إعداد الوصول

اختر اللغة

الانتقال الى القائمة الثانوية

الانتقال الى قائمة المحتويات

الانتقال الى المحتويات

شهود يهوه

العربية

ماذا يعلّم الكتاب المقدس حقا؟‏

 الفصل الثامن عشر

المعمودية وعلاقتك بالله

المعمودية وعلاقتك بالله
  • كيف تجري المعمودية المسيحية؟‏

  • ما هي الخطوات التي ينبغي ان تتخذها لتصبح اهلا للمعمودية؟‏

  • كيف ينذر الشخص نفسه لله؟‏

  • ما هو السبب الخصوصي الذي يدفعك الى المعمودية؟‏

١ لمَ طلب مسؤول في البلاط الحبشي المعمودية؟‏

‏«هوذا ماء.‏ فماذا يمنع ان اعتمد؟‏».‏ طرح هذا السؤال في القرن الاول مسؤول في البلاط الحبشي.‏ فبعد ان برهن له مسيحي اسمه فيلبس ان يسوع هو المسيَّا الموعود به،‏ مسّ ما تعلّمه من الاسفار  المقدسة قلبه ودفعه الى العمل.‏ فأعرب عن رغبته في المعمودية.‏ —‏ اعمال ٨:‏٢٦-‏٣٦‏.‏

٢ لمَ ينبغي ان تفكر جديا في المعمودية؟‏

٢ اذا درستَ بعناية الفصول السابقة من هذا الكتاب مع احد شهود يهوه،‏ فقد تشعر انك مستعد ان تطرح السؤال:‏ ‹ماذا يمنعني انا ان اعتمد؟‏›.‏ فقد تعلّمتَ عن الحياة الابدية في ارض فردوسية التي يعد بها الكتاب المقدس.‏ (‏لوقا ٢٣:‏٤٣؛‏ رؤيا ٢١:‏٣،‏ ٤‏)‏ وعرفت ما هي الحالة الحقيقية للموتى وأدركت ان هنالك رجاء بالقيامة.‏ (‏جامعة ٩:‏٥؛‏ يوحنا ٥:‏٢٨،‏ ٢٩‏)‏ ولربما تحضر الآن الاجتماعات التي يعقدها شهود يهوه وقد تأكدت انت بنفسك انهم يمارسون الدين الحق.‏ (‏يوحنا ١٣:‏٣٥‏)‏ والاهم من ذلك انك على الارجح بدأت تنمي علاقة شخصية بيهوه الله.‏

٣ (‏أ)‏ بماذا امر يسوع اتباعه؟‏ (‏ب)‏ كيف تجري المعمودية بالماء؟‏

٣ وكيف يمكنك ان تعرب عن رغبتك في خدمة الله؟‏ امر يسوع اتباعه قائلا:‏ «اذهبوا وتلمذوا اناسا من جميع الامم،‏ وعمدوهم».‏ ‏(‏متى ٢٨:‏١٩‏)‏ وقد رسم يسوع نفسه المثال في هذا المجال عندما اعتمد في الماء.‏ لكنّ معمودية يسوع لم تكن برشّ القليل من الماء عليه او صبّ الماء على رأسه.‏ (‏متى ٣:‏١٦‏)‏ فكلمة «عمَّد» في اللغة اليونانية تعني «غطَّس في الماء».‏ وهكذا تشير المعمودية المسيحية الى تغطيس كامل الجسم في الماء.‏

٤ علامَ تدل المعمودية بالماء؟‏

٤ والمعمودية بالماء مطلوبة من كل الذين يرغبون في التمتع بعلاقة مع يهوه الله.‏ فهي تدل بطريقة علنية انك ترغب في خدمة الله،‏ وأنك مسرور بفعل مشيئته.‏ (‏مزمور ٤٠:‏٧،‏ ٨‏)‏ ولكن كي تكون اهلا للمعمودية،‏ يجب ان تتخذ خطوات معينة.‏

 ضرورة امتلاك المعرفة والايمان

٥ (‏أ)‏ ما هي الخطوة الاولى لتكون مؤهلا للمعمودية؟‏ (‏ب)‏ لمَ الاجتماعات المسيحية مهمة؟‏

٥ انت الآن تتمم الخطوة الاولى.‏ وما هي هذه الخطوة؟‏ نيل المعرفة عن يهوه الله ويسوع المسيح،‏ ربما بواسطة درس منهجي للكتاب المقدس.‏ ‏(‏اقرأ يوحنا ١٧:‏٣‏.‏)‏ لكنّ هذه المعرفة التي اكتسبتها حتى الآن ليست سوى البداية،‏ لأن المسيحيين يرغبون في ‹ان يمتلئوا من معرفة مشيئة الله معرفة دقيقة›.‏ (‏كولوسي ١:‏٩‏)‏ وقد تساعدك الاجتماعات التي يعقدها شهود يهوه على اغناء معرفتك.‏ لذلك تُعتبر الاجتماعات امرا ضروريا.‏ (‏عبرانيين ١٠:‏٢٤،‏ ٢٥‏)‏ فحضور هذه الاجتماعات بانتظام يساعدك على زيادة معرفتك لله.‏

نيل المعرفة الدقيقة من كلمة الله هو خطوة مهمة لتصبح اهلا للمعمودية

٦ اي معرفة يجب ان تكتسبها كي تكون اهلا للمعمودية؟‏

٦ طبعا،‏ لا تحتاج الى معرفة كل ما يقوله الكتاب المقدس لتكون اهلا للمعمودية.‏ فالمسؤول في البلاط الحبشي امتلك المعرفة،‏ لكنه كان بحاجة الى مَن يساعده على فهم بعض اجزاء الاسفار المقدسة.‏ (‏اعمال ٨:‏٣٠،‏ ٣١‏)‏ على نحو مماثل،‏ ما زال امامك الكثير لتتعلمه.‏ فنحن لن نتوقف مطلقا عن التعلم عن الله.‏ (‏جامعة ٣:‏١١‏)‏ ولكن قبل ان تعتمد يجب ان تتعلم على الاقل تعاليم الكتاب المقدس الاساسية وتقبلها.‏ (‏عبرانيين ٥:‏١٢‏)‏ وتشمل هذه التعاليم الحقيقة عن حالة الموتى وأهمية اسم الله وملكوته.‏

٧ كيف ينبغي ان يؤثر فيك درس الكتاب المقدس؟‏

٧ لكنّ المعرفة وحدها لا تكفي،‏ اذ «بدون ايمان يستحيل ارضاء» الله.‏ (‏عبرانيين ١١:‏٦‏)‏ يخبرنا الكتاب المقدس ان بعض الاشخاص في مدينة كورنثوس القديمة «آمنوا واعتمدوا» عندما سمعوا الرسالة المسيحية.‏ (‏اعمال ١٨:‏٨‏)‏ على نحو مماثل،‏ ان درس الكتاب المقدس سيبني فيك الايمان بأنه كلمة الله الموحى بها.‏ كما سيساعدك درس  الكتاب المقدس على تنمية الايمان بوعود الله وبأن ذبيحة يسوع قادرة على انقاذك.‏ —‏ يشوع ٢٣:‏١٤؛‏ اعمال ٤:‏١٢؛‏ ٢ تيموثاوس ٣:‏١٦،‏ ١٧‏.‏

اخبار الآخرين بحق الكتاب المقدس

٨ ما الذي سيدفعك الى اخبار الآخرين بما تعلمته؟‏

٨ عندما يمتلئ قلبك ايمانا،‏ لن تتمكن من الامتناع عن اخبار الآخرين بما تعلمته.‏ (‏ارميا ٢٠:‏٩‏)‏ بل ستندفع الى التكلم معهم عن الله ومقاصده.‏ ‏—‏ اقرأ ٢ كورنثوس ٤:‏١٣‏.‏

يدفعك الايمان الى اخبار الآخرين بما تؤمن به

٩،‏ ١٠ (‏أ)‏ مَن هم الاشخاص الذين يمكنك ان تبدأ بإخبارهم حق الكتاب المقدس؟‏ (‏ب)‏ ماذا يجب ان تفعل إن كنت ترغب في الاشتراك في عمل البشارة المنظم الذي يقوم به شهود يهوه؟‏

٩ قد تبدأ بنقل حق الكتاب المقدس الى الآخرين بالتكلم بلباقة مع الاقرباء والاصدقاء والجيران وزملاء العمل.‏ وبمرور الوقت ستنمي الرغبة في الاشتراك في عمل البشارة المنظم الذي يقوم به شهود يهوه.‏ عندئذ،‏ لا تتردد في مناقشة المسألة مع الشاهد الذي يدرس معك الكتاب المقدس.‏ وإذا اتضح انك مؤهل للاشتراك في عمل الشهادة،‏ فستُجرى الترتيبات اللازمة لتجتمع انت ومَن تدرس معه بشيخين في الجماعة.‏

١٠ وهذا سيتيح لك فرصة التعرف اكثر ببعض الشيوخ المسيحيين الذين يرعون جماعة الله.‏ (‏اعمال ٢٠:‏٢٨؛‏ ١ بطرس ٥:‏٢،‏ ٣‏)‏ وإذا تبيَّن لهذين الشيخين انك تفهم تعاليم الكتاب المقدس الاساسية وتؤمن بها،‏ وتعيش بانسجام مع مبادئ الله،‏ وترغب حقا في ان تكون واحدا من شهود يهوه،‏ فسيخبرانك انك اهل للاشتراك في خدمة الحقل كناشر للبشارة غير معتمد.‏

١١ اي تغييرات قد يكون من الضروري ان يصنعها البعض قبل ان يصبحوا اهلا للاشتراك في خدمة الحقل؟‏

١١ ولكن قد يلاحظ الشيخان ان عليك القيام ببعض التغييرات في نمط حياتك وعاداتك لتكون اهلا للاشتراك في خدمة الحقل.‏ وقد تشمل  هذه التغييرات التوقف عن بعض الممارسات التي لا يعلم بها احد غيرك.‏ لذلك،‏ قبل ان تطلب الصيرورة ناشرا غير معتمد،‏ من الضروري ان تكفّ عن ممارسة كل الاخطاء الخطيرة كالفساد الادبي الجنسي،‏ السكر،‏ وتعاطي المخدِّرات.‏ ‏—‏ اقرأ ١ كورنثوس ٦:‏٩،‏ ١٠؛‏ غلاطية ٥:‏١٩-‏٢١‏.‏

التوبة والاهتداء

١٢ لمَ التوبة ضرورية؟‏

١٢ هنالك ايضا خطوات اخرى يجب ان تتخذها قبل ان تصبح اهلا للمعمودية.‏ قال الرسول بطرس:‏ «توبوا وارجعوا لتمحى خطاياكم».‏ (‏اعمال ٣:‏١٩‏)‏ وتعني التوبة ان يشعر المرء بندم حقيقي على ما فعله.‏ طبعا،‏ من الضروري ان يدرك الشخص اهمية التوبة اذا كان يعيش حياة فاسدة.‏ لكنّ التوبة مهمة ايضا حتى لو كانت حياة الشخص طاهرة نسبيا من الناحية الاخلاقية.‏ والسبب؟‏ لأن جميع الناس يخطئون ويحتاجون الى غفران الله.‏ (‏روما ٣:‏٢٣؛‏ ٥:‏١٢‏)‏ أضف الى ذلك انك،‏ قبل درس الكتاب المقدس،‏ لم تكن تحيا بانسجام تام مع مشيئة الله،‏ بما انك لم تكن تعرف ما يريده منك،‏ ولذلك انت بحاجة الى التوبة.‏

١٣ ما هو الاهتداء؟‏

١٣ ويلي التوبة الاهتداء او ‹الرجوع›.‏ فالشعور بالندم وحده غير كافٍ،‏ اذ يلزم ايضا ان تنبذ مسلك حياتك السابق وتصمم تصميما راسخا ان تفعل الصواب من الآن فصاعدا.‏ وهكذا تكون التوبة والاهتداء خطوتين ينبغي ان تتخذهما قبل الإقدام على المعمودية.‏

الانتذار الشخصي

١٤ ما هي الخطوة المهمة التي يجب ان تقوم بها قبل المعمودية؟‏

١٤ ثمة خطوة مهمة اخرى يجب ان تقوم بها قبل المعمودية،‏ وهي الانتذار ليهوه الله.‏

هل انتذرت لله في الصلاة؟‏

١٥،‏ ١٦ ماذا يعني الانتذار لله،‏ وما الذي يجعل المرء يتخذ خطوة كهذه؟‏

 ١٥ عندما تنذر نفسك ليهوه الله في صلاة ترفعها اليه بحرارة،‏ تعد بأن تمنحه تعبدك المطلق الى الابد.‏ (‏تثنية ٦:‏١٥‏)‏ ولكن ما الذي يجعل المرء يتخذ خطوة كهذه؟‏ لنفترض ان رجلا بدأ يتودد الى امرأة.‏ فكلما تعرّف بها ورأى صفاتها الجيدة،‏ انجذب اليها.‏ وبعد فترة،‏ من الطبيعي ان يطلب يدها للزواج.‏ صحيح ان الزواج يحمّله مسؤوليات اضافية،‏ لكنّ الحب سيدفعه الى الإقدام على هذه الخطوة.‏

١٦ على نحو مماثل،‏ عندما تتعرف بيهوه وتحبه،‏ ستندفع الى خدمته وعبادته دون قيد او شرط.‏ وكل مَن يريد ان يتبع ابن الله يسوع المسيح عليه ان «ينكر نفسه كليا».‏ (‏مرقس ٨:‏٣٤‏)‏ ونحن ننكر انفسنا كليا عندما لا ندع رغباتنا وأهدافنا الشخصية تعيقنا عن اطاعة الله كاملا.‏ اذًا قبل ان تعتمد،‏ يجب ان يكون هدفك الرئيسي في الحياة فعل مشيئة يهوه الله.‏ ‏—‏ اقرأ ١ بطرس ٤:‏٢‏.‏

التغلب على الخوف من الفشل

١٧ لمَ يمتنع البعض عن الانتذار ليهوه؟‏

١٧ يمتنع البعض عن الانتذار ليهوه لأنهم يخافون من الإقدام على خطوة مهمة كهذه.‏ فهم يخشون ان يصبحوا مسؤولين امام الله بصفتهم مسيحيين منتذرين.‏ وبما انهم يخافون ان يفشلوا ويخيِّبوا امل يهوه،‏ يفضِّلون ألّا ينذروا انفسهم له.‏

١٨ ما الذي يدفعك الى الانتذار ليهوه؟‏

١٨ بما انك تعلّمت ان تحب يهوه،‏ فلا شك ان محبتك هذه ستدفعك الى الانتذار له وإلى بذل قصارى جهدك لتعيش بانسجام مع انتذارك هذا.‏ (‏جامعة ٥:‏٤‏)‏ ومن المؤكد انك،‏ بعد الانتذار  لله،‏ سترغب في ان ‹تسير كما يحق ليهوه بغية ارضائه كاملا›.‏ (‏كولوسي ١:‏١٠‏)‏ وبسبب محبتك هذه،‏ ستجد ان اتمام مشيئته ليس بالامر الصعب.‏ ولا شك انك ستوافق الرسول يوحنا قوله:‏ «هذا ما تعنيه محبة الله،‏ ان نحفظ وصاياه،‏ ووصاياه لا تشكل عبئا».‏ —‏ ١ يوحنا ٥:‏٣‏.‏

١٩ لمَ لا ينبغي ان تخاف من الانتذار لله؟‏

١٩ وانتذارك لله لا يتطلب منك ان تكون كاملا.‏ فيهوه يعرف حدودنا ولا يطلب منا البتة امورا تفوق طاقتنا.‏ (‏مزمور ١٠٣:‏١٤‏)‏ وهو يريد  ايضا ان تنجح في فعل مشيئته،‏ ولا شك انه سيدعمك ويعينك.‏ ‏(‏اقرأ اشعيا ٤١:‏١٠‏.‏)‏ لذلك كن واثقا ان يهوه «يقوِّم سبلك» إن انت اتكلت عليه بكل قلبك.‏ —‏ امثال ٣:‏٥،‏ ٦‏.‏

ارمز الى انتذارك بالمعمودية

٢٠ لماذا ينبغي ان يعلن المرء انتذاره ليهوه؟‏

٢٠ ان التأمل في الامور التي ناقشناها اعلاه قد يساعدك على صنع انتذار شخصي ليهوه بواسطة الصلاة.‏ لكنّ كل مَن يحبون يهوه حقا  عليهم ايضا ان يقوموا «بإعلان جهري للخلاص».‏ (‏روما ١٠:‏١٠‏)‏ كيف؟‏

ترمز المعمودية الى ان الشخص مات عن مسلكه السابق وسيحيا الآن لفعل مشيئة الله

٢١،‏ ٢٢ كيف تعلن ايمانك ‹اعلانا جهريا›؟‏

٢١ أخبِر منسِّق هيئة الشيوخ في الجماعة انك ترغب في المعمودية.‏ وهو سيرتب ان يراجع معك بعض الشيوخ عددا من الاسئلة التي تتناول التعاليم الاساسية في الكتاب المقدس.‏ وإذا وجد هؤلاء الشيوخ انك مؤهل للمعمودية،‏ فسيخبرونك ان بإمكانك ان تعتمد في اقرب فرصة.‏ * وعادة يُلقى قبل المعمودية خطاب يوضح معنى المعمودية.‏ ثم يدعو الخطيب كل طالبي المعمودية للإجابة عن سؤالين بسيطين،‏ وهذه الاجابة الشفهية هي احدى الطرائق ليعلنوا ايمانهم ‹اعلانا جهريا›.‏

٢٢ لكنّ المعمودية هي ما يُظهر علانية،‏ اي جهرا،‏ انك انتذرت لله وأصبحت واحدا من شهود يهوه.‏ فطالبو المعمودية يغطَّسون كاملا في الماء كدليل علني على انهم نذروا انفسهم ليهوه.‏

معنى معموديتك

٢٣ ما معنى المعمودية «باسم الآب والابن والروح القدس»؟‏

٢٣ قال يسوع ان اتباعه سيعتمدون «باسم الآب والابن والروح القدس».‏ (‏متى ٢٨:‏١٩‏)‏ وهذا يعني ان طالب المعمودية يعترف بسلطة يهوه الله ويسوع المسيح.‏ (‏مزمور ٨٣:‏١٨؛‏ متى ٢٨:‏١٨‏)‏ ويعترف ايضا بدور وعمل روح الله القدس،‏ او قوته الفعّالة.‏ —‏ غلاطية ٥:‏٢٢،‏ ٢٣؛‏ ٢ بطرس ١:‏٢١‏.‏

٢٤،‏ ٢٥ (‏أ)‏ إلامَ ترمز المعمودية؟‏ (‏ب)‏ اي سؤال ينشأ؟‏

٢٤ لكنّ المعمودية ليست اغتسالا بالماء،‏ بل هي رمز الى امر  بالغ الاهمية.‏ فالنزول تحت الماء يشير الى انك متّ عن مسلك حياتك السابق،‏ والصعود من الماء يدل على انك ستحيا الآن لفعل مشيئة الله.‏ ولا تنسَ انك نذرت نفسك ليهوه الله نفسه وليس لعمل ما او قضية او انسان او منظمة.‏ فانتذارك ومعموديتك يسمان بداية صداقة متينة مع الله،‏ علاقة حميمة به.‏ —‏ مزمور ٢٥:‏١٤‏.‏

٢٥ لكنّ المعمودية لا تضمن لنا الخلاص.‏ فقد كتب الرسول بولس:‏ «اعملوا لأجل خلاصكم بخوف ورعدة».‏ (‏فيلبي ٢:‏١٢‏)‏ نعم،‏ المعمودية هي مجرد بداية.‏ لذلك ينشأ السؤال:‏ بما ان المعمودية هي البداية،‏ فكيف يمكننا ان نثبت في محبة الله‏؟‏ هذا ما سنتعلّمه في الفصل الاخير.‏