إعداد الوصول

اختر اللغة

الانتقال الى القائمة الثانوية

الانتقال الى المحتويات

شهود يهوه

العربية

ما مفتاح السعادة العائلية؟‏

ما مفتاح السعادة العائلية؟‏

هل هو برأيك .‏ .‏ .‏

  • الحب؟‏

  • المال؟‏

  • امر آخر؟‏

 جواب الكتاب المقدس:‏

‏«يا لسعادة الذين يسمعون كلمة الله ويحفظونها!‏».‏ —‏ لوقا ١١:‏٢٨‏،‏ ترجمة العالم الجديد.‏

كيف يؤثر ذلك في حياتك؟‏

تنعم بالحب الحقيقي.‏ —‏ افسس ٥:‏٢٨،‏ ٢٩‏.‏

تكسب الاحترام العميق.‏ —‏ افسس ٥:‏٣٣‏.‏

تشعر بالامان الدائم.‏ —‏ مرقس ١٠:‏٦-‏٩‏.‏

 هل يمكن ان نصدّق ما يقوله الكتاب المقدس؟‏

نعم،‏ اليك اثنين من الاسباب:‏

  • الله هو منشئ العائلة:‏ يقول الكتاب المقدس ان ‹كل عائلة على الارض تدين باسمها ليهوه الله›.‏ (‏افسس ٣:‏١٤،‏ ١٥‏)‏ بكلمات اخرى،‏ لو لم ينشئ الله العائلة لما كان لها وجود.‏ وما اهمية ذلك؟‏

    تأمل في هذا المثل:‏ اذا استمتعت بوجبة طعام لذيذة ورغبت في معرفة مكوِّناتها،‏ فمَن تسأل؟‏ من المنطقي ان تسأل الذي أعدَّها.‏

    بطريقة مماثلة،‏ اذا اردنا ان نعرف ما الذي يجعل الحياة العائلية سعيدة،‏ يحسن بنا ان نلتفت الى يهوه،‏ منشئ العائلة.‏ —‏ تكوين ٢:‏١٨-‏٢٤‏.‏

  • الله يهتم بنا:‏ من الحكمة ان تسعى العائلات في طلب مشورة يهوه الواردة في كلمته.‏ لماذا؟‏ تقول ١ بطرس ٥:‏٦،‏ ٧ انه «يهتم» بنا.‏ نعم،‏ يهوه يريد خيرنا،‏ ومشورته لا تفشل ابدا.‏ —‏ امثال ٣:‏٥،‏ ٦؛‏ اشعيا ٤٨:‏١٧،‏ ١٨‏.‏

 فكِّر في هذا السؤال:‏

كيف تكون رفيق زواج او والدا افضل؟‏

تجد جواب الكتاب المقدس في افسس ٥:‏١،‏ ٢ وكولوسي ٣:‏١٨-‏٢١‏.‏

اعرف المزيد

سعادة عائلتك في متناول يدك

طبِّق مبادئ الكتاب المقدس وتمتَّع بالسعادة في حياتك الزوجية والعائلية.‏