الانتقال الى المحتويات

الانتقال الى القائمة الثانوية

الانتقال الى قائمة المحتويات

شهود يهوه

العربية

برج المراقبة  |  العدد ‏‎٥‎، ‏‎٢٠١٧‎

 موضوع الغلاف | الحقيقة عن الملائكة

هل هناك ملائكة اشرار؟‏

هل هناك ملائكة اشرار؟‏

الجواب هو نعم.‏ ولكن من اين اتوا؟‏ تذكَّر ان الله وهب الملائكة الارادة الحرة حين خلقهم.‏ ولكن بعد فترة قصيرة من خلق الرجل والمرأة الاولين،‏ آدم وحواء،‏ اساء مخلوق روحاني كامل استعمال هذه الهبة وسبَّب تمردا على الارض،‏ اذ نجح في جعل آدم وحواء يعصيان الله.‏ (‏تكوين ٣:‏١-‏٧؛‏ رؤيا ١٢:‏٩‏)‏ ولا يحدِّد الكتاب المقدس اسم هذا المخلوق الروحاني وأي منزلة كان يشغل في السماء.‏ ولكن بعد تمرده،‏ دعاه الكتاب المقدس بشكل ملائم الشيطان،‏ اي «المقاوم»،‏ وإبليس اي «المفتري».‏ —‏ متى ٤:‏٨-‏١١‏.‏

ومع الاسف،‏ لم ينتهِ التمرد على الله في جنة عدن.‏ ففي ايام نوح،‏ تخلى عدد غير محدَّد من الملائكة «عن مسكنهم اللائق» ضمن عائلة الله السماوية.‏ فقد نزلوا الى الارض واتخذوا اجسادا لحمية ليعيشوا حياة فاسدة.‏ وهكذا خالفوا القصد من وجودهم.‏ —‏ يهوذا ٦؛‏ تكوين ٦:‏١-‏٤؛‏ ١ بطرس ٣:‏١٩،‏ ٢٠‏.‏

وماذا حصل لهؤلاء الملائكة الاشرار؟‏ عندما جلب الله طوفانا عالميا ليطهِّر الارض،‏ تركوا اجسادهم اللحمية وعادوا الى الحيز الروحي.‏ لكنَّ الله لم يسمح لهم ان يعودوا الى «مركزهم الاصلي».‏ بل طرحهم في حالة منحطة من «الظلام [الروحي] الدامس» تُدعى ترتاروس.‏ (‏يهوذا ٦؛‏ ٢ بطرس ٢:‏٤‏)‏ وقد وضع هؤلاء الابالسة انفسهم تحت سيطرة الشيطان ابليس،‏ «رئيس الشياطين» الذي يظل «يغيِّر شكله الى ملاك نور».‏ —‏ متى ١٢:‏٢٤؛‏ ٢ كورنثوس ١١:‏١٤‏.‏

ولكن عام ١٩١٤،‏ حصل حدث هام جدا اثَّر على الشيطان وأبالسته.‏ فالكتاب المقدس يعلِّم ان ملكوت الله المسياني،‏ وهو حكومة سماوية،‏ تأسس في تلك السنة.‏ * وبعد هذا الحدث البالغ الاهمية،‏ طُرد الشيطان وأبالسته من السماء وحُصروا في محيط الارض.‏ وما يعانيه كوكبنا اليوم من فساد وعنف وشرور هو دليل على تأثيرهم الهدَّام ورغبتهم في الانتقام.‏ —‏ رؤيا ١٢:‏٩-‏١٢‏.‏

إلا ان تفشي هذه الفظائع يؤكد ان سيطرة الشياطين تصل الى نهايتها.‏ فقريبا،‏ سيوضع حد لنشاط هذه المخلوقات الروحانية الاستبدادية.‏ وبعد ان يحكم ملكوت الله على ارض فردوسية مدة ١٬٠٠٠ سنة،‏ سيكون امام هؤلاء الارواح الشريرة فرصة وجيزة اخيرة ليمتحنوا البشر.‏ ثم سيُمحون من الوجود الى الابد.‏ —‏ متى ٢٥:‏٤١؛‏ رؤيا ٢٠:‏١-‏٣،‏ ٧-‏١٠‏.‏

^ ‎الفقرة 6‏ لمعرفة المزيد عن ملكوت الله،‏ انظر الفصل ٨ من كتاب ماذا يعلّم الكتاب المقدس حقا؟‏‏،‏ اصدار شهود يهوه.‏ وهو متوفر ايضا على الموقع www.‎jw.‎org.‏