إعداد الوصول

اختر اللغة

الانتقال الى القائمة الثانوية

الانتقال الى قائمة المحتويات

الانتقال الى المحتويات

شهود يهوه

العربية

كتابي لقصص الكتاب المقدس

الجزء ٥

السبي في بابل الى اعادة بناء اسوار اورشليم

السبي في بابل الى اعادة بناء اسوار اورشليم

في اثناء السبي في بابل واجه الاسرائيليون امتحانات عديدة لايمانهم.‏ فجرى القاء شدرخ وميشخ وعبدنغو في اتون النار المتقدة،‏ ولكنّ الله اخرجهم منها احياء.‏ وفي وقت لاحق،‏ بعد انكسار بابل على ايدي الماديين والفرس،‏ طُرح دانيال في جب الاسود،‏ ولكنّ الله حماه ايضا بسدّ افواه الاسود.‏

وأخيرا حرر الملك الفارسي كورش الاسرائيليين.‏ فعادوا الى موطنهم بعد ٧٠ سنة تماما من اخذهم اسرى الى بابل.‏ وأحد الامور الاولى التي فعلوها عند عودتهم الى اورشليم كان الابتداء ببناء هيكل يهوه.‏ ولكن سرعان ما اوقف الاعداء عملهم.‏ ولذلك بعد نحو ٢٢ سنة من العودة الى اورشليم كان ان اكملوا الهيكل اخيرا.‏

وبعد ذلك نتعلم عن رحلة عزرا رجوعا الى اورشليم لتجميل الهيكل.‏ وكان ذلك بعد اكمال الهيكل بنحو ٤٧ سنة.‏ ثم بعد ١٣ سنة من رحلة عزرا ساعد نحميا على اعادة بناء اسوار اورشليم المنهدمة.‏ ويغطي الجزء الخامس ١٥٢ سنة من التاريخ حتى هذا الوقت.‏

 

في هذا القسم

القصة ٧٧

لا يسجدون

هل ينقذ الله الشبان الثلاثة الطائعين من اتون النار؟‏

القصة ٧٨

كتابة اليد على الحائط

يفسر النبي دانيال اربع كلمات غامضة.‏

القصة ٧٩

دانيال في جب الاسود

حُكم على دانيال بالاعدام،‏ فهل ينجو؟‏

القصة ٨٠

شعب الله يغادر بابل

تمم كورش ملك فارس نبوة حين استولى على بابل،‏ وها هو يتمم نبوة اخرى.‏

القصة ٨١

الثقة بمساعدة الله

يخالف الاسرائيليون قوانين البشر كي يطيعوا الله.‏ فهل يباركهم؟‏

القصة ٨٢

مُردخاي وأستير

وشتي كانت ملكة جميلة،‏ فلماذا اختار الملك احشويرش استير ملكة جديدة؟‏

القصة ٨٣

اسوار اورشليم

فيما يبني العمال اسوار اورشليم،‏ عليهم ان يُبقوا اسلحتهم مجهَّزة نهارا وليلا.‏