إعداد الوصول

اختر اللغة

الانتقال الى القائمة الثانوية

الانتقال الى قائمة المحتويات

الانتقال الى المحتويات

شهود يهوه

العربية

استيقظ‏!‏ آذار/مارس ٢٠١٣

 وجهة نظر الكتاب المقدس

الاباحية

الاباحية

هل يدين الكتاب المقدس الاباحية؟‏

‏«كل مَن يداوم على النظر الى امرأة ليشتهيها،‏ فقد زنى بها في قلبه».‏ —‏ متى ٥:‏٢٨‏.‏

لمَ المسألة مهمة؟‏

المواد الاباحية اليوم شائعة جدا وسهلة المنال اكثر من اي وقت مضى.‏ لذلك اذا رغبت في ارضاء الله والعيش حياة اكثر سعادة،‏ فعليك ان تعرف موقفه منها.‏

رأي الكتاب المقدس

صحيح ان الكتاب المقدس لا يذكر الاباحية بالتحديد،‏ الا ان مشاهدة هذه المواد تتعارض بالتأكيد مع العديد من مبادئه.‏

على سبيل المثال،‏ ينبِّه الكتاب المقدس بوضوح ان الرجل المتزوج يمكن ان يرتكب الزنى اذا داوم «على النظر الى امرأة» ليست زوجته،‏ منميا الرغبة في ممارسة الجنس معها.‏ وينطبق المبدأ وراء هذه الآية على كل مَن «يداوم على النظر» الى الصور الاباحية وهو يرغب في ممارسة الفساد الادبي الجنسي،‏ سواء كان متزوجا او عازبا.‏ ومسلك كهذا يمقته الله بلا شك.‏

 هل تجوز مشاهدة المواد الاباحية اذا لم تؤدِّ الى ارتكاب العهارة؟‏

‏«أميتوا اذًا اعضاء جسدكم .‏ .‏ .‏ من جهة العهارة،‏ النجاسة،‏ الشهوة الجنسية،‏ الاشتهاء المؤذي،‏ والطمع».‏ —‏ كولوسي ٣:‏٥‏.‏

الاعتقاد السائد

يشكِّك بعض الباحثين في وجود صلة وثيقة بين مشاهدة المواد الاباحية والسلوك الجنسي المهين في الحياة الواقعية.‏ ولكن هل مشاهدتها بحدّ ذاتها غير مقبولة؟‏

رأي الكتاب المقدس

يذكر الكتاب المقدس ان «المزح الفاحش» غير مقبول وغير لائق.‏ (‏افسس ٥:‏٣،‏ ٤‏)‏ فكم بالاحرى مشاهدة المواد الاباحية!‏ وغالبا ما تشمل هذه المواد اليوم تسجيلات مرئية تصور اشخاصا يمارسون فعلا الزنى،‏ الشذوذ الجنسي،‏ وأشكالا اخرى من العهارة.‏ ولا شك ان مشاهدة مواد اباحية كهذه بهدف اثارة الشهوات امر يبغضه الله اكثر بكثير من الكلام الفاحش.‏

يستمر الباحثون في مناقشة احتمال ان يحقق الناس التخيلات التي تغذيها الاباحية.‏ غير ان الكتاب المقدس يظهر بوضوح ان مشاهدة المواد الاباحية هي بحدّ ذاتها مدمرة روحيا ويكرهها الله كرها شديدا.‏ فكلمته تحض:‏ «أميتوا اذًا اعضاء جسدكم .‏ .‏ .‏ من جهة العهارة،‏ [و] الشهوة الجنسية».‏ (‏كولوسي ٣:‏٥‏)‏ والذين يشاهدون الفن الاباحي يفعلون العكس تماما.‏ فهم يغذون ويثيرون هذه الرغبات بدل ان يميتوها.‏

ماذا يساعد على تجنب مشاهدة المواد الاباحية؟‏

‏«اطلبوا الخير لا الشر .‏ .‏ .‏ أبغضوا الشر وأحبوا الخير».‏ —‏ عاموس ٥:‏١٤،‏ ١٥‏.‏

رأي الكتاب المقدس

يأتي الكتاب المقدس على ذكر عاهرين وسكيرين وسارقين استطاعوا التخلي عن مسلك حياتهم المؤذي.‏ (‏١ كورنثوس ٦:‏٩-‏١١‏)‏ فعندما طبقوا الحكمة الموجودة في كلمة الله،‏ تعلموا ان يبغضوا كل ما هو شرير.‏

ان تعلم بغض الفن الاباحي ممكن عند التأمل جديا في العواقب الوخيمة لهذه الرذيلة المؤذية.‏ كشفت دراسة نشرتها مؤخرا جامعة ولاية يوتا ان بعض الذين يشاهدون المواد الاباحية يعانون من «اكتئاب،‏ وانعزال اجتماعي،‏ وعلاقات متضررة»،‏ وغيرها من النتائج المحزنة.‏ وبما ان الله يمقت الاباحية كما أُوضح آنفا،‏ فإن مشاهدتها تتسبب بأذى اكبر بكثير،‏ اذ تبعد البشر عن خالقهم.‏

بالاضافة الى ذلك،‏ يساعدنا الكتاب المقدس ان ننمي محبة الخير.‏ فكلما قرأناه،‏ عمقت محبتنا لمقاييسه الادبية.‏ وهذه المحبة تساعدنا ان نتخذ موقفا حازما من الاباحية،‏ وتمكِّننا من مشاطرة مشاعر صاحب المزمور الذي كتب:‏ «لا اجعل نصب عيني شيئا لا خير فيه».‏ —‏ مزمور ١٠١:‏٣‏.‏