الانتقال الى المحتويات

الانتقال الى القائمة الثانوية

الانتقال الى قائمة المحتويات

شهود يهوه

العربية

الكتاب السنوي لشهود يهوه ٢٠١٦

رسالة من الهيئة الحاكمة

رسالة من الهيئة الحاكمة

اخوتنا وأخواتنا الاعزاء،‏

عرف النبي اشعيا ان النجاح والازدهار اللذين نعمت بهما مملكة يهوذا هما بفضل بركة يهوه.‏ فقد قال بتواضع في اشعيا ٢٦:‏١٢‏:‏ «يا يهوه .‏ .‏ .‏ اعمالنا كلها انت عملتها لنا».‏ وحين نتأمل نحن ايضا في الانجازات التي تحققت خلال السنة الماضية،‏ نصل الى الاستنتاج نفسه.‏ فيهوه فعلا يقوم ‹بأمور عجيبة لم تُخلق› من قبل.‏ (‏خر ٣٤:‏١٠‏)‏ لنستعرض في ما يلي بعض البركات التي يُنعم بها يهوه علينا.‏

لقد تبيَّن ان موقعنا الرسمي (‏org.‏jw)‏ فعال جدا.‏ وهو متوفر الآن بأكثر من ٦٠٠ لغة،‏ ويمكن قراءة وتنزيل الاصدارات بأكثر من ٧٥٠ لغة.‏ ولكن الى اي درجة ساهم هذا الموقع في ايصال البشارة الى طيِّبي القلوب؟‏ اليك هذا الاختبار:‏ لاحظ زوجان الرياء المتفشي في الدين فشعرا بخيبة امل كبيرة.‏ وخلال بحثهما عن المساعدة الروحية،‏ وجدا موقعنا الالكتروني.‏ فبدأا يتصفحانه دائما ليقرأا اصداراتنا ويشاهدا افلام الفيديو.‏ حتى انهما قاما بتنزيل كراس فاحصين الاسفار المقدسة يوميا وراحا يقرآن بانتظام الآية اليومية مع ابنهما وابنتهما المراهقَين.‏ وهذا  ما كانت تفعله العائلة في صباح احد الايام عندما دق شهود يهوه بابهم.‏ وقد علم الشهود انهم غيَّروا امورا كثيرة في حياتهم بعد ان زاروا موقعنا الالكتروني.‏ فهم ازالوا الوشم والحلي من اجسادهم،‏ وتخلصوا من الصور الدينية،‏ وتوقفوا عن الاحتفال بالاعياد العالمية ومشاهدة الافلام غير اللائقة.‏ وهذا كله قبل ان يلتقوا بالشهود.‏ وفيما كانت هذه الرسالة تُعَد،‏ صار الزوجان وابنتهما ناشرين.‏ وينوي الزوجان ان يعتمدا قريبا.‏

من جهة اخرى،‏ عبَّر كثيرون عن تقديرهم لتدبير مميز آخر:‏ محطة JW.‏ فالبرنامج الشهري متوفر الآن بأكثر من ٧٠ لغة،‏ والخير الى قدام.‏ وعائلات كثيرة تشاهد هذا البرنامج خلال امسية العبادة العائلية.‏ عبَّر احد الاخوة قائلا:‏ «لم يسبق لهيئة يهوه ان كانت بهذا الحجم.‏ ومع ذلك،‏ نشعر اننا اقرب اليها من اي وقت مضى».‏

اما المحافل فطالما كانت اوقات فرح وبهجة عند شهود يهوه.‏ وهذا تماما ما احسوا به خلال سلسلة المحافل السنوية التي عُقدت في سنة الخدمة ٢٠١٥.‏ فقد تضمن البرنامج ٤٢ صورة وفيلم فيديو،‏ بالاضافة الى ستة مقاطع موسيقية رائعة استُهلت بها كل فترة.‏ قال اخ له في الحق مدة طويلة:‏ «لم يرد احد ان يترك مقعده كي لا يفوته شيء من البرنامج».‏ وذكرت مرسلة في الحقل:‏ «بفضل افلام الفيديو،‏ صرت اشعر ان الحق والملكوت حقيقيان اكثر».‏

هذا وقد باركنا يهوه السنة الفائتة بعدد من ترانيم الملكوت  الجديدة.‏ كتب زوجان:‏ «تُحسِّسنا الترانيم الجديدة ان يهوه يضمنا بذراعيه.‏ فهي كانت سندا لنا وقت الشدة».‏ والمحافل ذكَّرتنا بالعمل الذي تقوم به اوركسترا برج المراقبة والكَورس لأجلنا؛‏ كل ذلك دافعه المحبة لنا وليهوه.‏

نتمنى منكم جميعا ان ترحبوا بحرارة بالعائدين كما يرحب بهم يهوه

وهل تستعمل جماعتك الواجهات المتحركة في الشهادة العلنية؟‏ لقد حصلت اختبارات مدهشة نتيجة هذا النوع من الشهادة.‏ فبواسطتها،‏ يسمع البشارة للمرة الاولى بعض الذين يعيشون في مبان سكنية يصعب علينا دخولها.‏ هذا عدا عن كثيرين غيرهم يحصلون على المساعدة الروحية.‏ ففي كانون الثاني (‏يناير)‏ ٢٠١٥،‏ اقترب رجل في كوريا الجنوبية من واجهة متحرِّكة وقال انه يفكر بجدية مؤخرا في الامور الروحية.‏ فبدأ يدرس الكتاب المقدس وحضر اجتماعا للمرة الاولى في شباط (‏فبراير)‏،‏ ثم اقلع عن التدخين في آذار (‏مارس)‏.‏ وفي نيسان (‏ابريل)‏،‏ زار الفرع في كوريا الجنوبية،‏ وهو الآن يحرز تقدما روحيا ملحوظا.‏ وما هذا الاختبار سوى عينة من الاختبارات التي وصلتنا الى المركز الرئيسي العالمي.‏ وتجدر الاشارة ايضا ان هناك اشخاصا خاملين ينالون المساعدة الروحية.‏

وفي المحفل الاخير،‏ صدرت كراسة ارجع الى يهوه.‏ ونحن نصلي من كل قلبنا ان تفعل هذه الكراسة فعلها فتشجع اخوة كثيرين خدموا يهوه بغيرة كي يعودوا الى احضان راعيهم المحب قبل فوات الاوان.‏ ونتمنى منكم جميعا ان ترحبوا بحرارة بالعائدين كما يرحب بهم يهوه.‏ —‏ حز ٣٤:‏١٦‏.‏

 بالفعل،‏ غمرنا يهوه ببركاته خلال سنة الخدمة الماضية.‏ وماذا نتوقع بعد؟‏ ننتظر لنرى.‏ ولا يغب عن بالكم جميعا اننا في الهيئة الحاكمة نحبكم محبة شديدة ونصلي لأجلكم.‏

مع اطيب تمنياتنا،‏

اخوتكم،‏

الهيئة الحاكمة لشهود يهوه