الانتقال الى المحتويات

الانتقال الى القائمة الثانوية

الانتقال الى قائمة المحتويات

شهود يهوه

العربية

كتابي لقصص الكتاب المقدس

 القصة ٩

نوح يبني فلكا

نوح يبني فلكا

كان لنوح زوجة وثلاثة بنين.‏ وكانت اسماء بنيه ساما وحاما ويافث.‏ وكانت لكل من هؤلاء البنين زوجة.‏ لذلك كان هنالك ثمانية اشخاص في عائلة نوح.‏

والآن جعل الله نوحا يفعل شيئا غريبا.‏ فقد امره بأن يبني فلكا كبيرا.‏ وكان هذا الفلك واسعا كسفينة،‏ الا انه كان أشبه بصندوق كبير مستطيل.‏ ‹اجعل ارتفاعه ثلاث طبقات،‏› قال الله،‏ ‹وضع فيه غرفا.‏› فكانت الغرف لنوح وعائلته،‏ والحيوانات،‏ والطعام اللازم لهم جميعا.‏

وأمر الله نوحا ايضا بأن يعدّ الفلك بحيث لا يمكن للماء ان يخترقه.‏ وقال الله:‏ ‹ها انا آتٍ بطوفان ماء عظيم ومهلك العالم بكامله.‏ وكل من لا يكون في الفلك يموت.‏›‏

فأطاع نوح وبنوه يهوه وباشروا البناء.‏ أما الناس الآخرون فضحكوا.‏ وظلوا اشرارا.‏ ولم يصدّق احد نوحا عندما اخبرهم ما كان الله مزمعا ان يفعل.‏

واستغرق بناء الفلك وقتا طويلا لانه كان كبيرا جدا.‏ وأخيرا،‏ بعد سنوات كثيرة،‏ أُكمل.‏ والآن امر الله نوحا بأن يُدخل الحيوانات الى الفلك.‏ وقال الله ان يُدخل اثنين من بعض اجناس الحيوانات،‏ ذكرا وانثى معا.‏ أما من اجناس الحيوانات الاخرى فأمر الله نوحا بأن يُدخل سبعة.‏ وأمر الله نوحا ايضا بأن يُدخل جميع اجناس الطيور المختلفة.‏ ففعل نوح تماما ما قاله الله.‏

وبعدئذ دخل نوح وعائلته ايضا الى الفلك.‏ ثم اغلق الله الباب.‏ وفي الداخل انتظر نوح وعائلته.‏ تخيلوا انكم هناك في الفلك معهم تنتظرون.‏ فهل يكون هنالك حقا طوفان كما قال الله؟‏