إعداد الوصول

اختر اللغة

الانتقال الى القائمة الثانوية

الانتقال الى قائمة المحتويات

الانتقال الى المحتويات

شهود يهوه

العربية

دليل اجتماع الخدمة والحياة المسيحية شباط/فبراير ٢٠١٧

 كلمة الله في حياتك

افرحوا في الرجاء

افرحوا في الرجاء

يشبه رجاؤنا المرساة.‏ (‏عب ٦:‏١٩‏)‏ فهو يساعدنا ألَّا تتحطم بنا السفينة روحيا حين نواجه بحارا هائجة.‏ (‏١ تي ١:‏١٨،‏ ١٩‏)‏ وما هي هذه البحار الهائجة؟‏ انها خيبات الامل،‏ الخسارة المادية،‏ المرض المزمن،‏ موت احد احبائنا،‏ او غيرها من الاخطار التي تضع استقامتنا على المحك.‏

والرجاء والايمان يساعداننا ان نرى بوضوح المكافأة الموعود بها.‏ (‏٢ كو ٤:‏١٦-‏١٨؛‏ عب ١١:‏١٣،‏ ٢٦،‏ ٢٧‏)‏ لذا،‏ سواء كان رجاؤنا ارضيا او سماويا،‏ يجب ان نغذيه دائما بالتأمُّل في وعود يهوه في الكتاب المقدس.‏ عندئذ لا نستصعب المحافظة على فرحنا عندما تُحزننا المحن.‏ —‏ ١ بط ١:‏٦،‏ ٧‏.‏

شاهِد الفيديو افرحوا في الرجاء ثم أجب عن الاسئلة التالية:‏

  • لِمَ موسى مثال جيد لنا؟‏

  • ما هي مسؤولية رؤوس العائلات؟‏

  • اي مواضيع يمكن ان تناقشها خلال العبادة العائلية؟‏

  • كيف يساعدك الرجاء ان تواجه المحن بثقة؟‏

  • اية امور تتشوَّق اليها؟‏