الانتقال الى المحتويات

الانتقال الى القائمة الثانوية

الانتقال الى قائمة المحتويات

شهود يهوه

العربية

استمع الى المعلّم الكبير

 الفصل ٢٩

هل يرضى الله عن كل الحفلات؟‏

هل يرضى الله عن كل الحفلات؟‏

لماذا رضي الله عن هذه الحفلة؟‏

هل تحب ان تذهب الى الحفلات؟‏ —‏ يمكن ان تكون الحفلات مسلية كثيرا.‏ وهل يريد المعلّم الكبير في رأيك ان نذهب الى الحفلات؟‏ —‏ نعم،‏ فعندما كان على الارض ذهب يسوع الى حفلة عرس مع بعض تلاميذه.‏ ويهوه هو «الاله السعيد»،‏ لذلك يفرح عندما نقضي وقتا جميلا في الحفلات الجيدة.‏ —‏ ١ تيموثاوس ١:‏١١؛‏ يوحنا ٢:‏​١-‏١١‏.‏

قرأنا في الصفحة ٢٩ من هذا الكتاب ان يهوه شق البحر الاحمر ليصير هنالك طريق ناشف يمشي عليه الاسرائيليون الى الجهة الاخرى.‏ هل تتذكر هذه القصة؟‏ —‏ بعد ذلك،‏ رنّم الشعب ورقصوا وشكروا يهوه.‏ وما فعلوه يمكن ان يسمى حفلة.‏ وكان الشعب فرحانين جدا،‏ ومن المؤكد ان الله كان فرحانا ايضا.‏ —‏ خروج ١٥:‏​١،‏ ٢٠،‏ ٢١‏.‏

بعد ٤٠ سنة تقريبا،‏ ذهب الاسرائيليون الى حفلة كبيرة اخرى.‏ ولكن هذه المرة لم يكن الاشخاص الذين دعوهم يعبدون يهوه.‏ حتى انهم كانوا يركعون ويعبدون آلهة اخرى،‏ وكانوا يحصلون على علاقات جنسية مع اشخاص لم يكونوا متزوجين بهم.‏ فهل كان يجب في رأيك ان يذهب  الاسرائيليون الى حفلة كهذه؟‏ —‏ لم يرضَ يهوه عن هذا الامر وعاقب الاسرائيليين.‏ —‏ عدد ٢٥:‏​١-‏٩؛‏ ١ كورنثوس ١٠:‏٨‏.‏

يخبرنا الكتاب المقدس ايضا عن حفلتَي عيد ميلاد.‏ وهل كانت واحدة منهما حفلة عيد ميلاد المعلم الكبير؟‏ —‏ كلا.‏ كانت هاتان الحفلتان لرجلَين لا يخدمان يهوه.‏ وواحدة منهما كانت حفلة عيد ميلاد الملك هيرودس انتيباس.‏ وكان هيرودس الحاكم على منطقة الجليل حيث يعيش يسوع.‏

كان هيرودس يعمل امورا رديئة كثيرة.‏ فقد اخذ هيروديا التي كانت امرأة اخيه لتصبح زوجته هو.‏ فقال له خادم الله يوحنا المعمدان ان هذا الامر خطأ.‏ لكنَّ ما قاله يوحنا لم يعجب هيرودس،‏ فأمر بحبسه.‏ —‏ لوقا ٣:‏​١٩،‏ ٢٠‏.‏

عندما كان يوحنا في الحبس،‏ اتى يوم عيد ميلاد هيرودس.‏ فصنع هيرودس حفلة كبيرة ودعا اليها اشخاصا مهمّين.‏ وفي الحفلة،‏ اكل الجميع وشربوا الخمر وتسلّوا كثيرا.‏ ثم دخلت ابنة هيروديا ورقصت لهم.‏ فأعجب رقصها الجميع،‏  حتى ان الملك هيرودس اراد ان يعطيها هدية خصوصية.‏ فقال لها:‏ «مهما طلبتِ مني اعطيك،‏ ولو الى نصف مملكتي».‏

فماذا كانت ستطلب؟‏ المال؟‏ الثياب الجميلة؟‏ قصرا؟‏ لم تعرف ماذا تطلب.‏ لذلك ذهبت الى امها هيروديا وسألتها:‏ «ماذا اطلب؟‏».‏

كانت هيروديا تكره يوحنا المعمدان كثيرا.‏ لذلك قالت لابنتها ان تطلب رأسه.‏ فرجعت الفتاة الى الملك وقالت له:‏ «اريد ان تعطيني على الفور رأس يوحنا المعمدان على طبق كبير».‏

لم يُرِد الملك هيرودس ان يقتل يوحنا لأنه عرف انه رجل صالح.‏ لكنّ هيرودس اعطى ابنة هيروديا وعدا وكان خائفا مما سيقوله عنه الآخرون في الحفلة اذا غيّر رأيه.‏ لذلك ارسل رجلا الى الحبس ليقطع رأس يوحنا.‏ بعد وقت قصير،‏ رجع الرجل ومعه رأس يوحنا على طبق وأعطاه للفتاة.‏ فأعطته الفتاة لأمها.‏ —‏ مرقس ٦:‏​١٧-‏٢٩‏.‏

وحفلة عيد الميلاد الاخرى التي يخبر عنها الكتاب المقدس لم تكن افضل.‏ كانت هذه الحفلة لملك مصر.‏ وفيها ايضا،‏ قطع الملك  رأس شخص ثم علّقه لتأكله الطيور.‏ (‏تكوين ٤٠:‏​١٩-‏٢٢‏)‏ فهل رضي الله في رأيك عن هاتين الحفلتين؟‏ —‏ لو كنت عائشا في تلك الايام،‏ فهل تذهب وتحضرهما؟‏ —‏

ماذا حدث في حفلة عيد ميلاد هيرودس؟‏

نحن نعرف ان كل الامور المكتوبة في الكتاب المقدس مكتوبة لسبب معيّن.‏ وهو لا يخبرنا إلا عن حفلتَي عيد ميلاد.‏ وفي الحفلتين حدثت امور رديئة.‏ فماذا يريد الله في رأيك ان يقول لنا عن حفلات اعياد الميلاد؟‏ هل يريد ان نصنع هذه الحفلات؟‏ —‏

صحيح ان الناس في هذه الحفلات اليوم لا يقطعون رأس احد،‏ لكنَّ فكرة الاحتفال بأعياد الميلاد اتت من شعوب لا تعبد الاله الحقيقي.‏ تقول واحدة من الموسوعات عن حفلتَي عيد الميلاد المذكورتين في الكتاب المقدس ان «الاشخاص الخاطئين فقط .‏ .‏ .‏ هم الذين يعملون حفلات كبيرة بمناسبة اليوم الذي وُلدوا فيه».‏ فهل تريد ان تكون مثلهم؟‏ —‏

هل عمل المعلّم الكبير حفلة لعيد ميلاده؟‏ —‏ كلا،‏ لا يقول الكتاب المقدس ايّ شيء عن حفلة عيد ميلاد ليسوع.‏ وتلاميذ يسوع الاوائل لم يعملوا له حفلة لعيد ميلاده.‏ فهل تعرف لماذا صار الناس يعملون حفلة لعيد ميلاد يسوع في ٢٥ كانون الاول (‏ديسمبر)‏؟‏ —‏

تقول موسوعة ان السبب هو ان ‹شعب روما كانوا يعملون في هذا التاريخ حفلة لعيد [الاله] زحل،‏ ليحتفلوا بمولد الشمس›.‏ وبعد ذلك،‏ صار الناس يعملون عيد ميلاد يسوع في هذا التاريخ الذي كان الوثن،‏ اي الذين يعبدون الاصنام،‏ يعملون فيه عيدا.‏

وهل تعرف لماذا لا يمكن ان يكون يسوع قد وُلد في كانون الاول (‏ديسمبر)‏؟‏ —‏ لأن الكتاب المقدس يقول انه وقت ولادته،‏ كان الرعاة لا يزالون في الحقل في الليل.‏ (‏لوقا ٢:‏​٨-‏١٢‏)‏ وفي شهر كانون الاول (‏ديسمبر)‏ البارد والذي تُمطِر فيه كثيرا لا يمكن ان يكون الرعاة في الحقل.‏

لماذا لا يمكن ان يكون يسوع قد وُلد في ٢٥ كانون الاول (‏ديسمبر)‏؟‏

 يعرف اشخاص كثيرون ان يوم عيد الميلاد ليس اليوم الذي وُلد فيه يسوع.‏ حتى انهم يعرفون انه في هذا اليوم كان الوثن يعملون حفلة لا ترضي الله.‏ رغم ذلك،‏ يحتفل كثيرون بعيد الميلاد.‏ فهم يهتمون بأن يحضروا حفلة اكثر من اهتمامهم برأي الله في الموضوع.‏ ولكننا نريد ان نرضي يهوه،‏ أليس كذلك؟‏ —‏

لذلك عندما نعمل حفلة،‏ يلزم ان نتأكد انها حفلة يرضى عنها يهوه.‏ ويمكننا ان نعملها في ايّ وقت من السنة.‏ فلا يجب ان ننتظر يوما محدّدا.‏ ويمكننا ان نأكل طعاما مميّزا ونلعب الالعاب لنتسلى.‏ فهل تحب ان تفعل ذلك؟‏ —‏ أليست فكرة جيدة ان تتكلم مع والدَيك ليساعداك ان تعمل حفلة؟‏ —‏ ولكن عندما تفكر ان تعمل حفلة،‏ يجب ان تتأكد انها حفلة يرضى عنها الله.‏

كيف يمكن ان نتأكد ان حفلاتنا ترضي الله؟‏

تظهر ايضا اهمية فعلنا دائما ما يرضى عنه الله في امثال ١٢:‏٢؛‏ يوحنا ٨:‏٢٩؛‏ روما ١٢:‏٢‏؛‏ و ١ يوحنا ٣:‏٢٢‏.‏