إعداد الوصول

اختر اللغة

الانتقال الى القائمة الثانوية

الانتقال الى قائمة المحتويات

الانتقال الى المحتويات

شهود يهوه

العربية

كتابي لقصص الكتاب المقدس

 القصة ١

الله يبدأ بصنع الاشياء

الله يبدأ بصنع الاشياء

ان جميع الاشياء الصالحة التي لدينا تأتي من الله.‏ فقد صنع الشمس لتعطينا النور في النهار،‏ والقمر والنجوم لنتمكن من نيل شيء من النور في الليل.‏ وصنع الله الارض لنعيش عليها.‏

لكنّ الشمس والقمر والنجوم والارض لم تكن الاشياء الاولى التي صنعها الله.‏ فهل تعلمون ماذا كانت الاولى؟‏ لقد صنع الله اولا اشخاصا على شبهه.‏ ولا يمكننا ان نرى هؤلاء الاشخاص،‏ تماما كما لا يمكننا ان نرى الله.‏ وفي الكتاب المقدس يُدعى هؤلاء الاشخاص ملائكة.‏ وقد صنع الله الملائكة ليحيوا معه في السماء.‏

والملاك الاول الذي صنعه الله كان خصوصيا جدا.‏ لقد كان ابن الله البكر،‏ وقد عمل مع ابيه.‏ وساعد الله على صنع جميع الاشياء الاخرى.‏ فساعد الله على صنع الشمس والقمر والنجوم وأرضنا ايضا.‏

وكيف كانت الارض آنذاك؟‏ في البداية لم يكن احد يستطيع ان يعيش على الارض.‏ فلم يكن هنالك سوى محيط كبير واحد من المياه يغطي الارض بكاملها.‏ لكنّ الله اراد ان يعيش الناس على الارض.‏ ولذلك شرع يُعدّ لنا الاشياء.‏ فماذا فعل؟‏

في البداية كانت الارض بحاجة الى النور.‏ ولذلك جعل الله النور من الشمس يشرق على الارض.‏ لقد جعله بحيث يمكن ان يكون هنالك نهار وليل على السواء.‏ وبعدئذ سبَّب الله ظهور اليابسة فوق مياه المحيط.‏

وفي بادئ الامر لم يكن هنالك ايّ شيء على الارض.‏ فبدت كالصورة التي ترونها هنا.‏ لم تكن هنالك اية ازهار او اشجار او حيوانات.‏ ولم تكن هنالك ايضا اية سمكة في المحيطات.‏ فكان لدى الله الكثير من العمل بعدُ ليقوم به في جعل الارض جميلة حقا لتعيش عليها الحيوانات والناس.‏