الانتقال الى المحتويات

الانتقال الى القائمة الثانوية

الانتقال الى قائمة المحتويات

شهود يهوه

العربية

الكتاب السنوي لشهود يهوه ٢٠١٤

 سيراليون وغينيا

احببت سيراليون

سيندي ماكنتاير

احببت سيراليون
  • تاريخ الولادة:‏ ١٩٦٠

  • تاريخ المعمودية:‏ ١٩٧٤

  • لمحة عن حياتها:‏  مرسلة منذ سنة ١٩٩٢.‏ خدمت في غينيا والسنغال وتخدم في الوقت الحاضر في سيراليون.‏

احببت سيراليون بعد اسبوعين فقط من وصولي اليها.‏ فأدهشني كيف يحمل الناس اوزانا ثقيلة على رؤوسهم في خفة وبراعة دون ان تقع.‏ كما ان الاحياء هنا مفعمة بالحياة.‏ فالاولاد يلعبون ويرقصون في الشوارع،‏ مصفِّقين بأيديهم وخابطين الارض بأرجلهم على ايقاعات موسيقية فَرِحة.‏ وكيفما تطلَّعتُ وجدت الالوان والحركة والموسيقى.‏

لكن اكثر ما تمتعت به هو الكرازة.‏ فأهل سيراليون يُفرحهم ان يرحِّبوا بالغرباء.‏ وهم يحترمون الكتاب المقدس ويصغون الى رسالته.‏ وكثيرا ما يدعونني الى بيوتهم،‏ وحين اغادر يرافقني بعضهم الى آخر الشارع.‏ ان هذه الصفات الرائعة تساعدني ان اتغلب على المصاعب الثانوية هنا،‏ كقلَّة الماء وانقطاع الكهرباء.‏

احيانا يسألني الناس إن كنت اشعر بالوحدة لأنني عزباء.‏ لكن برنامجي في الواقع حافل بالمشاغل بحيث لا يوجد لديّ وقت فراغ لأشعر بالوحدة.‏ فأنا احيا حياة ذات معنى حقيقي.‏