إعداد الوصول

اختر اللغة

الانتقال الى القائمة الثانوية

الانتقال الى قائمة المحتويات

الانتقال الى المحتويات

شهود يهوه

العربية

استيقظ‏!‏ العدد ‏‎٤‎، ‏‎٢٠١٦‎

 موضوع الغلاف | كيف تكتسب عادات جيدة؟‏

٢-‏ خذ محيطك في الاعتبار

٢-‏ خذ محيطك في الاعتبار
  • قررتَ ان تحسِّن نوعية اكلك،‏ لكنَّ علبة البوظة في الثلاجة تناديك.‏

  • صممت ان تقلع عن التدخين،‏ لكنَّ صديقك يعرض عليك السجائر دائما رغم علمه بقرارك.‏

  • نويت ان تمارس الرياضة اليوم،‏ لكنَّ التفتيش عن حذائك الرياضي في الخزانة هو بحد ذاته «اشغال شاقة».‏

ما هو القاسم المشترك بين هذه الحالات الثلاث؟‏ انه المحيط الذي تضع نفسك فيه.‏ فلطالما برهنت تجارب الحياة ان الاجواء والاشخاص من حولنا إما يسهِّلون او يصعِّبون علينا تحسين عاداتنا.‏

مبدأ الكتاب المقدس:‏ ‏«النبيه يرى البلية فيختبئ،‏ اما قليلو الخبرة فيعبرون وينالون الجزاء».‏ ‏—‏ امثال ٢٢:‏٣‏.‏

يشجعنا الكتاب المقدس ان نتصف ببعد النظر.‏ وبذلك نتجنب كل ما يعيق اهدافنا،‏ ونسعى وراء ما يسهِّل الوصول اليها.‏ (‏٢ تيموثاوس ٢:‏٢٢‏)‏ بالمختصر المفيد،‏ علينا ان نأخذ محيطنا في الاعتبار.‏

صعِّب على نفسك فعل الغلط وسهِّل فعل الصح

نصائح مفيدة

  • حاول ان تصعِّب على نفسك فعل الغلط.‏ مثلا،‏ اذا كنت تريد التوقف عن تناول الطعام غير الصحي،‏ فلا تبقِ شيئا منه في مطبخك.‏ وهكذا،‏ حين تشتهي طعاما كهذا،‏ يصعب عليك الاستسلام للاغراء.‏

  • حاول ان تسهِّل على نفسك فعل الصح.‏ مثلا،‏ اذا كنت تريد ان تمارس الرياضة في الصباح الباكر،‏ فجهِّز ثيابك الرياضية قبل ان تنام.‏ وهكذا تكون قد اتخذت الخطوة الاولى.‏ فمشوار الالف ميل يبدأ بخطوة.‏

  • انتقِ اصدقاءك بعناية.‏ فنحن نتمثل بالذين نمضي وقتنا معهم.‏ (‏١ كورنثوس ١٥:‏٣٣‏)‏ لذا تجنب الذين يشجعونك على ممارسة العادات السيئة،‏ ورافق الذين يساعدونك على اكتساب العادات الجيدة.‏