إعداد الوصول

اختر اللغة

الانتقال الى القائمة الثانوية

الانتقال الى قائمة المحتويات

الانتقال الى المحتويات

شهود يهوه

العربية

استيقظ‏!‏ العدد ‏‎٢‎، ‏‎٢٠١٦‎

 لقاء | يان دا شوي

متخصص في علم الاجنة يتحدَّث عن ايمانه

متخصص في علم الاجنة يتحدَّث عن ايمانه

البروفسور يان دا شوي هو مدير ابحاث الاجنة في جامعة بينغتونغ الوطنية للعلوم والتكنولوجيا في تايوان.‏ كان يؤمن في ما مضى ان الحياة اتت بالتطور،‏ لكنَّ ابحاثه العلمية اقنعته بالعكس.‏ قابلته استيقظ!‏ وسألته عن السبب.‏

من فضلك،‏ أخبرنا القليل عن سنواتك الباكرة.‏

ولدت عام ١٩٦٦ ونشأت في تايوان.‏ وكانت ديانة والديّ مزيجا من الطاوية والبوذية.‏ ومع اننا عبدنا اسلافنا وصلَّينا الى التماثيل،‏ لم نؤمن قط بوجود خالق.‏

لمَ درست علم الاحياء؟‏

احببت في صغري الاعتناء بالحيوانات الاليفة،‏ وأردت ان اريح البشر والحيوانات من معاناتهم.‏ لذا درست الطب البيطري فترة من الوقت،‏ ثم اتجهت الى علم الاجنة املا بمعرفة المزيد عن اصل الحياة.‏

ماذا اقنعك بنظرية التطور آنذاك؟‏

علَّمنا الاساتذة في الجامعة هذه النظرية مدَّعين ان هنالك ادلة تدعم صحتها.‏ فصدَّقتهم.‏

لمَ بدأت بقراءة الكتاب المقدس؟‏

لسببين:‏ اولا،‏ فكَّرت انه لا بد من وجود اله اعظم من جميع الآلهة التي يعبدها الناس،‏ لكنِّي لم اعرف مَن هو.‏ ثانيا،‏ عرفت ان الناس يجلُّون الكتاب المقدس.‏ لذا قرَّرت ان احضر صفوفا للتعلُّم عنه.‏

عام ١٩٩٢،‏ التحقت بجامعة لوفان الكاثوليكية في بلجيكا.‏ وهناك قصدت كنيسة كاثوليكية وطلبت من الكاهن ان يساعدني على فهم الكتاب المقدس،‏ الا انه ردَّني خائبا.‏

وكيف وجدت اجوبة عن اسئلتك؟‏

بعد سنتين،‏ كنت لا ازال في بلجيكا اجري بعض الابحاث العلمية.‏ فالتقيت بشاهدة ليهوه من بولندا تدعى روث.‏ كانت هذه الشاهدة قد تعلَّمت الصينية كي تساعد طلاب الجامعات على التعرُّف بالله.‏ فسررت كثيرا بلقائها لأني شعرت ان صلاتي استُجيبت.‏

لقد بيَّنت لي روث ان الكتاب المقدس ينسجم مع العلم،‏ مع انه ليس كتابا علميًّا.‏ مثلا،‏ صلَّى داود،‏ احد كتبة الكتاب المقدس،‏ الى الله قائلا:‏ «رأتني عيناك وأنا جنين،‏ وفي سفرك كل اعضائي كُتبت،‏ يوم صوِّرت اذ لم يكن واحد منها بعد».‏ (‏مزمور ١٣٩:‏١٦‏)‏ صحيح ان داود استعمل هنا لغة شعرية،‏ لكنَّ وصفه يتطابق مع الوقائع!‏ فقبل ان تتكوَّن اعضاء الجسم،‏ تكون الارشادات التي تضبط نموها «مكتوبة» في الدَّنا.‏ فأقنعتني هذه الدقة ان الكتاب المقدس هو من وحي الهي.‏ كما انني بدأت اومن بوجود اله حقيقي واحد اسمه يهوه.‏ 1

ماذا اقنعك ان الله هو الخالق؟‏

ان احد اهداف البحث العلمي هو ايجاد الحقيقة،‏ لا دعم الآراء الموجودة دون دليل.‏ لذلك،‏ بعد دراسة نمو الجنين،‏ تغيَّرت نظرتي  وتأكَّدت من وجود خالق.‏ للايضاح،‏ عند تصنيع آلة معينة،‏ يصمِّم المهندسون خط تجميع يمر عبره المنتَج بهدف تركيب القطعة تلو الاخرى وبالطريقة الصحيحة.‏ ويشبه نمو الاجنة هذه العملية لكنَّه اكثر تعقيدا بكثير.‏

ألا تبدأ العملية كلها بخلية ملقَّحة واحدة؟‏

بلى.‏ بعد ذلك،‏ تنقسم هذه الخلية المجهرية.‏ ثم يتضاعف عدد الخلايا كل ١٢ ساعة الى ٢٤ ساعة.‏ وفي مرحلة مبكرة من عملية الانقسام هذه،‏ تتشكَّل الخلايا الجذعية.‏ 2 وليتكوَّن طفل مكتمل النمو،‏ يحتاج الجسم الى ٢٠٠ نوع تقريبا من الخلايا،‏ كالخلايا الدموية والعظمية والعصبية وغيرها.‏ والخلايا الجذعية قادرة على توليد معظم هذه الانواع.‏

بعد دراسة نمو الجنين،‏ تغيَّرت نظرتي وتأكَّدت من وجود خالق

ويجب ان تتكوَّن الخلايا بترتيب محدَّد في المكان الصحيح.‏ فهي اولا تتشكَّل في مجموعات تسمَّى انسجة،‏ ثم تجتمع هذه الانسجة لتكوِّن الاعضاء والاطراف.‏ وأهم مهندس اليوم لا يمكنه ان يكتب ارشادات عملية كهذه،‏ ولا حتى في احلامه!‏ لكنَّ هذه الارشادات التي تضبط نمو الجنين مكتوبة بإتقان في الدَّنا.‏ والتفكير في كل هذا الابداع يقنعني ان الله هو مصمِّم الحياة.‏

لماذا صرت من شهود يهوه؟‏

بكلمة واحدة:‏ المحبة.‏ قال يسوع المسيح:‏ «بهذا يعرف الجميع انكم تلاميذي،‏ ان كان لكم محبة بعضا لبعض».‏ (‏يوحنا ١٣:‏٣٥‏)‏ وهذه المحبة ليست عنصرية ولا تتأثر بجنسية الشخص او خلفيته او لون بشرته.‏ وقد رأيت هذه المحبة بين شهود يهوه واختبرتها شخصيا عندما بدأت اعاشرهم.‏

^ ٢-‏ يمتنع البروفسور يان دا شوي بسبب ضميره المسيحي عن اجراء تجارب على الخلايا الجذعية الجنينية.‏