخصيا او بواسطة البث عبر الانترنت،‏ اكثر من ٢١٠٬٠٠٠ ظلوا يصفِّقون ويصفِّقون تعبيرا عن فرحتهم.‏

لقد أُخذ نص انجيل متى من ترجمة العالم الجديد باليابانية وأُعيد طبعه في اصدار فريد من نوعه مؤلَّف من ١٢٨ صفحة.‏ وهو مصمَّم «لتلبية حاجات الحقل الياباني»،‏ بحسب ما شرح الاخ موريس.‏ فما هي ميزات هذه الطبعة؟‏ ما الداعي الى اصدارها؟‏ وهل لقيت قبولا عند الناس؟‏

ميزات الطبعة الجديدة

تفاجأ الحضور بتنسيق النص في انجيل متى هذا.‏ فالاحرف اليابانية يمكن كتابتها اما عموديا او افقيا.‏ وعدد ليس بقليل من المنشورات،‏ بما فيها مطبوعاتنا في الآونة الاخيرة،‏ يعتمد الشكل الافقي.‏ اما في هذه المطبوعة الجديدة فالنص مكتوب عموديا،‏ وهي الطريقة الشائعة في الجرائد والمؤلَّفات الادبية اليابانية،‏ والكثير من القراء اليابانيين يجدونها اسهل للقراءة.‏ علاوة على ذلك،‏ نُقلت العناوين المتتابعة من اعلى الصفحة الى داخل النص كعناوين فرعية ليسهل على القراء رؤية النقاط الرئيسية.‏

استفاد الاخوة والاخوات في اليابان فورا من ميزات انجيل متى.‏ قالت اخت في ثمانينياتها:‏ «قرأت سفر متى مرات عديدة من قبل.‏ لكن كتابة الاحرف عموديا والعناوينَ الفرعية ساعدتني ان افهم الموعظة على الجبل بشكل اوضح».‏ وكتبت اخت شابة:‏ «قرأت انجيل متى في جلسة واحدة.‏ انا معتادة على الكتابة الافقية،‏ ولكن العديد من اليابانيين يفضِّلون الكتابة العمودية».‏

اصدار مصمَّم للحقل الياباني

كيف يلبِّي هذا السفر الواحد حاجات الحقل الياباني؟‏ مع ان الكتاب المقدس ليس مألوفا عند الكثير من اليابانيين،‏ فهم مستعدون لقراءته.‏ وهذه الطبعة من انجيل متى ستتيح للذين لم يروا كتابا مقدسا من قبل ان يحصلوا على جزء منه ويقرأوه.‏

ولِم وقع الخيار على سفر متى بالذات؟‏ تذكِّر العبارة «الكتاب المقدس» معظم اليابانيين بيسوع المسيح.‏ لذلك اختير سفر متى لأنه يحتوي على سلسلة نسب يسوع وقصة ولادته،‏ موعظته الشهيرة على الجبل،‏ ونبوَّته عن الايام الاخيرة،‏ وهي مواضيع تثير اهتمام شريحة كبيرة من اليابانيين.‏

وما إن صدرت هذه المطبوعة حتى راح الناشرون في اليابان يوزِّعونها بغيرة من بيت الى بيت وفي الزيارات  المكرَّرة.‏ كتبت احدى الاخوات:‏ «انفتحت امامي فرص اكثر لأوزِّع كلمة الله على الناس في مقاطعتنا.‏ وفي الحقيقة،‏ تمكنت من توزيع نسخة من انجيل متى بعد ظهر اليوم نفسه الذي عُقد فيه الاجتماع الخصوصي!‏».‏

ردود فعل الناس

كيف يعرض الناشرون انجيل متى؟‏ يعرف العديد من اليابانيين عبارات مثل «البوابة الضيِّقة»،‏ «لا تُلقوا امام الخنازير لآلئكم»،‏ و «لا تحملوا همَّ الغد».‏ (‏مت ٦:‏٣٤؛‏ ٧:‏٦،‏ ١٣‏)‏ فيتفاجأون عندما يعلمون ان هذه الكلمات هي من اقوال يسوع المسيح.‏ وحين يرونها في انجيل متى،‏ يعبِّر كثيرون قائلين:‏ «لطالما اردت قراءة الكتاب المقدس ولو مرة واحدة».‏

وعندما يعود الناشرون لزيارة الذين حصلوا على نسخة من انجيل متى،‏ غالبا ما يقول لهم اصحاب البيوت انهم قرأوا فورا كامل الانجيل او على الاقل قسما منه.‏ اخبر رجل في ستينياته احد الناشرين:‏ «قرأته عدة مرات وتعزَّيت.‏ ارجوك،‏ علِّمني المزيد عن الكتاب المقدس».‏

يعرض الناشرون هذا الكتاب في الشهادة العلنية ايضا.‏ وإحدى الشاهدات اعطت عنوان بريدها الالكتروني لشابة قبلت نسخة من انجيل متى.‏ وبعد ساعة،‏ راسلت الشابة الاخت عبر البريد الالكتروني،‏ قائلة لها انها قرأت قسما من الانجيل وتريد ان تعرف المزيد.‏ وبعد اسبوع،‏ بدأت بدرس الكتاب المقدس،‏ وسرعان ما راحت تحضر الاجتماعات.‏

لقد شُحن الى جماعات اليابان اكثر من ١٬٦٠٠٬٠٠٠ نسخة من انجيل متى.‏ وكل شهر،‏ يوزِّع الشهود عشرات آلاف النسخ من هذه المطبوعة.‏ وتعبِّر مقدمة الكتاب عن مشاعر ناشريه بالقول:‏ «نأمل من كل قلبنا ان تعمِّق قراءة هذا الانجيل اهتمامكم بالكتاب المقدس».‏