الانتقال الى المحتويات

الانتقال الى القائمة الثانوية

الانتقال الى قائمة المحتويات

شهود يهوه

العربية

استيقظ‏!‏  |  ايار/مايو ٢٠١٣

 حاجات العائلة | تربية الاولاد

كيف تؤدب ولدك المراهق؟‏

كيف تؤدب ولدك المراهق؟‏

التحدي

لنفرض ان القواعد العائلية تقضي بإطفاء الهواتف الخلوية بحلول التاسعة ليلا.‏ لكنك ضبطت ابنتك مرتين هذا الاسبوع وهي تتبادل الرسائل النصية بعد منتصف الليل.‏ او ان على ابنك العودة الى المنزل في العاشرة ليلا،‏ غير انه عاد البارحة ايضا بعد الساعة الحادية عشرة.‏

لا شك ان ولدك اساء التصرف،‏ ولكن عليك ان تعرف اولا ماذا يدفعه كما يبدو ان يضرب بالقواعد عرض الحائط.‏ ولا تفقد الامل!‏ فسلوكه المتمرد في الظاهر قد لا يكون بهذه الخطورة.‏

ما السبب؟‏

القواعد غير المحددة.‏ يتجاهل بعض المراهقين القواعد كي يجسّوا نبض والديهم ويعرفوا اية اخطاء لن يُحاسَبوا عليها.‏ مثلا،‏ اذا حدَّد احد الوالدين عواقب خطإ ما،‏ فقد يحاول المراهق ان يرى هل ينفذ الوالد كلامه.‏ فهل يعني ذلك انه اصبح متمردا ميؤوسا منه؟‏ ليس بالضرورة.‏ وفي الواقع،‏ عندما لا يحدد الوالد قواعد واضحة او لا يكون ثابتا عند تنفيذ العواقب،‏ يزداد احتمال استهتار الولد بإطاعة القوانين.‏

القواعد الصارمة المبالَغ فيها.‏ يحاول بعض الوالدين التحكم بأولادهم بوضع قائمة قواعد لا نهاية لها.‏ وحين يخالفها المراهقون،‏ يغضب الوالدون ويفرضون المزيد منها.‏ غير ان هذا غالبا ما يزيد الطين بلة.‏ يذكر احد الكتب:‏ «كلما حاولت السيطرة على ولدك في سن المراهقة،‏ ابدى مقاومة اكبر».‏ وهو يشبِّه هذا الاسلوب بمَن «يحاول دهن خبز طري بزبدة باردة.‏ فهذا لا يؤدي الا الى تفتيت الخبز،‏ والحل عندئذ ليس بالضغط بقوة اكبر».‏ (‏Parent/Teen Breakthrough‏)‏

ان التأديب السليم هو المفتاح.‏ فهو لا يعني مجرد معاقبة المراهق على اساءة،‏ بل يهدف الى تعليمه وتثقيفه.‏ فكيف تعلِّمه اطاعة القواعد؟‏

 اقتراحات عملية

كن واضحا.‏ يحتاج المراهقون الى معرفة ما المتوقع منهم بالتحديد وما نتائج مخالفة القوانين العائلية.‏ ‏—‏ مبدأ الكتاب المقدس:‏ غلاطية ٦:‏٧‏.‏

نصيحة:‏ أعِدّ قائمة تسجل فيها القواعد العائلية.‏ ثم اسأل نفسك:‏ ‹هل وضعت قوانين اكثر او اقل من اللازم؟‏ هل ما عاد بعضها ضروريا؟‏ وهل يجب ان اجري تعديلات تناسب حس المسؤولية الذي يعرب عنه ولدي؟‏›.‏

كن ثابتا.‏ قد يتشوَّش المراهقون اذا افلتوا تارة من العقاب وتارة واجهوا عواقب الفعلة نفسها.‏ ‏—‏ مبدأ الكتاب المقدس:‏ متى ٥:‏٣٧‏.‏

نصيحة:‏ حاول ان تختار عواقب تلائم «الجرم».‏ مثلا،‏ اذا تأخر المراهق عن موعد عودته الى المنزل،‏ فإن تقديم الموعد هو احدى العواقب الملائمة.‏

كن منطقيا.‏ أظهر له انك والد مرن بمنحه المزيد من الحرية حين يستحقها.‏ ‏—‏ مبدأ الكتاب المقدس:‏ فيلبي ٤:‏٥‏.‏

نصيحة:‏ اجلس معه وناقشا القواعد.‏ وقد تسمح له ايضا ان يشترك في تحديد النتائج التي تتأتى عن اخطاء معينة.‏ فحين يساهم المراهق في ارساء القواعد،‏ يتضاعف الاحتمال ان يعمل بموجبها.‏

نمِّ شخصيته.‏ لا يقتصر هدفك ان تعوِّد ولدك اطاعة القواعد فحسب بل ان تساعده على تنمية ضمير حي،‏ اي احساس داخلي يميِّز بين الصواب والخطإ.‏ (‏انظر الاطار «اغرس فيه الصفات الايجابية».‏)‏ ‏—‏ مبدأ الكتاب المقدس:‏ ١ بطرس ٣:‏١٦‏.‏

نصيحة:‏ الجأ الى الكتاب المقدس طلبا للمساعدة.‏ فهو افضل مصدر يقدم لنا «التأديب الذي يمنح البصيرة»،‏ وحكمته تعطي «قليلي الخبرة نباهة،‏ والشاب معرفة ومقدرة تفكيرية».‏ —‏ امثال ١:‏١-‏٤‏.‏

 

اعرف المزيد

استيقظ‏!‏

كيف تحمي ولدك من مخاطر الانترنت؟‏

كيف تساعد ولدك ان يعدَّ للعشرة قبل ان ينشر شيئا على الانترنت؟‏

برج المراقبة

إعداد المراهقين لسن الرشد

هل لديك ولد مراهق؟‏ كيف لك ان تساعده ليصبح راشدا ومسؤولا؟‏